الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

اخبار أوروبا

3 دقيقة وقت القراءة ( 645 كلمة )

وجودك في البرلمان خسارة كبيرة لنا .. هذا ماوصلني / د. ناهدة التميمي


كنت قد نشرت موضوع عن ترشحي للانتخابات النيابية وقد وصلتني الكثير من التعليقات على الموضوع وكانت اكثرها مشجعة وتتمنى لي الفوز وان تراني تحت قبة البرلمان ولكن هناك من تمنى لي الخسارة بل هدد بذلك ونفذ تهديده.. ومن هؤلاء وصلني تعليق يقول بالحرف الواحد ومنشور كما هو في المرصد تحت الموضوع يقول ( لو تموتين لو تطلع نخلة براسج متصعدين لان وجودك في البرلمان خسارة كبيرة لنا ) من هم ولماذا يشكل لهم وجودي بالبرلمان خسارة كبيرة لااعرف ..

لم اخذ التهديد على محمل الجد وتصورته كلام يلقى على عواهنه ,, لم أأبه له كثيرا وذهبت الى بغداد لاقوم بالحملة الانتخابية ..

ولكني اليوم اشعر ان التهديد قد نفذ فعلا ضدي بشكل عملي وعلى مقدرة ومهارة عالية ومورس علي الاقصاء والتهميش بكل اساليبه وطرقه حتى من قنوات الائتلاف التي انا مرشحة عنها وان كنت مستقلة بحيث ساورني الشك ان وراء الامر اناس متنفذين وهم من يحاول ابعادي واقصائي .. كانت اولى الخطوات ازالة صوري ودعايتي الانتخابية بشكل كامل نهائيا بحيث لم يبق لها اي اثر ..بشكل ملفت للنظر .. في البداية تصورت ان الامطار والعاصفة ازالتها ولكن لايعقل ان لاتبقي لها اثر .. ذهبت في اليوم التالي مع العمال وامام عيني علقوا اللافتات والصور في الاماكن التي اخترتها وبكل بغداد تقريبا .. ولكني فوجئت في اليوم التالي انها ازيلت بالكامل ونهائيا ولم يبق لها اي اثر مما جعلني افكر بجدية التهديد الذي وصلني وبان هناك جهة ما او مرشحات نساء من نفس الائتلاف يخشين صوتي الهادر بالحق قد يكن هن وراء ازالة صوري وما يعزز تلك النظرية هو حرماني من الظهور على الفضائيات الائتلافية لشرح برنامجي الانتخابي والتعريف بنفسي .. فقد كانوا يتصلون وبعد يوم او يومين يعتذرون بحجج واهية لارى نساء متنفذات يظهرن بدالي وهن جميعهن من المحافظات ترشحن عن بغداد وانا البغداديىة الوحيدة بينهن التي ترشحت عن بغداد

ولكن هناك شكوك اخرى بجهات متنفذة اخرى لها صلاحية المسير وازاله صوري على مراى ومسمع من رجال ودوريات الشرطة التي غالبا ماعلقت صوري ولافتاتي بالقرب منها حتى تحميها فلا اجدها في اليوم التالي

من هي هذه الجهات..؟؟ هل يمكن ان تكون جهات حكومية انتقدتها وانتقدت ادائها وسلبياتها واخطائها في مقالات لي ..؟؟

هل يمكن ان تكون جهات امنية متنفذة ايضا انتقدتها وقلت عنها في احدى البرامج الفضائية بانهم تمردوا على الحكومة ويستلمون اموال من الخليج وشكلوا احزاب بما يتعارض وصفتهم ووظيفتهم الامنية ,,؟؟؟

هل هم الوهابية ومن يدعون المقاومة ويذبحون الشعب العراقي باسمها بسكاكينهم ومفخخاتهم بحيث تكون الحصيلة ابرياء في ابراياء وبعدها يظهرون في فضائيات الاعراب ليقولوا قتلنا وفجرنا دبابات العدو ومواقعه ومن جاء معه زورا وهم يستهدفون الشعب المسكين والبسطاء والفقراء منهم ..؟؟

هل يمكن ان يكن نساء او رجال من نفس الائتلاف الوطني الذي ترشحت عنه خوفا من صوتي واحساسا منهم باني خطر عليهم لاني اقول الحق ولااخشى فيه لومة لائم واظهر عيوبهم وتهاونهم في التصدي لقضايا الناس المهمة وكل مايجيدونه هو تسفيط الكلام بدون عمل ..؟؟

هل يمكن ان يكونوا نساء او رجال من نفس القائمة من محافظات اخرى ترشحوا عن بغداد ويشعرون اني تهديد فعلي لهم لاني البغدادية الوحيدة المرشحة عن بغداد ..؟؟

اسئلة كثيرة دارت في ذهني وحيرتني عن هذا التعليق الذي وصلني ويهددني مباشرة بانهم سوف لن يسمحوا لي بالوصول الى البرلمان لان ذلك خطرا عليهم

وكنت من قبل قد وصلني تهديد من احد رجال الحكم المتنفذين يقول فيه ستعودين الى بغداد وسترين ..؟؟؟

من وراء اختفاء صوري وازالة دعايتي والعمل بكل قوة على لااظهر في القنوات ولاحتى في اجتماعات الائتلاف التي ظهرت على التلفزيونات مع المرشحين الجدد لكي يعرفوا بهم .. بل الاكثر انهم لم يذكروا حتى اسمي في اعلانات الاسماء التي كانت تذكر على مدار الساعة باسماء مرشحيهم واسماء مرشحي الائتلاف الا انا .. اتصلت بالعديد من القنوات لاظهر واعرف بنفسي وببرنامجي ولكنهم اوصدوا الابواب بوجهي بشكل ملفت للنظر وكاني موصى بي وعلي .. ربما لاني مستقلة.. ربما لاني صوت حر يقول الحق مهما كان .. ربما لاني لست محجبة .. ربما لاني بغدادية مرشحة عن بغداد واغلبهم واغلبهن من محافظات اخرى ويخشون المنافسة الفعلية معي ..؟؟

اسئلة مازالت تنتظر اجابات لان ماحصل لي امر غير طبيعي وغير معقول ولايصدق

د. ناهدة التميمي

سؤال الى المفوضية وحمدية الحسيني ..؟ / د. ناهدة ال
الجالية العراقية في كوبنهاكن تودع ابنها الشاب الشا
 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 10 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to https://alarshef.com/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال