الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

اخبار أوروبا

2 دقيقة وقت القراءة ( 477 كلمة )

الطعن بولاء الجيش..إرهاب/ نزار حيدر

قبل قليل، لخَّصتُ رأيي، عبر قناة (الفيحاء) الفضائية في حديث مباشر للنشرة الخبرية الرئيسية، التي أعدها وقدمها الزميل فلاح الفضلي، لخّصت رأيي فيما يخص الطعون التي يوجِّهها بعض السياسيين العراقيين تحديدا لقواتنا المسلحة الباسلة التي تقاتل الارهاب في مناطق مختلفة من العراق، وتحديدا في محافظة الأنبار، قلت:

   ان اي طعن بهوية الجيش العراقي وبرسالته وباهدافه، هو دعم لجماعات العنف والإرهاب، وهو دعم معنوي للإرهابيين الذين يقاتلهم الجيش العراقي الان.
   انه ارهاب من نوع آخر، خاصة عندما يتعرض الجيش لمثل هذه الطعون على لسان قادة وزعماء يشتركون في العملية السياسية.
   انه طعنة غادرة من الخلف، فبينما يضحي ابناء القوات المسلحة بأرواحهم ودمائهم في ساحة المعركة، من اجل العراق وشعبه الأبي، اذا بمثل هذه الأصوات تتعالى من هنا وهناك، في محاولة لتثبيط العزائم، والتشكيك في الهوية والولاء والانتماء. 
   وليكن معلوما للجميع، وتحديدا لأهالي الأنبار، ان الارهاب الذي يستهدفهم الان إنما هو يستهدف كل العراق، فإذا يقاوم اهل الأنبار الارهاب في مناطقهم الان، فإنما يقاومونه لانه يستهدف كل العراق، فهو لا يريد ان يسيطر على مدنهم فحسب، وإنما هدفه هو السيطرة على كل العراق، ولذلك فان علينا ان نتعاون لدحر الارهاب أينما وجد على ارض العراق.
   ينبغي إسناد الجيش العراقي الباسل وهو يضحي من اجل العراق في حربه ضد الارهاب، فلا ينبغي الطعن بولائه كما لا ينبغي التشكيك بنواياه وأهدافه ورسالته، هذا على الرغم من اننا نعرف جيدا من ان وجوده في داخل المدن امر غير دستوري، فلقد نص الدستور على ان مهمة القوات المسلحة هي الدفاع عن العراق، فمكانه الطبيعي هو الحدود، ليحمي البلاد من اي عدوان خارجي، الا ان ضعف المؤسسة الأمنية وكذلك ضعف جهاز الشرطة، وفي المقابل، شراسة الارهاب المدعوم من عدد كبير من دول الجوار والأجهزة الاستخباراتية الدولية، وعلى رأسها نظام القبيلة الفاسد الحاكم في الجزيرة العربية، ان كل ذلك هو الذي اضطر الدولة العراقية لزج الجيش في الحرب على الارهاب، للمساعدة في الإسراع بالقضاء على الارهاب، فكما ان كل أعداء العراق جيَّشوا قواهم لدعم الارهاب، لذلك كان لزاما علينا ان نجيّش كل قوانا للقضاء على الارهاب.
   ان الجيش لا يرغب في القتال داخل المدن، لولا ما يمثله الارهاب، الذي يتحصن في المدن ويتخندق وراء الأهالي، من خطر عظيم. 
   وان الدعوة الملحة لدعم وإسناد الجيش العراقي الباسل في حربه على الارهاب لا يعني ان نمتنع عن تقييم أداءه او انتقاده اذا ما أخطا او قصر في مهمة دفاعية ما، كما ان ذلك لا يعني الامتناع عن نقد الساسة الذين يسعون لتوظيف مهامه القتالية وواجباته الوطنية في حملاتهم الانتخابية او في عملية تصفية الحسابات ضد هذا الطرف السياسي او ذاك، ابدا، اذ يجب ان يبقى الجيش العراقي فوق الانتماءات وفوق الولاءات، الا الانتماء للوطن والولاء للوطن، فإننا لا نريد ان نكرر تجربة نظام الطاغية الذليل صدام حسين، عندما اختطف الجيش وصادر مهامه واحتكر ولاءاته الوطنية، ليسخِّره في حروبه العبثية في الداخل ومع الجيران والمجتمع الدولي، فإلى متى يريد الساسة والقادة ان يظل الجيش العراقي أداة طيعة لقتل الشعب العراقي وتدميره كلما صعّدوا من حدة صراعاتهم السياسية؟.
٢٥ كانون الثاني ٢٠١٤
في محرقة الدكتاتورية / مديحة الربيعي
عم اعترض وبقوة على النازحين الى كربلاء / سليمان ال
 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 11 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://alarshef.com/

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 28 كانون2 2014
  4876 زيارة

اخر التعليقات

زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال