الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

اعطوا للرجل الفرصة فالمخطط اكبر من مظاهراتكم .!! / جمال الطالقاني

مع جل احترامي وتقديري لجميع المتظاهرين الذين أنتفضوا ضد حكومة عادل عبد المهدي والتي هي امتداد للحكومات السابقة .. والتي من جراء سياستها عانينا الامرين كما عانينا الكثير ممن سبقها من ابتلاءات ومحن ابتداء من حكومة (( اياد علاوي )) ومعارك  النجف الى (( الجعفري )) والاحتدام الطائفي نزولا لذروة الفساد الذي سادت ابان حكم (( المالكي )) بولايتيه وضياع الموازنات الانفجارية في حينها والتي لم تستثمر في الاعمار والبناء والتطوير بالاضافة تأجيج المظاهرات في المناطق الغربية ودخول القاعدة على خطها لحين عملية اجتياح العصابات الارهابية الداعشية لمعظم مدن الغربية .. ابتداء من محافظة نينوى وما تبعها من تضحيات كبيرة حيث
متابعة القراءة
  217 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
217 زيارات
0 تعليقات

الحلبوسي وجرأته بأتخاذ القرار المناسب .. / جمال الطالقاني

اعود للكتابة لاتناول ما قام به السيد محمد الحلبوسي رئيس مجلس النواب العراقي على اثر التحديات التي بثت مؤخرا والتي حاولت ان تزرع الفتنة بين اطياف الشعب الذي عانى من تداعيات الطائفية وذاق مرارتها خلال الاعوام التي تلت احتلال العراق وبخطواته السريعة والجدية من اجل وأد الفتنة بمهدها والتي حاول البعض ممن يعزفون على وترها النشاز ..!!الواقع والمرحلة التي يمر بها العراق لم تعد تسمح بالتباطؤ والبحث عن مخارج الاستعصاء الراهن وان عملية تأخير أتخاذ القرارات الملحة والجريئة وبشكل سريع هو الذي يخدم المصلحة الوطنية العليا للبلد واستقراره وهو من شأنه يصحح الخلل القائم في البنيان ويبث الروح في الحياة السياسية
متابعة القراءة
  203 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
203 زيارات
0 تعليقات

اضحك.. و.. كركر..لأنك في دولة عراق الابتلاءاات !! الجزء الاول / جمال الطالقاني

اضحك . . . لأنك في دولة العراق .. !!عندما تصدر قرارات مجحفة لمجالس انتخبت من قبل الشعب ولأجله ... مفادها عدم القدرة على استيعاب جيوش العاطلين من الذين تزداد أعدادهم سنويا وبدون حل جذري بأعذار لا تمت للواقع بصلة .. ومنها تحديدات صندوق النقد الدولي ... !!!اضحك . . . لأنك في دولة العراق ..!!عندما تصدر قائمة تضم تحويل الدرجات الخاصة ومنها المدراء العامووون والقسم منهم لا يستحق ان يكون مسؤول شعبة وليس مدير قسم .. وفي المقابل يوجد مدراء عامون لهم من الخبرة قد تتجاوز الثلاثة عقود وتقارب الاربعة عقود احيانا وعلى درجة عالية من المهنية ونظافة اليد والسجل
متابعة القراءة
  282 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
282 زيارات
0 تعليقات

المخدرات ومجتمعنا الرافض .. بأستثناء ...!!! / جمال الطالقاني

بسم الله الرحمن الرحيم (( مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا )) صدق الله العلي العظيم ...كما اورد الخالق جل في علاه في كتابه الكريم .. من قتل نفسا بغير نفس ، أو فساد في الأرض، فكأنما قتل الناس جميعا.. { ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعا }...وكما هو معلوم أن جريمة الفساد في الأرض و الحرابة وقطع الطريق يعادلها القتل والصلب والنفي من الأرض .. فتعريف الفساد في ذلك الزمن لا يقارن بما متعارف عليه من فساد اليوم على جميع الأوجه والصُعُد ..!!فمن الفساد المالي والاداري الى الفساد الاخلاقي والتربوي الذي بدأ يستشري
متابعة القراءة
  243 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
243 زيارات
0 تعليقات

مرجعيتنا و .. لا .. خير بمن لا يَغضِب .. حينما يُغضبْ / جمال الطالقاني

وانا اتابع ما تطرق له اليوم الجمعة وكيل المرجعية الرشيدة في خطبته في العتبة الحسينية المقدسة السيد احمد الصافي والذي شدني تناوله لنقاط مهمة في خطبته للمشهد السياسي والشعبي .. اولهما الحراك الشعبي الغاضب المعبر عنه من خلال الحشود الجماهيرية في اغلب محافظات الوسط والجنوب التي انتفضت وخرجت ضد الاداء الحكومي الواهن وما رافقه من نقص واضح للخدمات طيلة السنوات ال (15) الماضية ونهب للثروات وما رافقها من حالات فساد اصبحت معلومة للقاصي والداني ليس ع مستوى العراق فحسب بل على المستوى العربي والدولي وما تصنيفنا في مقدمة الدول التي عمها الفساد ونخرها .. الا دليلا على ما ساتناوله في موضوعي
متابعة القراءة
  1428 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1428 زيارات
0 تعليقات

شعب يحرق ممتلكاته وينهبها .. الحذر من الانجرار وراء ماخطط لكم ..!! / جمال الطالقاني

كنا نطالب ومنذ زمن طويل القيام بمظاهرات وطنية عراقية خالصة كردة فعل على ما يجول داخل الوطن من حالات تزوير وفساد ونهب لثروات العراق من قبل الذين قادوا واشرفوا على العملية السياسية واصبحت مقدراتنا وخطايانا برقابهم الى يوم الدين .. وقد دفعنا على المستوى الشخصي الكثير ومنها المحاربة الشخصية وتهجيرنا من بلد كنا نلاوي الموت لمواقفنا ومبادئنا الثابتة منه ونتلاوى مع وعاظ السلاطين وجلاوزتهم وكم دفعنا ازاء ذلك من عمليات تكميم وتلجيم لافواهنا الناطقة والناصرة للحق دوما ..!! نعم مواقفنا ادت بنا الى تكرار اعتقالنا وكبت حريتنا وانتهاك واضح لكرامتنا الانسانية التي اقرتها جميع الاعراف الدولية الانسانية ... وكنا ولازلنا على
متابعة القراءة
  1137 زيارات
  0 تعليقات
1137 زيارات
0 تعليقات

شعب يحكم على نفسه بالفناء والغدر ..!! / جمال الطالقاني

كيف يجتمع شعب على كلمة حق وهو بالامس غالبيته انتخبت اشخاص معروفين بفسادهم وفسوقهم ووهنهم في ادارة زمام الدولة العراقية .. طبعا مع احترامي للذين انتخبوا الشرفاء والخلص ... اقول للذين اقصدهم انكم مشتركين بالجرائم التي حصلت والتي ستحصل وعسى ان لا تتندموا ولا تؤنبكم ضمائركم .. ان الفراغ البرلماني الذي ابتدأ من سويعات جعلنا نتجه للدعاء ان يهدي الخالق جل في علاه البعض من الذين اعيد انتخابهم بغباء ولائي وبتزوير مالي تم من خلاله شراء الذمم ..!! للذين عليهم الكثير من العلامات الاستفهامية الى طريق الهدى .. وان يرعووا ويتركوا همهم الوحيد المؤدي للكرسي والمنصب ولجمع المال ونهب الثروات وان
متابعة القراءة
  909 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
909 زيارات
0 تعليقات

المرحلة القادمة من احرج المراحل وعلى الجميع التكاتف / جمال الطالقاني

المرحلة القادمة من احرج المراحل وعلى الجميع التكاتف ومساندة بعضهم البعض... بعد ان ارسى المشهد الانتخابي اوزاره وعلى الرغم من كل تداعياته وتقاطعاته الانتخابية وما تم خلاله من عزوف شعبي .. الا استثناءات لقوائم وشخصيات خرج لها الموالون ومنها قائمة (سائرون والفتح والنصر) من اجل الحلم بالتغيير وابعاد الوجوه التي ترسخت تفاصيلها ومشاهدها الفاسدة ومنذ (15) خمسة عشرة عام مضى من التقاطعات والخلافات بسبب الولاءات الاقليمية البااحثة عن مصالحها في العراق والتي نفذ اجنداتها مذهبيا جنود شطرنجيون (عملاء) لا هم لهم سوى ديمومة جلوسهم على الكرسي والحصول على هذا المنصب او ذاك واليذهب الوطن ومواطنيه الى الجحيم علاوة على ان اغلبهم
متابعة القراءة
  1566 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1566 زيارات
0 تعليقات

سيؤجل الاستفتاء المزعوم شاء البرزاني ام ابى .. مجبرا / جمال الطالقاني

اليوم اضطرني الحال والواقع والمشهد السياسي ان اتناول موضوع مهما بل اصبح يشكل هاجسا ورأي يشغل المشهد العراقي برمته ويشكل كذلك حالة قلق ورفض واستهجان من قبل اطراف دولية واقليمية تعتقد بأن ما يصر عليه السيد مسعود البارزاني هو بغير صالح الاخوة الكرد وبالتالي هو بغير صالح الاخوة الكردية العربية التي تضم بالاضافة لها الفسيفساء العراقي الذي نتمنى ان يبقى واحدا موحدا تحت راية الله اكبر ... اتناول اليوم موضوع الساعة او هكذا يجب ان يسمى بأنحيازية انسانية وبأدراك كامل بأن حق تقرير المصير اصبح واقع حتمي للاخوة الكرد .. لكن ارى والاغلب يؤيدني في ذلك بأن الوقت والظروف غير متاحة
متابعة القراءة
  2601 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2601 زيارات
0 تعليقات

الاصوات الناعقة وزيارتي السيد الصدر للسعودية وللامارات / جمال الطالقاني

لا يختلف اثنان على ان التواصل مع المحيط العربي والاقليمي يجب ان يكون على اشده لاسيما ونحن في العراق اوشكنا على انهاء صفحة داعش على اراضينا بعد تحرير الاغلب منها وكما يقول المثل الدارج في اوساطنا الشعبية (الف صديق ولا عدو واحد) ..وبلا شك ان زيارة سماحة السيد مقتدى الصدر مؤخرا للسعودية والامارات تكتسب أهمية استثنائية .. لأنها تؤسس لمرحلة جديدة من العلاقات التي يجب ان تربط العراق بمحيطه الإقليمي وبعمقه العربي .. وهي بذات الوقت تحمل إشارات مهمة تعكس الرغبة في إيجاد أرضية مشتركة لتفاهمات حول الدور الذي يجب أن يلعبه العراق في المستقبل بين اشقائه العرب .. وما الحفاوة
متابعة القراءة
  2551 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2551 زيارات
0 تعليقات

الساعدي الغيور وسعدي المخمور .. شتان ما بين الثرى والثريا / جمال الطالقاني


لم امتدح شخص طيلة عملي الصحفي والاعلامي ولم اشيد بكتاباتي لشخص الا ما ندر .. المدح هو عبارة عن تزكية أو شهادة أوعرفان بالجميل للممدوح .. أو على الأقل ينبغي أن يكون كذلك.. ولهذا الغرض بعد اجتماعي تربوي أعمق من هذا كله .. وهو الحث على الأخلاق الفاضلة والعمل الوطني .. والقيم الرفيعة وخصال الفتوة لأن الممدوح ينبغي أن يكون مستحقا للمدح ليكون قدوة للجميع .. اليوم امتدح العراقي عبد الوهاب عبد الزهرة الساعدي .. رجل بلغت اخلاقه وبساطته وتواضعه الاجتماعي والعسكري الافق .. بطل من جنوب العراق ينتمي الى اصول عشائرية يزهو من ينتسب لها ويتشرف بها ..اصوله من ميسان
متابعة القراءة
  3449 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3449 زيارات
0 تعليقات

ماهي الا ساعات وتنتهي أكذوبة ابا بقر البغدادي ومرتزقته في موصل الشهادة والاباء/ جمال الطالقاني

ما هي الا ساعات معدودات وتتحرر الموصل وستتحرر جميع اراضيك ياوطني في مقبل الايام بهمة الغيارى من ابطالك .. نعم ستتحرر يابلدي لكني ارى مستقبلك مقلق ومربك وحزين . نعم مربك ومقلق .. نعم ياعراقي العزيز انا اراك هكذا .. لكني كذلك ارى حالتك غير ميؤوسا منها .. فبعد ان حرر الابطال والنشامى من ابناءك اراضيك وقراك ومدنك وكان اخرها مدينة الموصل سيقضى بأذن الله على القلة الباقية ممن ترسخت المفاهيم الاجرامية بدواخلهم وادمغتهم العفنة من المرتزقة وذيول الارهاب والاجرام من الذين غسلت ادمغتهم النتنة من قبل "ابا بقر البغدادي" ومرتزقته ممن آمنوا بفكره ومعتقده المسخ .. نحن فقراء العراق واسياده
متابعة القراءة
  2857 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2857 زيارات
0 تعليقات

علي حسن المجيد واستهداف داعش للحدباء بعد نمرود والحضر/ جمال الطالقاني

هنيئا "وانا اقصد كل من ايد داعش واصبح واحد منهم" لكل من ضحى بالغالي والنفيس كي يتخلص من حكم الرافضه .. هنيئا للبعض ممن ضحى بتأريخه وتراثه ومسجده وبعرضه حينما استبدل الملابس العربية بالافغانية .. وهنيئا لمن ضحى بأخوته السنية الشيعية الكردية العربية التركمانية الاسلامية المسيحية الازيدية للتخلص من حكم الرافضة .. فعلا لقد ضحيتم بالغالي والنفيس وضحيتم بكتبكم ومكتباتكم ومراقد انبيائكم وصروحكم وأتبعتم الطاغوت الداعشي الذي اخرجكم من النور الى الظلمات واستباح اعراضكم وللاسف .. كثيرا ما يتحدث البعض عن الأمان والعدل ..!! عن عدل من ؟! هل عن عدل أهل السنة أم أمان أهل الشيعة .. ام عن انفصالية
متابعة القراءة
  3228 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3228 زيارات
0 تعليقات

هكذا تدافعون عن الحق ومجاهديه ..؟! / جمال الطالقاني

ما أحزنني واضطرني لكتابة موضوع مهم بل وفي غاية الاهمية لاتناول شخصية مجاهدة قدمت وجاهدت وكانت رمزا لبطولات رجال كانوا ولا زالوا يقدمون الكثير من التضحيات وفي مقدمة ما يقدمون الجود بالنفس وهي اعلى درجات الجود .. البطل ابو عزرائيل .. لا تربطني بالرجل سوى صلة الجهاد وعاطفة الوطن المبتلى برعاع السياسة ومراهقيها واذلائها وعملائها .. ابو عزرائيل بجهاده الذي امتد منذ ثلاثة اعوام متنقلا وشاحذ همم اخوته المجاهدين من ابطال القوات المسلحة والامنية والحشد الشعبي في قواطع القتال ضد اجرام داعش ومرتزقته الذي يطبل لهم البعض من عملاء السياسة في الداخل والخارج وللاسف نراه اليوم مطارد ومطلوب لاجل من ..
متابعة القراءة
  2898 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2898 زيارات
0 تعليقات

تميم - سلمان.. والضحك على الاذقان! / جمال الطالقاني

 أعود اليوم للكتابة مرة أخرى بعد انقطاع طويل لاتناول واخوض في موضوع يهم الشأن السياسي الاقليمي والدولي الذي اصبح موضوع الساعة .. المتابع لمسيرة النظامين السعودي والقطري وعلى مدى عقود مضت، يعرف حق المعرفة دوريهما الداعم للارهاب واسنادهما لافراد ومجاميع متعددة بغية التدخل في الشؤون الداخلية للبلدان المجاورة لهما اوغير ذلك والشواهد كثيرة لما حل بتلك البلدان من كوارث انسانية القت بظلالها على الوضع الداخلي المأساوي لتك البلدان وما جرى من تداعياتها ابتداء بنقطة الانطلاق التي تمثلت بالربيع العربي المزعوم او ما سمي بعد ذلك بغزوات الظلام العربي ..جمال الطالقاني ومن اولى تلك التداعيات التي حركت وحرقت الشارع العربي في تونس وما
متابعة القراءة
  3098 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3098 زيارات
0 تعليقات

ارحمو ما في الارض يرحمكم من في السماء / جمال الطالقاني

ارحمو ما في الارض يرحمكم من في السماء ويهديكم ويثبت اقدامكم على النهج الايماني الانساني ... معالي الاستاذ محمد شياع السوداني وزير العمل والشؤون الاجتماعية .. الاستاذ محافظ الديوانية .. الاستاذ رئيس مجلس محافظة الديوانية .. السيد مدير دائرة الرعاية الاجتماعية في الديوانية ... (كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته ) اليوم تمت زيارتنا ببركة الخالق جل في علاه الى مركز الثلاسيميا في محافظة الديوانية وبصحبتي السيد احمد الطالقاني مدير فرع جمعيتنا في محافظة النجف الاشرف والذي يعتبر المنظومة العلاجية اليومية للمرضى .. حيث يقوم هذا المركز بكوادره الطبية المهنية الانسانية الرائعة والتي يتكون عددهم من (14) اربعة عشر ملاكا من
متابعة القراءة
  3535 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3535 زيارات
0 تعليقات

كيف تتجرأ ايها القرد ووغاني على ابطال العراق ومجاهديه / جمال الطالقاني

استفزني كثيرا تصريح القردوغاني التركي في مقابلته التلفازية يوم امس الاول .. فمنذ ان تشكلت هيئة الحشد الشعبي بعد فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي والعراق بشيبه وشبابه ونسائه الذين تناخوا للدفاع عن تربته بعد ان اجتاحته المجاميع التكفيرية الداعشية بتعاون ازلام وايتام البعث المقبور وهدامه ... حيث تناخى ابناء الجنوب كما تناخى ابناء الفرات الاوسط وكما تناخى الشرفاء من ابناء الوسط وعشائر المناطق الغربية للدفاع عن محافظات باتت مسلوبة الارادة لشراسة الهجمة الاجرامية الانتقامية التي اجتاحتها بتعاون وتنسيق دول الجوار والاعراب يتقدمهم قردوغان الداعشي الذي يعتبر العقل المفكر والحاضن والداعم والمخطط لتلك المجاميع الصفراء الكالحة الوجوه التي استباحت كل شيء حيث
متابعة القراءة
  3601 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3601 زيارات
0 تعليقات

اسألك ماهو مستواك ايها القردوغاني العثماني الارعن ..؟؟!! / جمال الطالقاني

اسألك نيابة عن الملايين من ابناء شعبي الصابر المحتسب من وراء تصرفاتك واخرين يمثلون دول ودويلات اغالوا في اذى شعبي واستغلوا حالة الوهن والفوضى جراء ضعف من تسيد الموقف واستلم مقاليد الحكم في بلدنا ونتيجة حالة الطمع المترسخ في عقولكم في ثروات وطني بناءً على مطامع بعض الاقزام المتأمرين والحالمين بالسلطة والحكم المحسوبين للاسف على العراق ممن يحملون جنسيته التي نعتبرها في غاية القداسة .. لانها جنسية بلد الحضارات والمقدسات الدينية ..بلد ضم رفاة اقدس الاجساد بمراقدهم المقدسة .. بلد الكرار وبلد الحسين وبلد ابا الفضل العباس وصحبهم (صلوات الله وسلامه عليهم اجمعين) .اقول لك لست مدافعا عن شخص السيد العبادي
متابعة القراءة
  4100 زيارات
  0 تعليقات
4100 زيارات
0 تعليقات

الى كل من له المسؤولية في هيئة الحشد الشعبي / جمال الطاقاني


الى كل من له المسؤولية في هيئة الحشد الشعبي واخص هنا القائد العام للقوات المسلحة والسيد فالح الفياض والمجاهد ابا مهدي المهندس اناشد متسائلاً :ايصح ان يقمع ويضطهد ويعتقل من جاهد وقاتل وضحى بالكثير من اجل تحرير ارض الوطن بعد ان احتلت من قبل مجاميع الارهاب والاجرام والتكفير ..ايعقل اعتقال من لبى نداء المرجعية الرشيدة بالجهاد الكفائي وضحى ولايزال رغم كل العقبات وهضم الحقوق ومصادرتها ..ايحق محاربة من هب للجهاد وانتفض ملبياً النداء وبدون مقابل وامتيازات اسوة بأقرانهم المجاهدين المنضوين تحت مسميات احزاب وشخصيات سياسية " واستمحيكم العذر لانه هذا هو الواقع" ..!!اعود واكرر هل يصح ان يعتقل من ضحى بكل
متابعة القراءة
  5703 زيارات
  0 تعليقات
5703 زيارات
0 تعليقات

العلم هل اقترن بلف الشهداء فقط / هادي العامري

هذه هي جزء من مأساتنا واهاتنا ونحن نرى الاقزام عبر قنوات التلفاز يتطاولون على ابناءنا وابطالنا من مجاهدي الحشد الشعبي المقدس وبجميع فصائله المقاومة حين وصفهم ذلك الاماراتي الداعشي النتن وزير خارجية "الحمارات" كما يصفه الاخ والزميل "وجيه عباس"  حين وصف الموتور عبد الله بن زايد  حشدنا الشعبي المقدس بالارهابيين ولن يفرقهم عن داعش والنصرة !!اتساءل هل من المعقول ان يخلف الشيخ زايد رحمه الله (لانه كان خوش زلمه على كولة اهلنه) .. شيخ ناقص مثلك ايها الدعي ..وما هو رد وزارة خارجيتنا متمثلة بوزير خارجيتها على هذا الموبوء الممتلىء ارهابا ودعشاً ..بماذا سيرد الجعفري  لكي يردع هذا اللئيم ليرد الدين
متابعة القراءة
  3291 زيارات
  0 تعليقات
3291 زيارات
0 تعليقات

وفد العتبة العلوية المقدسة يشارك في مؤتمر فعاليات مهرجان فتوى الدفاع المقدس الثقافي في كربلاء

كنت في احدى بلدان قارة اسيا منذ اسابيع للعلاج حينما توجه لي سؤالاً من احدهم ..من اي بلد انت ؟فأجبته بالمختصر المفيد متعجبا من طريقة سؤاله ! لما تسألني ايها الغريب عن بلدي بتلك الطريقة ؟إنه وطن الاحرار والامجاد والجهاد والصبر والعزة والاباء ..إنه وطن الماضي المجيد والحاضر الشامخ بجهاده والغد المنير بمشيئة الخالق  والمستقبل المشرق بجهاد ابنائه ..إنه وطني بلا فخر ولا منة ..إنه تاج يتلألىء على جبين أبنائه  وحسام قاطع لرقاب اعدائه وسارية ترفرف في كل انحاء العالم ..هل يخفى اسم وطني منبع النور وشعاع الحضارات ؟فبه اعظم المقدسات والمراقد واطهر البقاع المباركة واثراها ..آه.. يا وطني .. لقد غرست
متابعة القراءة
  3774 زيارات
  0 تعليقات
3774 زيارات
0 تعليقات

"يوروبول" يكشف التوقيت المحتمل لهجمات إلكترونية

لا يختلف اثنان ان المرجعية توصي من خلال معتمديها خطباء الجمعة من ممثليها وهي بالتاكيد لا تشير بشخصنة معينه بل توصي بالعموميات وتشير بشكل واضح للمتلقي الواعي والمتابع لجميع اشاراتها الرشيدة التي تعتبر صمام الامان الاول للعراق والشواهد كثيرة ومتعددة وأملنا بسماحة السيد المرجع بأن لا يخيب آمال الشعب المظلوم .. اليوم كانت خطبة الجمعة تختلف نو عما عن سابقاتها لقد كانت كلماتها الحيدرية كالزلزال على رؤوس الخونة من شذاذ الافاق والمفسدين حيث حللت من حيث المعنى ..انها تشكل الانذار الاخير لحكومة السيد العبادي ولشخصه بالذات في مسالة ابعاد الفاسدين والمفسدين وبالذات ممن يمثلون ويدعمون من قبل احزاب وكتل سياسية والعمل
متابعة القراءة
  3639 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3639 زيارات
0 تعليقات

ليلة أغتيال التحالف الوطني! / مديحة الربيعي

الكثير من المشاهد التي تمر بنا كمتابعين لمشهدنا العراقي تضعنا امام الكثير من العلامات الاستفهامية .. تلك المشاهد التي تكاد ان تستهدف بشكل حثيث ويومي بغية التحجيم واسقاط فرض نتائجه ولو نجحت لعمت دول غبية النظر للمستقبل الذي ينتظرها وتتمنى ان لا يطالها ما يمر به العراق لإن لو حدث العكس وحدث التغيير لإنقلبت كراسييهم وتحطمت عروشهم التي يتصورونها عصية على التغيير والغير ...اردت من مقدمتي ا ن ابين وهن وغباء بعض الدول التي تفاجئنا بالكثير من مواقفها السمجة الملأى بالغباء والتغابي ومنها دولة الامارات العربية المتحدة وتصريحها الاخير حول درج فصائل المقاومة المسلحة في العراق بكافة فصائلها المضحية بخانة الارهاب
متابعة القراءة
  3701 زيارات
  0 تعليقات
3701 زيارات
0 تعليقات

باقر النمر .. وباقر الصدر! / بقلم د.حميد عبد الله

شدني وانا اتابع عملية المفاوضات عن قرب وعن كثب من خلال وسائل الاعلام المختلفة والمتنوعة حول تشكيل الكابينة الوزارية للسيد العبادي وكنت اتمنى ان يتسامى الجميع على ذواتهم ومصالحهم واحزابهم ليشكلوا لنا حكومة تكنوقراط  تضطلع بأنتشال الوضع المزري الذي يعيشه العراق وشعبه الصابر .. لكن دائما ما تجري الرياح بما لا تشتهي جراء تسلط اشخاص لا هم لهم سوى مصالحهم ومصالح احزابهم وكتلهم وليذهب الشعب والعراق الى جهنم وبئس المصير وليذهبوا لشرب ماء البحر ..!! الاخبار تشير الى فرض اسماء البعض منهم تلطخت السنتهم القذرة وبمجاهرات واضحة طيلة الفترة الماضية بالطائفية .. وكانوا احد اهم اسباب ما جرى في العراق من تداعيات
متابعة القراءة
  3589 زيارات
  0 تعليقات
3589 زيارات
0 تعليقات

رسالتي الى العراقي .. الدكتور حيدر العبادي / بقلم جمال الطالقاني

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتهفي حديث للرسول الكريم صلى الله عليه وعلى آله وسلم:( الدين النصيحة ، قالوا : لمن يا رسول الله؟  قال : لله ولرسوله وللمؤمنين .) صدق رسول الله ..رسالتي اليك رسالة من مواطن يعيش في وطن يصبح على فاجعة ويمسي على اخرى العن منها .. تتنازعه نوازع الامل بالفرج والقلق من المجهول في ظل سياسات المرواحة والدوران في نفس النقطة وحولها .. دكتورنا الكريم ..كل شيء من حولنا يكبر الا الوطن يتلاشى ويحاول اصحاب الاجندات الملعونة تجزئته وتقسيمه ..كل شيء يتقدم وينمو الا احساسنا باننا في وطن يمكن ان يتعافى من اوجاعه وهمومه التي تزداد وتتضاعف في كل
متابعة القراءة
  4476 زيارات
  0 تعليقات
4476 زيارات
0 تعليقات

مفوضية الانتخابات وسياسة كبش الفداء /حيدر عبد علاوي

بعيدا عن الخطابات والبيانات التي شبعنا واتخمنا بها ولرغبة اخي الكاتب علي العقابي بأختياري ضمن كوكبة المثقفين الذين يصنفون كصحفيين واعلاميين وكتاب ومحللين سياسيين وفنانين وشرائح اخرى بأن يكون لنا موقفا حول ما يجري في بلدنا من اهوال وجميعنا يلعق جراحه كي نخفف الالم عن اخوة لنا شردوا واستباحت دياناتهم واملاكهم وانسانيتهم  وفجرت وحرقت اماكن عباداتهم واخرها استهداف المرقد الشريف لنبي الله يونس عليه السلام  .. كتبت هذه السطور متمنيا ان تكون عند حسن القارىء وفي مقدمتهم صاحب الدعوة التي وجهها لي متفضلا ..نعم إنه الزمن الحزين. والحزن حجر يثقل صدورنا .. بل هو كابوسنا الجاثم .. كيف نتخلص ونتحرر من
متابعة القراءة
  3665 زيارات
  0 تعليقات
3665 زيارات
0 تعليقات

سيناريو الجلسة الاولى للبرلمان نفذ كما هو مخطط له .. / جمال الطالقاني

كنا نمني النفس بأن من انتخبه واختاره الشعب المغلوب على امره مؤخرا ليمثله داخل قبة البرلمان سيكون عند العهد به وسيكون عند القسم الذي اداه ولكن ... اصبنا بخيبات امل كبيرة ازاء الحضور والاداء الباهت لممثلي الشعب في اول جلسة لهم..!اغلب الذين حضروا كانت هدفهم واضح وهو اداء اليمين الدستوري لييصبحوا بحكم القانون نوابا لديهم الحصانة وليتمتعوا برواتب ومخصصات هم وحماياتهم سيتسلمونها من دماء الفقراء والمنتهكين في دولة اللا قانون في ظل الفوضى التي نعيشها الان ، وسيختار البعض من هؤلاء حمايات عواطفهم وولائهم لدواعش الحاضر من برلماني الدورة الثالثة وبالذات ممن سيكون من ساكني المناطق الملتهبة والحليم تكفيه الاشارة ..
متابعة القراءة
  4639 زيارات
  0 تعليقات
4639 زيارات
0 تعليقات

أنتظرُ بفارغِ الصَبْرِ العنيدِ / بقلم: محمود كعوش

كم هو مؤلم ان نرى ونسمع اشخاص يتخذون من بذاءة الكلام اسلوبا ومنهجا من اجل توصيل فكرة ما ومن اجل التسقيط ليس إلا ...انا من اشد المؤيدين الى اية وسيلة اعلامية تفضح وتعري الفاسدين وبالادلة الثبوتية لاننا في العراق نعاني من آفة الفساد والمفسدين وللاعلام الدور الاهم في التعرية وتشخيص هذه الآفة  للتقليل منها وهو اضعف الايمان ان لم نقل نتخلص منها بصورة نهائية وما نحتاجه الوقت فقط لاننا في ظل فوضى معروفة لا يهاب قانونها واحكامها من قبل البعض واقصد (الحيتان) ...!! ،ولكني ... وبعيدا عن ‏‏الانتماءات والولاءات ‏ إلا للعراق انا ضد اي اسلوب يستعمل فيه ابذء ما في
متابعة القراءة
  3642 زيارات
  0 تعليقات
3642 زيارات
0 تعليقات

دور مشرق ومشرف لرجل مثابر قدم الكثير .. نعمة عبد الكريم انموذجا / جمال الطالقاني

نتيجة التساؤلات الكثيرة والاستفسارات المتعددة التي تصل لنا شخصيا على ايميلنا الخاص وكذلك العام لشبكة أنباء العراق حول اكمال معاملات الوجبة الثانية من قطع الاراضي للزملاء الصحفيين والاعلاميين في محافظة كربلاء المقدسة ومنذ اكثر من عام ومايعانيه هؤلاء الاخوة من روتين قاتل ومساجلات طويلة ماراثونية بين الدوائر ذات العلاقة واحددها ب (نقابة الصحفيين العراقيين / المركز العام _ ونقابة الصحفيين العراقيين / فرع كربلاء المقدسة ووزارة البلديات متمثلة بمديرية بلدية كربلاء) توجهت اليوم وعلى بركة الله وحفظه وتوفيقه الى محافظة كربلاء المقدسة ، رغم وعكتي الصحية وما يصاحبها من صعوبة الحركة وعدم القدرة على الوقوف والجلوس لفترات طويلة ، وبعد الاتفاق
متابعة القراءة
  4466 زيارات
  0 تعليقات
4466 زيارات
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - عبدالرحمن ابراهيم الوركاء منارة من منارات العلم / الصحفي أحمد نزار
05 نيسان 2020
بارك الله بمدرسة الوركاء وادارتها وكادرها التربوي بشكل عام حقا لمسنا ا...
محرر العرب ولقاح كورونا / رابح بوكريش
23 آذار 2020
مرحبا استاذ رابح .. نعتذر لورود خطأ في العنوان .. شكرا لملاحظتك .. تم ...
الدكتور محمد الجبوري كورونا.. هلع جمعي .. كيفية التعامل معه / الدكتور محمد الجبوري
23 آذار 2020
الاخوة الاجلاء في شبكة الاعلام في الدنمارك تقبلوا خالص شكري وامتناني ل...

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال