الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

مجلس نواب أم مجلس نهّاب ...؟ / فلاح المشعل

يعتزم مجلس النواب العراقي تشريع قانون خاص بالأمتيازات والرواتب والمنافع لرئيس ونواب وأعضاء المجلس ، في سابقة خطيرة ان يقدم البرلمان على تحقيق المزيد من المنافع وتعظيم مرتباتهم المعيشية دون استحقاق وظيفي، وفي ظرف تقشف وافلاس ميزانية الدولة، الأمر الذي يجعل هكذا خطوة جريمة صارخة واستهتار بحقوق الوطن والمواطنين واستغلال لسلطة التشريع .يريد مجلس " النهّاب " كما يسميه ابناء الشعب العراقي ، ان يتمتعوا بما يتمتع به رئيس الوزراء ونائبيه والوزراء من ناحية الراتب والأمتيازات والحمايات والجواز الدبلوماسي له ولعائلته
متابعة القراءة
  5002 زيارات
  0 تعليقات
5002 زيارات
0 تعليقات

دموع الكرادة والكامن الشيعي ...! / فلاح المشعل

أتسع المشهد المأساوي الذي أعقب فجيعة الكرادة في 3تموز 2016، ليكرس ذات النمط التعبيري الذي درج عليه عوام الشيعة منذ 1400سنة تقريبا ً، مشهد مغطى بالرثاء الحزين واللطم والزنجيل وقصائد تولول بيأس وتستسلم لفكرة الموت والمظلومية، كواقع لامفر منه ، كما تحاول تكريسه مراكز فكرية وسلطوية متعددة من السلفية الشيعية ..!الإشكالية الظاهرة في مشهد الكرادة، تبين أن الانتماء لفكرة المظلومية والتسليم بمنهجية الإذلال والقدرية ، لم تزل تعلن عن استعداد الوعي الشعوري الشيعي لأنتاج مشتقات تراجيدية مستوحاة من إيقاع كربلائي ،
متابعة القراءة
  4548 زيارات
  0 تعليقات
4548 زيارات
0 تعليقات

الاستعراض والمظاهرات والمخاوف .! / فلاح المشعل

يعيش العراقيون في بغداد وبقية المدن حالة قلق غير مسبوق مع سريان الاشاعات والتأويلات والمخاوف التي تبعث بها وسائل الاعلام، أزدحام الأفق بهذه الأسئلة يجعلنا نباشر بالسؤال؛ ما هي أسباب الإستعراض الذي يأتي في ظروف وأوضاع غير مناسبة تماما ً..؟ هل يعقل انك تجري استعراضا ً وثاني أكبر مدن العراق محتلة من عصابات داعش ..؟وإذا سلمنا بذكرى 14تموز 1958 فهي موضع خلاف بين المواطنين أنفسهم ، كما أنها لاتلتقي مع دعوات الأحزاب والتنظيمات التي ستقدم العرض ..!الأشكالية الآن أن زعيم التيار
متابعة القراءة
  4745 زيارات
  0 تعليقات
4745 زيارات
0 تعليقات

دموع الكرادة والكامن الشيعي ...! / فلاح المشعل

أتسع المشهد المأساوي الذي أعقب فجيعة الكرادة في 3تموز 2016، ليكرس ذات النمط التعبيري الذي درج عليه عوام الشيعة منذ 1400سنة تقريبا ً، مشهد مغطى بالرثاء الحزين واللطم والزنجيل وقصائد تولول بيأس وتستسلم لفكرة الموت والمظلومية، كواقع لامفر منه ، كما تحاول تكريسه مراكز فكرية وسلطوية متعددة من السلفية الشيعية ..!الإشكالية الظاهرة في مشهد الكرادة، تبين أن الانتماء لفكرة المظلومية والتسليم بمنهجية الإذلال والقدرية ، لم تزل تعلن عن استعداد الوعي الشعوري الشيعي لأنتاج مشتقات تراجيدية مستوحاة من إيقاع كربلائي ،
متابعة القراءة
  4269 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4269 زيارات
0 تعليقات

مؤتمر باريس ، أهو مقدمة للتغيير ..؟ / فلاح المشعل

يأتي إنعقاد مؤتمر باريس ليومي 28-29مايس 2016 للمعارضة العراقية تحت شعار( معا ً لإنقاذ العراق)، في خضم واقع عراقي مرهون بجملة أزمات وعقد سياسية خلافية ، ومظاهر فشل وفساد في إدارة شؤون الدولة ، وإنهيارات خدمية وأمنية،جعل المعارضة العراقية تجد فضاءا ً واسعا ً لنشاطها ليس في الداخل العراقي وحسب، وإنما على الصعيد الدولي .إنعقاد مؤتمر المعارضة في فرنسا لم يأت من رغبة المعارضين العراقيين باختلاف مشاربهم، وإنما تقف ورائه رعاية وحضور دولي امريكي - فرنسي وتمويل يحمل إناقة المال الخليجي،
متابعة القراءة
  4632 زيارات
  0 تعليقات
4632 زيارات
0 تعليقات

اعتصام النواب ، خداع ديمقراطي ..! / فلاح المشعل

أرتفع منسوب الأزمة السياسية لتضرب أمواجها عمق البرلمان العراقي والمطالبة بإقالة رئيسه سليم الجبوري ، وكذلك إقالة الرئاسات الأخرى أثر إنقلاب مفاجئ للنواب، صاروا يدعّون التحرر من أسر وإرادة كتلهم، نحو المطالبة بحقوق الشعب وحكومة تكنوقراط ، في سابقة غريبة...!تحول دراماتيكي يؤشر في ظاهره الى تطور نوعي في الممارسة الديمقراطية في العراق ، حين يقدم النواب على إسقاط اصنام الرئاسات الثلاث المتحكمة بالواقع السياسي،وخلع المحاصصة الطائفية والعرقية والحزبية ، لكن المفارقة ان هؤلاء النواب هم ابناء مخلصون للمحاصصة وممثليها الشرعيين ،
متابعة القراءة
  4373 زيارات
  0 تعليقات
4373 زيارات
0 تعليقات

مشروع إسلامي، أم قتل العراق ...؟ / فلاح المشعل

وصف زعيم حزب الدعوة نوري المالكي، مظاهرات وإعتصامات الملايين من الشعب العراقي ومطالبتهم بحكومة تكنوقراط ومحاكمة الفاسدين ، بأنها مؤامرة ضد المشروع الإسلامي في العراق .من هنا فأن ماحدث ويحدث في العراق منذ 2003، ماهو إلا مشروع إسلامي يجري تنفيذه في بلادنا " بحسب وصف المالكي "، وبهذا فأنه يعني أن لامشروع إسلامي دون السلطة أو الحكومة التي يدافع عنها المالكي بعد ارتياده لها هو وحزبه لعشر سنوات مضت .هذه الشطحات الخطابية التي جاء بها المالكي وبذات الطريقة الإنفعالية المهزوزة ،
متابعة القراءة
  4361 زيارات
  0 تعليقات
4361 زيارات
0 تعليقات

عراق بلا ثقافة ...! / فلاح المشعل

تشتد الأواصر الوطنية ويتكافل الشعب مع بعضه عندما تضرب المحن والكوارث والأزمات الكبرى أي مجتمع بشري، تلك من شروط غريزة البقاء ومن ضرورات الدفاع الذاتي عن النوع، وفروض الحضارة والفكر والعادات والتقاليد التي ينتجها المجتمع عبر تاريخه .كلما تطور المجتمع تجلت تلك المظاهر على نحو اكثر اشراقا ً وتأثيرا ً، خصوصا في وقت النكبات والتهديدات الوجودية، ولعل مبتكرات الوعي الجمعي وقوة تماسك النسيج المجتمعي ، قد تبدى بخصوبة إنسانية أعلى في سنوات الحرب العالمية الثانية، حين ظهرت الثقافة الإنسانية بمختلف تنويعاتها
متابعة القراءة
  4340 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4340 زيارات
0 تعليقات

التكنوقراط والخلل السياسي البنيوي ....! / فلاح المشعل

التوافق الذي درجت عليه الكتل السياسية والأحزاب في مشروع تقاسم السلطة الذي ساد منذ 2005، أخرج الديمقراطية المزمعة عن جوهر منهجها في حكم الأغلبية الفائزة وشرعية وجودها عبر الإنجاز والمكاسب المتحققة للمواطن ،واستبدلها بأحزاب طائفية وقومية تبحث بشهية مطلقةعن سلطة وأموال ونفوذ وامتيازات .واقع ضاعت فيه الثقافة الوطنية وروح المواطنة ،وتشرذم الواقع وفق انتماءات طائفية وحزبوية جاءت بالغث والفاسد والإحتراب والتصارع، وانتشار مبدأ الشك وفقدان الثقة الذي ترحل من ساحة التحارب السياسي بين الأحزاب واجنداتها ، الى بعض مستويات المجتمع العراقي
متابعة القراءة
  3938 زيارات
  0 تعليقات
3938 زيارات
0 تعليقات

الإعتصام ، احتضار سياسي، ولادة وطن .! / فلاح المشعل

تبلغ الأزمة السياسية ذروتها مع موعد الإعتصام الذي أعلنه زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر أمام مداخل الخضراء حيث مقر الحكومة والبرلمان والرئاسة والسفارتين الأمريكية والبريطانية .يأتي الإعتصام بعد عقدة الفشل والفساد التي اغلقت أفق التجربة العراقية بعد عام 2003، جراء التأسيس الدستوري الخاطئ والقواعد السياسية (سيئة الصيت) التي أسس لها المحتل الأمريكي والأحزاب الحاكمة .واذ يشكل الإعتصام كما أراد له السيد الصدر ، مقدمة في تشكيل حكومة تكنوقراط نزيهة تحرر العراق من منهج النهب والفوضى والأمية والفساد والفشل الإداري ، فقد
متابعة القراءة
  4393 زيارات
  0 تعليقات
4393 زيارات
0 تعليقات

لماذا تركتنا بالصحراء يازهير ....؟ فلاح المشعل

مات زهير الدجيلي .. هل تعرفون من هو زهير الدجيلي ....؟هو صاحب أكبر حقل غنائي يزهر بالعذوبة والنقاء وعمق الشجن العراقي ، كان يغازل حلما عراقيا ظل يطارده بالنصوص الغنائية التي توجز برقي مدهش ملاحم الروح الشعبية العراقية العاشقة بوجد لايضاهى ...! أربعون عاما وزهير ينسج سلالم من روحه كي يصعد لذلك القمر البعيد بعد ان تعب (هوى الناس) من الصراخ عليه ...!كانت الطيور رفيقا ً دائما لدموعه حين تغسل فيض الاحزان لذاك الجريح البعيد البهي المسمى عراق .. ياطيور الطايره
متابعة القراءة
  4384 زيارات
  0 تعليقات
4384 زيارات
0 تعليقات

منجزات الموت ....! / فلاح المشعل

كل شيء في الحياة يخضع لرحلة تسجيلية ،ولادة ثم صبا ثم شباب ثم كبر وشيخوخة وهرم وموت ..، انغمارنا في الحياة ومكاسبها وهمومها غالبا ماينسينا ثقافة الموت ، والتحايل عليه . ابلغ الوصايا ما تحقق من منجزات للموت ، كما ورد في القرآن الكريم والفكر الإسلامي عموما ً ، إذ يكرسه لتطوير امكانيات الحياة وتنميتها ، مثال ذلك حديث الرسول محمد (ص) ..؛ { إذا مات أبن ادم انقطع عمله إلا من ثلاث صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولد
متابعة القراءة
  4107 زيارات
  0 تعليقات
4107 زيارات
0 تعليقات

حيدر العبادي، الإغتيالات والنصف الضاحك ....! فلاح المشعل

أعطت تظاهرات الإحتجاج لأبناء شعبنا العراقي بعض المبادرات الإيجابية ، التي أوحت بأنها إصلاحية ، لكن في الواقع هي جزء من سياسة تقشف وحذف ترهلات إضافية في بنية دوائر ومراكز قرار، طفيلية أصلا ، وكانت ترهق الحكومة وتربك عملها .الأسبوع الخامس ومليونيات تتكرر لشعب محتج مهدد معيشيا ً وأمنيا ً، بعد أثنى عشر عاما من الفشل والفساد السياسي والحكومي ، وضياع الثروة والخدمات والآمال ومحافظات الوطن وملايين العراقيين ..!الأسبوع الخامس والمراوغات السياسية مستمرة على قدم وساق ، ولاحصيلة للشعب أو الجمهور
متابعة القراءة
  4263 زيارات
  0 تعليقات
4263 زيارات
0 تعليقات

التظاهرات وحدود الحلم الوطني .....! فلاح المشعل

تنامت صرخات الفقر والحرمان المكبوتة فأنطلقت مظاهرات صاخبة في البصرة ، ولم تكن سحابة صيف ، بل دماء تضج بالغضب أمطرتها أحلام الشاب منتظر الحلفي ، يوسف البصرة أرداه ذئب السلطة قتيلا ..!ً فأيقظ الشعب على حقيقة أن فقرهم ويأسهم وأحزاب اللصوص والطائفة لاتعطي لهم سوى القتل، بعد أن تنتهي من إبتلاع ثرواتهم وحقوقهم وحرياتهم ...!استفاقت أيضا مرجعية النجف الأشرف ، بدرجة حزم وحذر شديدين ، لأن كل شيء صار على وشك الضياع ، والبلاد تتجه نحو الإنفجار والغضب، والخوف من
متابعة القراءة
  4160 زيارات
  0 تعليقات
4160 زيارات
0 تعليقات

التظاهرات وحدود الحلم والحرية ....! القسم الثاني . فلاح المشعل

لم يبق أمام ملايين الجماهير المحرومة من الخدمات وثروات البلاد سوى التظاهر بالإحتجاج ورفض سلطات الفساد الحاكمة ومحاكمتها ، إضافة الى المطاليب الرئيسة في توفير الخدمات وإستعادة الحقوق والتكافؤ بالفرص لجميع العراقيين ، إضافة لقضاء عادل ودولة قانون ، يختفي بها دور الإستبداد وثقاقة السلاح وسلطة الأحزاب التوليتارية وميليشياتها .تلك مطاليب لاتتصادم مع الدين كما يدعي دعاة الأحزاب الدينية والمتقاطعة في عمقها وسلوكها مع مبادئ الإسلام ورسالته السمحاء، من هنا جاء دعم المرجعية الشريفة للتظاهرات وشرعية مطاليبها في تبني صريح .الحقيقة
متابعة القراءة
  4078 زيارات
  0 تعليقات
4078 زيارات
0 تعليقات

الإصلاحات وأزمة الحكم الشيعي ...! / فلاح المشعل

ينسجم مشروع الإصلاح السياسي أوالإقتصادي أوالإجتماعي، مع جدلية التصحيح الدائم لظواهر الإنحراف أو الميل عن سياق الرؤية أوالبرنامج الموضوع في الحقل الفلاني ، مايجعلها إجراءات مستمرة، طبيعية وليس لحظة إنقلاب ضد سلسلة أخطاء تراكمية ، عندها يخرج مفهوم الإصلاح من الواقع العملي الى مشروع الظاهرة الصوتية أو الإعلامية ، مترافقا ً مع عجز تنفيذي يشكل خطأ ً إضافيا ً .فحص التجربة العراقية بعد أثنى عشر عاما ً من تجربة الحكم الشيعي في العراق ، وهنا اقصد بالتحديد إمتلاك الأحزاب الشيعية للسلطة
متابعة القراءة
  3962 زيارات
  0 تعليقات
3962 زيارات
0 تعليقات

سقوط مفاجيء .....! فلاح المشعل

توقع الكثيرون أن المظاهرات التي فجرت البلاد من اقصاه الى اقصاه ، يمثل سقوطا ً مفاجئا ً للاحزاب الحاكمة والعملية السياسية ، وربما الصدمة قد أخرست الأحزاب نفسها وماكان بوسعها سوى الصمت ، والتأييد البليد للإصلاح ، والذي لايلفت أنتباه أحد جراء صرخات ملايين المتظاهرين ضد أنواع الفساد والجريمة التي أطبقت على البلاد .المظاهرات العراقية المباركة تشكل حدثا ً تاريخيا ً مهما ً، يأتي بعد أثنى عشر عاما ً من بدء تغيير سياسي حمل شعار النظام الديمقراطي والحريات ودولة القانون ،
متابعة القراءة
  4239 زيارات
  0 تعليقات
4239 زيارات
0 تعليقات

البغدادية والإعلام الوطني .....! فلاح المشعل

يتبنى الإعلام أهم جزء في محاور الصراع الوطني من أجل التغيير السياسي والتأثير المجتمعي ، والإعلام الفاعل يصنف كونه أحد الشروط الذاتية الناضجة التي تتكامل مع الظروف الموضوعية وحركة الجماهير في إنجاز مشروع التغيير ، سواء أكان عبر ثورة سلمية ، أم بطرق مواجهة أخرى .أحداث المظاهرات ليوم 7آب 2015 كشفت عن جملة ظواهر تؤكد ما نحن بصدد تشخيصه ، وتقعيده على وفق شروط التجربة السياسية العراقية وهي تعيش واحدة من أعقد مراحل إنعطافاتها التاريخية ، حيث ظهر مستويات قياس للإعلام
متابعة القراءة
  4162 زيارات
  0 تعليقات
4162 زيارات
0 تعليقات

هل يتسع المسرح للقتلة أيضا ً ....؟ فلاح المشعل

يظهر مشروع التظاهرات في العراق قد تحول الى دراما مضحكة ، بعد الحديث عن مشاركة حركات وميليشيات " سلّمية " فيها ، وأصدر الحزب القائد لقطار الفساد السائر منذ 12 عاما ً ، بيان تأييد للمظاهرات ، وصار رواد الكارثة مؤدين وداعمين لها ، ولم يبق امامها سوى إنتظار مشاركة مشعان الجبوري ونوري المالكي وطاقم مكتبه القديم وعالية نصيف وجمال الكربولي وعبعوب ورواد كازينو القمار في بيروت،وشلة القضاة الفاسدين وحيتان العقود المليارية ...! حفل بهيج سيغطى بالترنيمة القديمة للشاعر بحر العلوم
متابعة القراءة
  4296 زيارات
  0 تعليقات
4296 زيارات
0 تعليقات

العاصفة مقبلة، لا محال .....! فلاح المشعل

يشهد العراق منخفضا ً سياسيا ً غير مسبوق ، مايعني أن ثمة عاصفة في الأفق ، لن تترك ورائها غبارا ً على زجاج النوافذ ، عاصفة توعد بقلع الجدران الواهنة للعملية السياسية المتردية منذ أثنى عشر عاما ً .بلاد تعصف بها مظاهر الغضب والإحتجاج وتمتلئ ساحاتها وشوارعها بمئات وآلاف المتظاهرين ، إشارات عديدة لثورة شعبية ستقوم ولاتقعد حتى تحقق أهدافها ، ثورة شعب ضد حكومات فاسدة استبدت بسلطة الظلم النهب والفشل والجريمة والفوضى والأمية والسرقة ، ما أعطى لها صفة حكومة
متابعة القراءة
  4254 زيارات
  0 تعليقات
4254 زيارات
0 تعليقات

العراق مابعد الفوضى ....! فلاح المشعل

يرتهن العراق لواقع قياسي في درجة فوضى تهدد إمكانية بقاء الدولة ، أهم مؤشرات ذلك فقدانه النسيج السياسي الموحد في التعبير الحكومي ، ماجعل كل رئيس أو نائب أو وزير أوبرلماني أو سياسي وأن كان بدرجة " ثالثة " ، يعبر ويصدر بيانات وتهديدات،ويتدخل بالسياسة الداخلية والخارجية على نحو خطير .الخطر الثاني ، إنكشاف الدولة على إفلاس إقتصادي مفضوح يهدد بوضع العراق في مراتب الدولة الفقيرة ونطاق مديونية الدول الفاشلة ، بمعنى الفساد الحكومي وصل ذروته في عدم قدرة الطبقة السياسية
متابعة القراءة
  4137 زيارات
  0 تعليقات
4137 زيارات
0 تعليقات

شيزوفرينيا عراقية ....! فلاح المشعل

تسع سنوات يمضيها جهابذة العلم كي يصلوا الى كوكب " بلوتو " وتدور مركبتهم حوله في تصوير ودراسة ، في ذات الليلة إمتحان بكالوريا ، تجتمع أقلام طلاب عراقيين ليبصق عليها سيد "معمم" كي يجعل الأقلام تجيب بنجاح ..؟؟تجاوز سلوك إنفصام الشخصية في العراق نطاق الظاهرة النفسية ، الى ماهو سياسي وإقتصادي وإجتماعي وثقافي وأخلاقي ، حتى أصبحت البلاد بكل مظاهرها تعاني إنفصاما ً بالشخصية ، رجل الدين يعيدك للخرافة ، السياسي الإسلاموي أما قاتل أو حرامي ، حثالات المجتمع يصبحوا
متابعة القراءة
  4369 زيارات
  0 تعليقات
4369 زيارات
0 تعليقات

ايران ، الخروج من نفق الهزيمة ....! فلاح المشعل

أخرج الإتفاق النووي إيران من أخطر نفق لنظامها السياسي ودولتها عاشته منذ عشر سنوات أو اكثر ، بل أن بعض الأنظمة السياسية سرعان ماتسقط جراء هذا الحصار ، وليس ماحدث لنا في العراق بعيدا ً عن الذاكرة السياسية .حصارات متنوعة ومتشددة عاشتها إيران من قبل امريكا وأوربا والأمم المتحدة ، إقتصادية ، تسليحية ، تقنية ، مالية مصرفية ، تجارية ، وفي شؤون الإتصالات والنقل مايجعله حصارا شاملا ً.قال الرئيس الإيراني حسن روحاني ؛ " كان علينا القبول بهذا الإتفاق لأن
متابعة القراءة
  4785 زيارات
  0 تعليقات
4785 زيارات
0 تعليقات

الخوف من الميليشيات ...! فلاح المشعل

الكتابة عن الميليشيات الآن ، برؤية تقويمية نقدية ، تعني الوقوع في المحذور أو السير في حقل الألغام ..! ذلك لأن الحكومة بكل ماتملك من قوة ردع وشرعية فعل وقوانين ساندة وغطاء وطني ، لاتقترب من هذا المسار .من الإجحاف أن ننكر أرواح الشهداء والتضحيات التي قدمها المنتسبون للميليشيات في قتالهم مع " داعش " في العديد من معارك الشرف وتطهير الأرض ، في تكريت وسواها ، ولا ننسى عودة الروح المعنوية للشعب بعد دعوة المرجعية لتشكيل الحسد الشعبي ، وإرتفاع
متابعة القراءة
  4708 زيارات
  0 تعليقات
4708 زيارات
0 تعليقات

النصف الثاني ....! فلاح المشعل

تجلت الكثير من حقائق الزمن العراقي الجديد مع النصف الثاني من رمضان ، حقيقة الكارثة ووضع البلاد على سكة الموت ، النصف الثاني من فساد الإسلام السياسي وقصص التزوير للتاريخ والإصرار على إستغباء المواطن والثقافة والوعي وتسقيط مشروعية وجود الإنسان في العراق الأخير .النصف الثاني من ضياعنا وسط ملايين النازحين والمهجرين المتروكين المهملين في حوار غير متكافئ مع الطبيعة ، ملايين الأيتام والأرامل دون غطاء من حنان أو رعاية دولة ،النصف الثاني من رمضان .. ولائم مليونية وترف كافر بعصيان مطلق
متابعة القراءة
  4141 زيارات
  0 تعليقات
4141 زيارات
0 تعليقات

الحرب على قطر ....!؟ فلاح المشعل

أبرز الأخبار المتداولة في الأسبوع السياسي الأخير ، دعوة اطراف سياسية وإجتماعية لتبديل النظام النيابي بالنظام الرئاسي ، وزيارة السيد عمار الحكيم رئيس المجلس الأعلى الإسلامي العراقي لكل من الكويت وقطر ، وإنعكاساتها على القضية العراقية .الموضوع الأول يكشف عن ضعف الترابط بين النظام الديمقراطي والجمهور السياسي ، الذي صار يتقاطع مع طروحاته ومعالجاته وابرزها توزيع السلطات واالتعددية والفيدرالية ، وهو تعبير عن " نوستالجيا " سياسية ، أي الحنين الى الماضي وسلطة الرئيس او الرجل الواحد الحاكم بأمره ، والمؤثث
متابعة القراءة
  4102 زيارات
  0 تعليقات
4102 زيارات
0 تعليقات

وثائق ويكليكس، شكوك وقراءات ...! فلاح المشعل

اثارت وثائق " ويكليكس " ، ضجة في الأوساط السياسية والإعلامية ، كونها تضع شخصيات سياسية وإعلامية عراقية وعربية موضع الإتهام والعمالة للمملكة العربية السعودية ،أو استجداء الأموال منها بطريقة متدنية .التهم تطال الشيعة والسنّة على سواء ، وتتعدى ذلك الى دفع القارئ المتحفظ الى التشكيك وإتهام كل السياسيين بلا استثناء ، ولعل ذلك أحد أهداف نشر الوثائق بهذا الوقت الذي يشهد احتدام الصراع بكل أنواعه على المسرح العربي ، من هنا ينبغي ان نتأمل بمشروع نشرها واسبابه واهدافه ، وفق
متابعة القراءة
  4404 زيارات
  0 تعليقات
4404 زيارات
0 تعليقات

إعلامنا الوطني ، الأمنية الفاشلة ....!؟ فلاح المشعل

سقوط الإعلام العراقي تحت حوافر الإرهاب والفساد السياسي والمالي والأخلاقي في عشر سنوات مضت ، تكريس لحقيقة الأمنية الفاشلة لأحدى أهم روافد الدولة المدنية الديمقراطية ، وهي تمسي نكتة يتفكه بها أمراء القتل والحروب .نعرف ان التجربة الديمقراطية تقوم على قواعد فصل السلطات وإستقلال القضاء وإعلام حر لايرتبط بالدولة ، بل هناك إعلام للدولة يكون في خدمة الوطن والمواطن ويقف على مسافات متساوية من الجميع ، ولايخضع لأي نوع من أنواع السلطات في البلد وهي الضمانة الوحيدة لإستمرار حريته وتأثيره ودوره
متابعة القراءة
  4373 زيارات
  0 تعليقات
4373 زيارات
0 تعليقات

البنك المركزي ؛ فساد وفوضى القرارات !؟ فلاح المشعل

أخطر مايمر به العراق الآن هو سوء التصرف والتوجيه الذي اتخذه البنك المركزي العراقي ، فقد ارتكب البنك خطأ ً استراتيجيا ً حين اعطى توجيهاته للمصارف الحكومية والأهلية بأن يكون صرف الدولار للودائع والحوالات للناس بالعراقي ، وبتجزئة للمبلغ المودع ، وبسعر بيع الدولار من البنك 1200دينار عراقي .هذا التوجيه يعني ان المواطن الذي ودع أمواله بالدولار لاتعطى له إلا بالدينار العراقي ، واذا حسبنا ان صرف الدولار بسوق تداول العملة يبلغ سعر الصرف 1340 للدولار الواحد ، فأن الموطن يخسر
متابعة القراءة
  4486 زيارات
  0 تعليقات
4486 زيارات
0 تعليقات

إنقلاب تركي ، نصائح عراقية ....! فلاح المشعل

أعطت نتائج الإنتخابات البرلمانية التركية ، أمس الأول ، تراجعا ً ملحوظا في عدد المقاعد 260مقعدا مقابل 295لأحزاب المعارضة ، نتيجةً مخيبة لآمال حزب العدالة والتنمية برئاسة رجب طيب اردوغان على تشكيل الحكومة بمفرده ، بعد ثلاثة عشر عاما ً من هذا التسيد الرئاسي للحكومة والبرلمان ، مايمكن عده إنقلابا ً أتاحته الديمقراطية التركية .الإنقلاب التركي سيفتح الفضاء السياسي امام تأويلات ورسم خطوط جديدة في التكوين السياسي والتوجهات للحكومة التركية الجديدة وسياستها الخارجية ، ويهمنا هنا أن نراقب نتائج ذلك وكيفية
متابعة القراءة
  4494 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4494 زيارات
0 تعليقات

مؤتمر باريس ، الصوت المفقود ...! فلاح المشعل

تشكل المؤتمرات الدولية التي تجتمع بها امريكا بدول القرار الأوربي ، مع دول المال العربية ، المطبخ الطارئ الأكثر إنتاجا ً للقرارات ، والأهمية في تعبئة الرأي العالمي وحشد الدعم المادي والإعلامي للقضية التي يعقد لأجلها .مؤتمر باريس لدول التحالف الدولي لمحاربة " داعش " ، لم يقدم بيانات ورؤى تعطي تطمينات لشعوب الشرق الأوسط التي تعاني الذبح والتهجير والدمار ، وحكوماتها التي تتجرع مرارة الهزيمة تلو الأخرى ...!؟المؤتمر يبحث في إيجاد آليات جديدة لمحاربة " داعش " ..!؟طيب من يحمل
متابعة القراءة
  3978 زيارات
  0 تعليقات
3978 زيارات
0 تعليقات

النفط العراقي ،النصروالهزيمة ...! فلاح المشعل

أنشغلنا بإطلاق الأناشيد والأهازيج والشعارات في المعركة ضد أخطر وأبشع عدو يواجه العراق " داعش " الإجرام والرذيلة ، ولم نسأل أو نتفقد إمكانياتنا الإقتصادية والعلمية في مواجهة هذا الخطر في حرب طويلة الأمد ، كما تبدو للمراقب الحصيف.النفط العراقي أحد أهم الرافعات الرئيسة للإقتصاد العراقي ، بسبب تخلف النظام الإقتصادي العراقي ، وإعتماده مبدأ المصدر الواحد ، نظام ريعي ، يبيع النفط ويشتري كل شيء ، يصاحبه تعطيل شبه تام للصناعة وإنتاج الطاقة والصناعات التحويلية للنفط ،حيث اصبحت تشكل المساحة
متابعة القراءة
  4427 زيارات
  0 تعليقات
4427 زيارات
0 تعليقات

تعبنا يا زكريا ...!؟ فلاح المشعل

يمر مساء دجلة دون شموع ، البساتين ترنو لرواد غابوا منذ سنين ، ولاصوت يردد ذلك النشيد السماوي الرخيم …" يازكريا إنا نبشرك بغلام أسمه يحيى ، لم نجعل له من قبل سميّا."هل مضى زمن الإعجاز الألهي ..؟هل جاء المستحيل ليحل خرابه الأبدي في وطن جدك يا " زكريا " ..!؟أمواج دجلة تساءل نخيل بغداد عن سر إختفاء الضوء والشموع والأغاني ، من شواطئ كانت تفيض بالأماني ، تزهر بالخير وهي تطوي المسرة في إيهاب الذكرى ..!كانت الصبايا والأمهات يرسمن خيطا
متابعة القراءة
  4301 زيارات
  0 تعليقات
4301 زيارات
0 تعليقات

اسئلة الخلاص العراقي ...! / فلاح المشعل

مايحدث في العراق ليس تحطيم بنى تحتية وتعطيل نمو وتخريب إقتصادي ، أو ترسيخ ثقافة فساد إداري ومالي وأخلاقي وإعلامي ، أو إشاعة مناخ العصابات والفوضى والصراعات الدموية وعسكرة المجتمع تحت عناوين الميليشيات والجماعات المسلحة والخارجين عن القانون ، وحسب ...!يحدث في العراق إفشال ومصادرة أي مشروع لبناء الدولة العراقية الجديدة التي تأسست بعد 2003، أي الدولة المدنية الديمقراطية ، الأمر أدركه بعض العقلاء المتعمقين بقراءة الآخر، لكن غالبية السياسيين الحاكمين الذين حذفت بهم الصدفة والصفقات الطائفية وجداول حسابات المحتل ومشاريع
متابعة القراءة
  4102 زيارات
  0 تعليقات
4102 زيارات
0 تعليقات

رواتب بلا ضمير ...!؟ فلاح المشعل

إرتكاب الإثم والفساد يعني إهمال الضمير ، إستمرار إهمال الضمير يوصله الى العطب التام ، وهذا ماحدث ويحدث مع الأكثرية من السياسيين العراقيين ، وكبار المسؤولين سواء في الرئاسات الثلاث أم الوزراء والنواب ووكلاء الوزراء والمدراء العامين واصحاب الدرجات الخاصة ..!؟قبل ثلاث سنوات كتبنا وصرخنا كاشفين عن هذه الجريمة الاخلاقية حين يبلغ راتب الرئيس مائة مليون دينار شهريا مع مليار دولار نثرية سنوية ...!؟وكيف يصل راتب الوزير الى 40 مليون دينار أو اكثر ، والنائب نحو 25 مليون مع مكافأة 90
متابعة القراءة
  4077 زيارات
  0 تعليقات
4077 زيارات
0 تعليقات

هيا بنا للمقهى ....!؟ فلاح المشعل

كان موعدنا المقهى ، يتوزع فائض ساعت النهار بين مقهى البرلمان أو حسن عجمي ، وفي المساء نلتاذ بمقهى البلدية في الميدان ،أو البغدادية في أبي نؤاس .. في كل مدينة عراقية كانت مقاهي بديلة أو منافسة لمقاهي بغداد ونكهتها الأدبية ومسحتها الترويحية تزرع فيك إدمان الحضور اليومي .تبدّل الزمن وأ ُغلقت البرلمان وحسن عجمي ، أنتهى زمن التأمل والهدوء والسكينة والحوار ، جاءنا بوقت مبكر ، زمن اللهاث والقلق والخوف والرصاص ...!" المقهى " ليس بعيدا ..! ً لكنه أصبح
متابعة القراءة
  4546 زيارات
  0 تعليقات
4546 زيارات
0 تعليقات

استعجلت الرحيل ياقمر ...! / فلاح المشعل

كان القمر العراقي يتقدمنا خطوة في شارع الشانزلزية بباريس ، وجع وأحلام نحملها من عراقنا المهدد بالذبح ، دهشة باريس في أول زيارة لم تخفض منسوب حرارة النقاش ، أكثرنا هدوءا وحكمة وتبسم هوعمار الشابندر القادم من لندن للمشاركة في رسم إعلام حر مستقل يليق بعراق السلام والديمقراطية .الشابندر يشرح لنا عن تفاصيل باريس ، ويسأل كثيرا ً عن بغداد ، ثم ينتقل للكلام عن شروط تجاوز الحرب الأهلية ، والإندفاع نحو حلول ممكنة ، أنيقا ً مثل فاترينات " الشانزلزيه
متابعة القراءة
  4370 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4370 زيارات
0 تعليقات

لا أحد يضرب اللصوص .....!؟ فلاح المشعل

صورة الشخص الذي حاول سرقة مصرف القاسم ، مسجى على الأرض أثر حملة ركل وضرب وتعذيب جسدي ، لاتثير شيئا ً ، بقدر ذاك الكلام الذي نطق به الصبي الذي كان يشاهد طريقة تعذيب أبيه ، سأله أحدهم ؛ - هذا أبوك فقال أي أبوي " . - ليش تسرقون المصرف ؟ ببراءة واضحة يقول الصبي " ماعدنه ..والله ماعدنه " .صورة قد تتكرر بوجود الطفل أو في غيابه ، والسرقات سوف تحصل بالعثور على اللص ام بهروبه ، الجوع المتصاعد بين الناس
متابعة القراءة
  3988 زيارات
  0 تعليقات
3988 زيارات
0 تعليقات

إنهم يخافون البغدادية ...!؟ فلاح المشعل

إعتاد الجمهور العراقي ، بحكم طبيعة النظام السياسي ، على منادمة إعلام حكومي أو سلطوي طغت عليه نزعة المحافظة والتمجيد لكل شأن أو إجراء حكومي ، حتى وان كان معاديا ً للشعب ومصالحه ، وبهذا فأنه امتاز بدور الماكنة الدعائية " الإعلانية " وليس الإعلامية .التغيير السياسي في 2003 ، وظهور الدستور العراقي الدائم والنظام السياسي الهادف لبناء دولة مدنية ديمقراطية ، أعطى مساحة للإعلام العراقي تجعله سلطة فاعلة ومؤثرة في أدوار الرقابة والمشاركة السياسية والتربوية ، وإرساء معالم جديدة للواقع
متابعة القراءة
  4413 زيارات
  0 تعليقات
4413 زيارات
0 تعليقات

تهريج إعلامي وأخطر الأزمات ....! فلاح المشعل

تأخير دخول مدينة تكريت المحاصرة ، استدعى تأويلات وتلفيقات وتهريج إعلامي واسع النطاق ، بعضهم تحدث عن اعتراض أمريكي ، والآخر ذهب بخياله بعيدا ً في الحديث عن وجود رغد بنت صدام وعزة الدوري ضمن المحاصرين، وهناك من يقول عن عرض دولة قطر لدفع خمسين مليار دولار لفك الحصار عن تكريت وتهريب المحاصرين ....!؟إعلامنا هو الآخر يسقط في مستنقع التهريج والتسخيف والمجانية ، ويبتعد عن اليقين والتحليل والمنطق العسكري ، وسياقات معركة تتحرك في صفحات مدروسة عسكريا الى جانب البرنامج السياسي
متابعة القراءة
  4223 زيارات
  0 تعليقات
4223 زيارات
0 تعليقات

في إنتظار " كاوه" الحداد ..!؟ فلاح المشعل

تنبثق براعم الأغصان الخضرة و تزهر من جديد ، تتفتح أكمام الورد ودفء يتسلل مع المطر المتأخر ، تعشبُ الأرض وهي تستريح على نسائم منعشة وهيجان مفتوح للزهور البرية بألوانها المتوهجة بنداء الربيع .المدن والأحياء المتسللة عن بساتين ومزارع مثل بغداد وأماكنها العريقة المفروشة بورد الجوري والياسمين والنرجس واشجار النارنج ، يتظاهر في شوارعها عطر يضع شذا الأزهار تحت سطوة القداح ونشوة الأجساد المتحررة من البرد .كل شيء هنا يتوهج بالدفْ والعطر والألوان والعافية ، هكذا يستعرض الربيع زهوه بين الفصول
متابعة القراءة
  4127 زيارات
  0 تعليقات
4127 زيارات
0 تعليقات

الإعلام الطائفي، إغتيال الوطني ....! فلاح المشعل

تعمل الكثير من المؤسسات الإعلامية العراقية بمنهج الإنكفاء الطائفي، سواء ً الشيعية أم السنية ، كما يحلوا للبعض ان يعلن تشدده الطائفي عبر قنوات " فضائية " مرئية ، مايجعلها تظهر في إطار التوجيه الحزبي أو الطائفي المتشدد ، وليس مخاطبة رأي عام قائم على التنوع المذهبي والطائفي والعرقي والديني واللاديني ايضا ً.مبادئ ورسالة الإعلام ولوائح الشرف المهني ، تقف على نقيض هذه التوجهات التي لاتكتفي بإغتيال ماهو وطني وحسب ، بل تسهم على نحو فاعل في خلق اجواء الإحتراب الطائفي
متابعة القراءة
  4209 زيارات
  0 تعليقات
4209 زيارات
0 تعليقات

داعش أخطاء تتكرر ..!؟ فلاح المشعل

يذهب البعض الى تعبئة المعركة ضد " داعش " بشحنات طائفية تنزع عنها العمق الوطني ، الذي أريد له أن يوحد جميع العراقيين أزاء عدو همجي كافر ، استهدف الجميع دون تفرقة طائفية أو دينية أوعنصرية .كما يشتهي آخرون إقامة تناظر أو ربط بين أحداث ، ماوقع في كربلاء المقدسة والنجف الأشرف في آذار عام 1991 ، أي إنتفاضة آذار أو الشعبانية ، ومايحدث في معركة تكريت آذار 2015 ، وإختزال الموضوع بالثأر الطائفي أو تقابل الأحداث ، في خطأ جسيم
متابعة القراءة
  4095 زيارات
  0 تعليقات
4095 زيارات
0 تعليقات

بغداد " الأجمل " في الوجدان ...!؟ / فلاح المشعل

لاتوجد في التاريخ مدينة أمتلكت من اسرار وجودها وشبابها مثل مدينة بغداد ، كل المدن تعيش تلك الدورة التسجيلية للحياة ، ولادة ثم نمو بعدها شباب وازدهار ثم كبر وشيخوخة فعجز فنهاية ، المدن لاتموت بل يسكنها الموتى إن تعذرت الحياة .بغداد وحدها إستثناء بالروح وفتنة الشباب الدائم ومحاكاة العصور المتنوعة بما يوازيها من إبداع وحضارات ، احيانا تدير وجهها صوب الماضي لتطمئن " بن زريق البغدادي" على أمانته فيها ،( أستودع الله في بغداد لي قمرا .... في الكرخ من
متابعة القراءة
  4239 زيارات
  0 تعليقات
4239 زيارات
0 تعليقات

أمير الحلو ..شجاع في زمن الخوف / فلاح المشعل

ضغوط شديدة عشتها في مجلة الف باء في تسعينات القرن الماضي ، أولها الإنتماء لحزب البعث كان يريد فرضه علي (فايق الحديثي ) مسؤول تنظيم وزارة الإعلام ، إضافة الى ضابط من الأمن العامة يدعى (طالب أبو سارة) أزاحه عني الشاعر الشعبي فالح حسون الدراجي ، صديقي آنذاك ، إضافة الى شخص من المخابرات وسيم ذي عينين ملونتين كان يدعى (محمد) .هؤلاء كانوا يدعوني اما الإنتماء للحزب أو لأحدى هاتين المؤسستين الأمنيتين ، فأتخذت قرارا ً بترك العمل في الصحافة ولاأنتمي
متابعة القراءة
  4511 زيارات
  0 تعليقات
4511 زيارات
0 تعليقات

تدمير العراق، تدميرالذاكرة .....! فلاح المشعل

إرتكاب جريمة تدمير الآثار في مدينة الموصل ، والسعي لمحو ذاكرة الحضارة الآشورية ، حلقة مكملة لطاقة الإبادة الموجهة التي يتبناها سلوك "داعش" أزاء دولتين (العراق ،سوريا ) ،عرفتا بخزينهما من أرث حضاري يرمم مفاهيم التاريخ القديم بمعرفة دورة الحضارة والحياة ، انهما القاعدة الأوسع لذاكرة الحضارة القديمة .المهمة هنا ليست إسلامية كما يعتقد البعض ،أو يردد الداعشيون ذلك زورا ً، وان كانت مسعى موجه نحو تجهيّل الفكر الإسلامي ، وتحميله مسؤولية منهج "داعش " في تكريس مفهوم ظلامية هذا الدين
متابعة القراءة
  4185 زيارات
  0 تعليقات
4185 زيارات
0 تعليقات

إيران العظمى ....! / فلاح المشعل

استطاعت الجمهورية الإسلامية الإيرانية خلال ثلاثة عقود ونصف ، ان تحمل تسمية " إيران العظمى " بحسب قياسات مفاهيم العلوم السياسية ، وفي ضوء معطيات القوة والنفوذ ، ودورها في التوازنات الدولية ، وكفاءتها في المناورة السياسية وتطويرها الدائم في موارد التنمية الإقتصادية ، ومع أزمة إنخفاض سعر النفط فأنها أقرت ميزانية لهذا العام 2015، تبلغ نحو 300مليار دولار امريكي ، تبدء مع السنة الفارسية في آذار المقبل ...! يحدث هذا وإيران تعاني من حرب اقتصادية وعلمية وحصارات متنوعة من دول
متابعة القراءة
  4607 زيارات
  0 تعليقات
4607 زيارات
0 تعليقات

الأمن الوطني ..شيروان الوائلي ...! فلاح المشعل

 إختراقات الأمن الحادثة في بغداد وغيرها من مدن العراق ، تتصل بطرق إمداد وتمويل وتجهيز ودعم من خارج الوطن ، منذ أحد عشر سنة يتحدث القائمون على المؤسسة الأمنية عن خطط وبرامج وأجهزة ودورات وغيرها ، ولم يتحقق الأمن ، وبعد كل سلسلة جرائم تفجير وتكاثر أعداد الضحايا ، ينعطفون في تصريحاتهم على خطط جديدة مع التشديد الإعلامي على إدانة الإرهاب .يحدث هذا ونزيف الدماء والأرواح يرتفع منسوبه يوما بعد آخر ، وتنفق المليارات من الدولارات ، تعقد الصفقات الفاسدة والأجهزة
متابعة القراءة
  4069 زيارات
  0 تعليقات
4069 زيارات
0 تعليقات

إحتلالين وصمت مقلق ....!؟ فلاح المشعل

تصادم غير مسبوق بالمعلومات يحدث في فضاء الإعلام، فيما يخص الشأن العراقي، الأول يخص دخول الجيش الأمريكي بعدد 3000ثلاثة آلاف جندي مارينز للعراق للمشاركة في المعركة البرية لتحرير الموصل ،بينما يعلم الجميع ان الحكومة العراقية رفضت في وقت سابق أي تدخل لقوى برية ، يحدث تصادم في وقت لم يصدر عن السلطات العراقية، المتعددة الرؤوس، أي تصريح عن هذا التطور النوعي الخطير، كأن الأمر يحصل في جزيرة الواق واق .التصادم الآخر الذي يشكل أهمية اكبر لدى العراقيين بشأن الراتب ، وهل
متابعة القراءة
  4099 زيارات
  0 تعليقات
4099 زيارات
0 تعليقات

الظلم والإيمان .!؟ / فلاح المشعل

هل توجد علاقة بين الظلم والإيمان ، أو مايقابلهما من علاقة بين الكفر والعدالة .؟يسود إعتقاد " خاطئ " لدى غالبية شعوب الشرق المسحوقة، بأن العدالة قرينة الإيمان والإنتماء للدين والملتصقين بشرائع السماء ، وان الكفر هو المنتج الأول للظلم ، وانتهاك حقوق الإنسان وكرامته .كما ترسخ الإعتقاد بأن مجتمعات أوربا والغرب ، مجتمعات كافرة ، ومجتمعاتنا العربية والإسلامية بكونها مجتمعات إيمانية ، تؤدي فرائض الدين وتتبنى تعاليم الشريعة وفقه المذهب الذي تتبناه ...!المجتمعات ذات الطابع الإسلاموي والمحكومة بسلطة إسلامية، أنموذج
متابعة القراءة
  4316 زيارات
  0 تعليقات
4316 زيارات
0 تعليقات

نشاز طائفي ....! فلاح المشعل

جريمة استشهاد الشيخ قاسم الجنابي وولده وافراد حماية النائب زيد الجنابي، تصرخبإدانة كل الجماعات الإرهابية، ميلسيشيات ام مجاميع مسلحة تحت عناوين جهادية ، كما تدين هزالة الدور الأمني للحكومة ،جريمة صدمت جميع العراقيين الرافضين للطائفية والمتطلعين للأمن والسلام والتضامن الإجتماعي وروح المواطنة والإستقرار .الجريمة مصنوعة بعناية فائقة لتظهر بهوية طائفية ، بعد هدوء مواسم الشحن الطائفي وتراجع عنفه ، وتكرست الجهود الوطنية لمجابهة "داعش"، قبل ان تظهر نتائج التحقيقات لدى الأجهزة الأمنية ، نقول أسألوا عن المستفيد ، ستعرفوا من هو
متابعة القراءة
  4830 زيارات
  0 تعليقات
4830 زيارات
0 تعليقات

موت مدفوع الثمن ...! / فلاح المشعل

ثلاث إنفجارات في مساء الكرادة سقط جراءها عشرات القتلى والجرحى ، ضاع الخبر ، طمس في حمى الصدمة التي جاء بها فلم إحراق الطيار الإردني معاذ الكساسبة وإثارته الهوليودية .عشرات العراقيين أُ ُحرقوا ومازالوا يُحرقون على يد "داعش" وغيرها ...لكن لاأحد يكترث لهم ، لأنها اصبحت عملية مكررة روتينية لاتثير انتباه حتى الإعلام الأصفر أو الأخضر ومشتقاتهما .حرائق كل يوم بالسيارات المفخخة والأحزمة الناسفة والعبوات الناسفة ، حرائق تشوي بشر ثم تتركهم يتفحمون وسط بلاهة رجال الأمن وعدسات الصيد الوحشي للكاميرات
متابعة القراءة
  4635 زيارات
  0 تعليقات
4635 زيارات
0 تعليقات

نار الكساسبة هل تدفء شتاء العرب ...!؟ فلاح المشعل

مشهد حرق الطيار الإردني معاذ الكساسبة وتجليات الإجرام والبشاعة والمبالغة بالقسوة والإرهاب ، تعطي الدليل الأكيد بأن الإرهاب لايجيد قراءة العلامات الفارقة في البيانات الطائفية ، وهذا السرطان "داعش" لم يقصر وحشيته على الشيعة أو الكرد أو المسيحيين والأيزيدية ، إنما هو وحش فاتح فاهه لإلتهام العرب كل العرب ، والمسلمين كل المسلمين وكل ابناء الجنس البشري .كانت فلسطين توحد العرب والمسلمين على موقف واحد، وبعد خفوت صوت التضامن والإحتجاج العربي من أجل فلسطين، جراء الأزمات الداخلية والمشكلات القطرية ، أختفى
متابعة القراءة
  4767 زيارات
  0 تعليقات
4767 زيارات
0 تعليقات

موازنة النهب الديمقراطي ...! / فلاح المشعل

أقرت الموازنة في البرلمان العراقي ، وسارع الوزراء المتلهفين الى العقود بإجراءات التعاقد وقضم الحصص المليونية، قبل ان يحدث مايحدث في البلاد المهددة بدواعش القاعدة والسياسة والشائعات و...و....و الخ .موازنة تبلغ "105" مائة وخمسة مليارات دولار ، بما يعادل ميزانية خمس دول مثل العراق ، لو كانت تحكمنا ايادي نظيفة وشخصيات شريفة تتوفر على اقل قدر من الحس الوطني والإنتماء للعراق ، ميزانية ضخمة رغم التخفيضات التي طرأت عليها ، وهي بالتأكيد تخفيضات مضحكة مقارنة بتللك الملايين الفائضة التي وضعت رواتب
متابعة القراءة
  4286 زيارات
  0 تعليقات
4286 زيارات
0 تعليقات

تظاهرات وفضائح ...! فلاح المشعل

 نريد لحكومة العبادي ان تنجح ، كي نأخذ إستراحة المحارب في نقد الحكومة ، كان أملا ً ، لكن ماذا تفعل وانت تسمع احتجاجات واصوات استغاثة المئات والآلاف من المتظاهرين في بغداد والحلة والمدن الأخرى .؟ موظفون وعمال لم يتقاضوا رواتبهم المعيشية منذ ثلاث أشهر أو اربعة ..؟تخيل أنك تعمل منذ عشرين سنة أو أكثر في احدى شركات أومعامل وزارة الصناعة ، ذاكرتك تحتفظ بصور العديد من الصناعات العراقية التي انتجت بذراعيك وجهودك ، والآن تصبح بلا راتب معيشة ً، طريد
متابعة القراءة
  4866 زيارات
  0 تعليقات
4866 زيارات
0 تعليقات

إرهاب ناطق وقانون أخرس ....! / فلاح المشعل

انتشار السلاح بيد الميليشيات والعصابات ، والإستخدام غير المنضبط للسلاح من قبل منتسبي القوى الأمنية والعسكرية والحمايات الخاصة ، جعل الأمن العراقي في مهب الريح ، والحوار بالرصاص خيار مقدم لشعب مأزوم .أمس حصل تدهور أمني خطير حين تعرضت الطائرة الإماراتية للرصاص أثناء هبوطها صباحا ً في مطار بغداد الدولي ، وتوقفت شركات الطيران من استخدام مطار بغداد ، في المساء تقاتلت بالرصاص عشيرتان في حي الفضيلية بأنواع الأسلحة الخفيفة والمتوسطة ..!؟وجود السيطرات في الشوارع الرئيسة لاتمنع نشاط الإرهاب والميليشيات ،
متابعة القراءة
  4720 زيارات
  0 تعليقات
4720 زيارات
0 تعليقات

فرح بقسوة وإرهاب ....! فلاح المشعل

فساد النظام السياسي يصطحب معه فسادا ً إجتماعيا ً، ومظاهر سلوك شعبي منحرف يعد إنعكاسا ً لسلوكيات وإفرازات النظام السياسي ، وإذا ماتحدثنا عن خمسين سنة وأكثر من فساد النظام العراقي 1963- 2015، تقابلها إزدواجية آخذة في التركز في الشخصية العراقية ، كما كشف عنها المفكر العراقي علي الوردي ، فأن المحصلة ، شعب يجنح الى العنف والقسوة حتى في التعبير عن الفرح .ترددت في ذهني هذه الأفكار وانا اقرأ عن موت وجرح أعداد ليست قليلة بالرصاص الذي اطلقه بعض المعتوهين
متابعة القراءة
  4298 زيارات
  0 تعليقات
4298 زيارات
0 تعليقات

إنقلابات ومعاني ....! فلاح المشعل

 ارتبط مفهوم الإنقلاب بالصراع السياسي للإستحواذ على السلطة ، وفرض شروط الإنتصار على الآخر بعد الإطاحة به ، تلك عملية مستلزماتها حفنة رصاص وإجتماعات سرية تسبق الإنقلاب وبعض المتعاونين ثم بيان يبث من الإذاعة .شاعت الإنقلابات في عموم الأنظمة الثورية والعسكرتارية التي تتحكم فيها قوة السلاح مصحوبة بدهاء التآمر وطموح النفاذ للحكم بأقرب الطرق وأقلها تكلّفة ، ماجعل ذاكرة الإنقلابات تؤشر لمراحل التغيير في وجوه وأسماء الرؤساء، دون المساس بالبنية السياسية للحكم أو تغيير فلسفة السلطة ، أوحدوث تأثيرات إجتماعية وثقافية
متابعة القراءة
  4176 زيارات
  0 تعليقات
4176 زيارات
0 تعليقات

الريم انقلبت ياحجي ...!؟ فلاح المشعل

خلال سنوات الحصار الجائر الذي فرضته امريكا على العراق ، وحطمت به شعب العراق وليس حكومتة، حدثت الكثير من القصص والمواقف ذات المغزى، قصص بطلها الجوع والفاقة والواقع المأساوي الثقيل .يروى ان احد العراقيين باع حليّ زوجته، واقترض بعض المال واشترى سيارة نقل ركاب من نوع (ريم ) الشائع انذاك ، سلمها لسائق مصري يعمل فيها ، وبينما كان الرجل يمنيّ نفسه بأن وارد سيارته سوف يدخله بحبوحة العيش بإكتفاء، وتعويض ذهب زوجته وشراء جهاز (فيديو) وملابس حديثة وبعض الأحلام الصغيرة،
متابعة القراءة
  4156 زيارات
  0 تعليقات
4156 زيارات
0 تعليقات

عام النازحين والمحنة ...! فلاح المشعل

 لقد كان عاما رائعا ! شكرا على كونك جزءا منه ، تلك الجملة التي وضعها القائمون على" الفيس بوك " بلغات متعددة ومنها العربية ، لاتعني ان هدفهم إستفزاز العرب ، وخصوصا ًالعراقيين الذين أمضوا عاما ً،هو الأقسى والأصعب عبر تاريخهم ..!كان الأحرى بزعماء الفيس بوك ان يحترموا مشاعر 300مليون عربي ونحو مليار مسلم بالعالم ، ويضعون لهم جملة رثاء أو تعزية او تضامن على نحو " لقد كان عاما للموت والمحنة ، كونكم جزءا منه ، نأسف لصمتكم وتخاذلكم ..!
متابعة القراءة
  4440 زيارات
  0 تعليقات
4440 زيارات
0 تعليقات

فساد عشائري ...! / فلاح المشعل

يحدث في بلادنا نوع غريب وشاذ من الفساد ، لم ولن يحدث في كل دول العالم ، اقصد به الفساد العشائري الذي نشأ ،بحسب تقديري ، بتدرج عن الفساد المالي والإداري والأخلاقي الذي فاض به مجتمعنا بعد 2003.    الفساد العشائري المقصود يتجلى في أعداد ليست قليلة صارت تذهب الى  المحاكم طالبة تصحيح لقبها ، أي تغيير انتمائها العشائري بحسب عشيرة  رئيس الحكومة وقادة الأحزاب السياسية النافذة طبعا ً ، وقد لفت نظري نشر العديد من الإعلانات الصادرة عن المحاكم وهي تناشد
متابعة القراءة
  4654 زيارات
  0 تعليقات
4654 زيارات
0 تعليقات

العبادي وشجر الصفصاف ....! / فلاح المشعل

يتفق العراقيون على أهمية إصلاح قطاعات الدولة لتخليصها من الفساد والتدهور، بدءا ً من المؤسسة الأمنية وصولا ً للمدرسة الإبتدائية، مرورا ًبالحالة الإقتصادية والظواهر الإدارية والعلمية والسياسية والقضائية والصحية والإعلامية ...الخ .     المتراكم السلبي في الفساد المالي والإداري والسياسي يشكل تركة ثقيلة جدا ًعلى كاهل الحكومة والبرلمان ، وحين يصر البرلمان ، بإتفاق غالبية القوى السياسية، على دعم الإجراءات الإصلاحية لحكومة الدكتور حيدر العبادي ، فأن مشروع الإصلاح  يستدعي وجود رؤيا تستند الى برنامج تنفيذي فاعل وقادر على تأسيس قواعد جديد
متابعة القراءة
  4149 زيارات
  0 تعليقات
4149 زيارات
0 تعليقات

الدولة الهشة والدولة الموازية بالعراق! / كاظم حبيب

 تبادل القتلة هدايا أول يوم من عام البصرة الجديد ، فقتلوا ثلاثة رجال دين عرفوا بالإعتدال والمواقف الوطنية والإنسانية ، جريمة تحمل أسئلة بكثافة الدماء الصاعدة بضجيج الإحتجاج الى سماء تحتفظ بأسماء ووجوه القتلة .استهدفوا البصرة في مسعى آخر لجرها الى أتون حرب طائفية _ أهلية ، بعد ان فشلوا في بغداد، لماذا البصرة بعد ان استعادت الهدوء وتصاعدت وتائر العمل والسعي لإعمار المواطن والمدينة .؟تبرير المصادر الأمنية بالمحافظ وإلقاء الجريمة على عاتق "داعش" مزحة أخرى تعبر عن فشل ذريع ،
متابعة القراءة
  3668 زيارات
  0 تعليقات
3668 زيارات
0 تعليقات

ياابا القاسم سلاما ً ...! / فلاح المشعل

يوقدون الشموع ويعلقون الزينة توزع الحلوى وتضرب الدفوف في اناشيد التمجيد ،تلقى الخطب العصماء ، تتظاهر فقه الكلمات والأوصاف البليغة ، ذلك هو اداء غالبية المسلمين في ذكرى المولد النبوي الشريف ، رسول الإسلام النبي محمد (ص).مسلمون يتقاتلون طائفيا ًويشتمون بعضهم وصولا ً للمقدس المشترك اصحاب الرسول وآله ، مسلمون متخمون بالرذيلة والفساد والكفر والمجون ، يتظاهرون بحب الرسول وآله ، والكثير من عباد اللله المسلمين يبيتون جوعا ًوقهرا ًوظلما ً، كأن أبا جهل عاد بسلطاته يحكم الأرض بسياطه ..!؟يامحمد ياعظيم
متابعة القراءة
  4611 زيارات
  0 تعليقات
4611 زيارات
0 تعليقات

للضحك فقط ...! فلاح المشعل

إجراءات معالجة النقص في الميزانية لعام 2015، حسب تفكير حكومتنا الموقرة ووزارة المالية "المبجلة " ، ان تفرض ضرائب على السيارات والموبايل وبطاقات شحن الهاتف وكذلك على أجور الكهرباء والماء والنظافة .تلك أحلى هدية تقدمها الحكومة للسنة الجديدة ، كي تعبر عن الإزدهار الإقتصادي والنمو المتصاعد في القدرة الشرائية وفائض النقد الذي يتراكم في جيوب الناس ،جراء العدالة في توزيع الثروات والرواتب والعقود والمنح ...!؟حكومة أضاعت اكثر من 800الف مليون دولار ، وتسمى 800مليار ايضا ً، في عشر سنوات دون قدرتها
متابعة القراءة
  4449 زيارات
  0 تعليقات
4449 زيارات
0 تعليقات

الغراوي حوار المهزوم ....! / فلاح المشعل

سجلت قناة البغدادية السبق الإعلامي في إظهار مهدي الغراوي بحوار صريح مع المقدم نجم الربيعي ، كان يمكن للحوار ان يكون مدونة واقعية لأحداث مصيرية ونكسة وطنية فقدنا بها ثلث الوطن وآلاف الضحايا، لو انه جاء وفق سياقات زمنية تفصيلية لسقوط الموصل .كنت اتمنى ان يتوفر الأخ نجم الربيعي على قدرة استنطاق الآخر معلوماتيا ً،وعدم إطلاق التصريحات والإتهامات وشخصنة الكلام .غياب المعرفة التفصيلية بالأماكن والأدوار وتوقيتات مراحل الهزيمة للمحاور أضاع الكثير من تفاصيل ذلك الزمن الذي عشنا ساعاته بقلق مرعب وشعور
متابعة القراءة
  4462 زيارات
  0 تعليقات
4462 زيارات
0 تعليقات

الخسارة الكبرى ....! فلاح المشعل

تنزف بلادنا خسائر يومية وشهرية وسنوية ، خسائر بالأرواح والممتلكات والزمن وفقدان الشعور بالمستقبل، خسائر باهظة ، لكنها ليست الخسارة الكبرى..!يهدر الوزراء الفاسدون المال العام بإنتقام قل نظيره ، تبتلع حيتان الحكومة ولصوصها الكبار نحو( 800) ثمانمئة مليار دولار امريكي ، تنهار الخدمات تحت عناوين تسعة آلاف مشروع وهمي في العراق الفضائي ، وتتبدى الفضائح عن وهم الإدارة وفنون فسادها وسرقاتها التي تلطخ بلادنا بعار لايمحى ، وليس هي الخسارة الكبرى .نفقد ثلث أرض العراق وزهرة المدن " نينوى " مع
متابعة القراءة
  4520 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4520 زيارات
0 تعليقات

العراق اولا ً...! فلاح المشعل

يخوض العراق معركة وجود ومصير وعلى شتى الجبهات ، جبهة "داعش" وجبهة الفساد والأمية الإدارية السائدة منذ عشر سنين ، وجبهات اخرى غير منظورة وابرزها الصراعات السياسية ،والمطامح الشخصية والشللية التي تحاول تمزيق ذات الأمة العراقية وتفتيتها الى تشرذمات طائفية وحزبية فاقدة الإرادة ومعدومة القدرة على التحدي .المعركة ضد "داعش"الآن تكتسب أولوية دعم واسناد من العراقيين كافة، فلا وجود للعراق(لاسامح الله)إذا نجح برنامج "داعش"الإجرامي في إبادة العراق شعب ووطن، ورغم ان هذه المعركة قد اصطحبت معها سلوكيات فساد بذات الوزن كما
متابعة القراءة
  4215 زيارات
  0 تعليقات
4215 زيارات
0 تعليقات

المجلس الأعلى ..والشيعة الشعوبيين ...! فلاح المشعل

اتصفت سياسة المجلس الأعلى الإسلامي، بقيادة الزعيم الوطني السيد عمارالحكيم بالخطوات الرشيدة، ورؤية تحكمها المصالح الوطنية، وليس المصلحة الحزبية اوالطائفية المتطرفة التي تضمر سلوكا ًعدائيا ًأزاء الشركاء بالوطن الواحد من عرب وكرد وتركمان وغيرهم.هكذا يجد المراقب الموضوعي توصيف هذا التيار السياسي الذي يسعى لتحقيق معادلة الوسطية والإعتدال في إصلاح ماأفسدته المراحل السابقة ، لكن الغريب مايتجلى لدى بعض المتطرفين من سياسيين وانصافهم أو كتاب الأدب السياسي واشباههم ، توصيف هذا الإصلاح بالضعف أو (الإنبطاح) ..!؟ وكأن الحال يتصل بمعركة مصيرية ،
متابعة القراءة
  4279 زيارات
  0 تعليقات
4279 زيارات
0 تعليقات

الأمن المفقود ...! فلاح المشعل

 تفاءل العراقيون وهم يشاهدون عبر اخبار الفضائيات، وصول الوجبة الأولى من أجهزة (سونار) كشف المتفجرات المحمولة على عجلات اعدت خصيصا لهذا الغرض ، ويرجو البعض أن تمحو الأيام المقبلة صور الضحايا والتفجيرات الدموية ومشهد الحرائق والدخان الذي يلوث احياء بغداد بالمزيد من سخام الأحزان .اصبح الأمن الوطني وسلامة المجتمع تتقدم الرغبات والأماني والأحلام عند غالبية العراقيين ، بعد ان أصبح الموت يداهمهم دون موعد مسبق ، ويورث مآسي ليس لها موقع في أرشيف المصايب العراقية المتنوعة منذ قيام الساعة .فقدان الأمن
متابعة القراءة
  4327 زيارات
  0 تعليقات
4327 زيارات
0 تعليقات

موت البنفسج ...! فلاح المشعل

 عشر سنوات مرت دون قدرة الساحة الموسيقية العراقية على تقديم أغنية واحدة راقية مترعة بالعذوبة والجمال والصدق الفني ، سواءً كانت عاطفية أم وطنية ..!وإذا سلمنا بما يقوله الفلاسفة وعلماء الجمال بأن الموسيقى والغناء ترجمة للحالة الثقافية والحضارية ومدى فاعلية الوعي الإجتماعي وثرائه الفني وانعكاسه في إبداعات الشعراء والموسيقيين ، فهذا يعني اننا نحيا بلا ثقافة ولاقيم جمالية او أدبية معبر عن روح الشعب ومسرح انفعالاتها .سنوات طوال لم نسمع سوى نقيق الضفادع و تلك "السخافات" المبتذلة التي يسمونها اغاني عاطفية
متابعة القراءة
  4135 زيارات
  0 تعليقات
4135 زيارات
0 تعليقات

داعش والأهداف القريبة ...! فلاح المشعل

 التحول السياسي الدراماتيكي في سلوك "داعش" من تنظيم مسلح يستهدف أعداء محددين مثل قوات الإحتلال الأمريكي ، والدفاع عن "مظلومية" طائفة الى إعلان دولة إسلامية واعتبار "البغدادي " خليفة للمسلمين ،وقيام افراد وجماعات هذا التنظيم بإضطهاد وقتل ابناء الديانات الأخرى كما حصل مع الأيزيدية والمسيحيين وغيرهم ،كذلك في قتل الشيعة والسنة على حد سواء واضطهاد المسلمين جميعا وانتزاع ممتلكاتهم وكرامتهم ومصادرة مايغري بالمصادرة .هذه المعطيات جعلت التركيز يتجه بتقديرات سياسية تحقق مبدأ الشك ، بأن الأهداف التي تقف وراء صناعة هذا
متابعة القراءة
  4145 زيارات
  0 تعليقات
4145 زيارات
0 تعليقات

العراقي يلدغ ألف مرة / حاتم حسن

 ينعطف التاريخ وتحل الفجيعة ثم المهزلة في تعاقب إجرائي متكرر لهذه البلاد المستباحة، يموت الفنان في غربته بعد ان تأكل قلبه الأحزان ولم يزل ينعي حلمه المفقود ويبكي وطن يهرب من الوجود الى العدم ، تقول العرافة ؛ كل شيء وارد حين ينقلب التاريخ ويبلغ السحر ذروة مبلغه .تفقد التراجيديا معناها ، ولا سر في ذلك حين يشارك الموت الأحياء في فروض يومهم وهمومهم ويأخذ بهم نحو محطات الرقود ، تنقلب معاني الأشياء ويصبح "جلجامش " ليس ذلك البطل الملحمي الذي
متابعة القراءة
  3511 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3511 زيارات
0 تعليقات

الحسين صديقي ...! / فلاح المشعل

تنتصب مأثرة الإمام الحسين بن علي بشموخ لايضاهى على مسرح التاريخ ، متجاوزة نطاقها الرسالي الإسلامي الى فضاءات الحرية وقيم الإنسانية الشاخصة في ذرى الكرامة وروح الثورة ، للخلاص من الظلم والعبودية واستبداد السلطة وعجرفتها .حين كنت صغيراَ ، كنت اعتقد ان الحسين صديقاَ لذلك الرجل "الريزخون" الذي يبكي ابناء "محلة السيف" في الناصرية كل عاشوراء في مجلس العزاء ومهرجانه المغطى بالأضوية المعلقة والقماش الأسود ، كان الرجل بعمامته السوداء ووجهه الأبيض وروحه البكائية وهو ينعي الحسين ، ينطوي على مسحات
متابعة القراءة
  4363 زيارات
  0 تعليقات
4363 زيارات
0 تعليقات

عقوبات رئاسية ...! / فلاح المشعل

تنبيه رئيس الجمهورية فؤاد معصوم لنائبه نوري المالكي ، عدم السماح بزيارة المحافظات والقيام بأي نشاط دون اخذ أذنه وموافقته ، يعني ان الدولة صارت تستعيد أصولها الإدارية السليمة ومنع التفلت والفوضى التي يريدها البعض .رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي ينبغي ان يتنبه هو الآخر ويمنع المالكي من إطلاق التصريحات والبيانات التي تحرض ضد توجهات العبادي وحكومته ، لات وقت مجاملة ياسيد حيدر .إدارة البلد ومعالجة الفساد والتراكمات السلبية التي خلفها المالكي تستدعي المزيد من اليقظة والأوامرالصارمة ، ولو اقتضى الأمر
متابعة القراءة
  4228 زيارات
  0 تعليقات
4228 زيارات
0 تعليقات

النازحون ..النازحون ...! / فلاح المشعل

توافدت صور الأطفال والنساء تحت المطر المداهم وطوفان الخيم لملاجئ النازحين في كردستان ،لتكشف عن تعذيب وإذلال يضاف لحمولة الموت والتشرد والخوف والدموع التي ألقتها على كاهلهم "داعش"..!شعب كتب له القدر السيء والإستسلام ان يتوزع بين الذبح "الإسلامي" والإهمال الحكومي الطافح بروائح الفساد والجريمة ايضا .اخطاء الحكومة وتسافل بعض قادة الجيش والأجهزة الأمنية وتهديدات التي يتلقاها الوطن يوميا ، كانت ترفع نصيحة " واعدوا لهم من الخيم والملاجئ ..! لكن الصمم بلغ ايضا مؤسسات حقوق الإنسان والهجرة والمهجرين ،حيث يقتصر نشاط
متابعة القراءة
  4423 زيارات
  0 تعليقات
4423 زيارات
0 تعليقات

يا ارهاب أرحمنا ..!؟ / فلاح المشعل

من المسؤول عن تساقط هذه الأعداد من القتلى والجرحى كل يوم...؟ لقد سلّمنا بالحرب ضد" داعش"ولم نجتهد بالبحث عن صناعها واهدافها، واكتفينا بإستقبال العائدين صوب المقابر وكلمات التعزية ومجالس العزاء..!لانعرف ماذا ستفعل الحكومة الجديدة لتغيير واقع الحال.؟ وهذا الصدأ الذي ران على العملية السياسية ونخر أعماقها"زنجار" فساد لم تتعرف عليه قواميس الإنحطاط والسفالة .موتى كل يوم يقترح اعدادها المجرمون من دولة الجوار "داعش" وأذنابها الوطنية ، أو تاتي وفق رغبات الميليشيات ودمها الفائر،أو نشاط إرهابي يستيقظ كل يوم للبحث عن لحم
متابعة القراءة
  4474 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4474 زيارات
0 تعليقات

أردوغان وبلاغة الإبادة ...! / فلاح المشعل

 كثيرا ماتبجح رئيس الامبراطورية العثمانية رجب طيب أردوغان ببلاغة الكلمات النابضة بالحقوق والحريات واستعار من ذاكرة الشعر وفقه الوصف وتراث الثقافة الإسلامية .أردوغان يشترط على دول التحالف ان تتعهد له بإسقاط نظام الأسد لقاء حمايته لمدينة كوباني وشعبها المقاوم ...!يعني صفقة سياسية مشبوهة تضع الكورد تحت شروط مذلة ، وتؤمن له نظام حكم في سوريا يتسيد فيه "الأخوان المسلمين "على السلطة تمتد من خلال سلطنة أردوغان ويتحقق الحلم بإعادة امجاد الأمبراطورية العثمانية بصرف النظر عن المجزرة التي تحدثها داعش في الكورد.أليس
متابعة القراءة
  4381 زيارات
  0 تعليقات
4381 زيارات
0 تعليقات

أجمل نساء الكون ...! / فلاح المشعل.

كنت أتامل ذلك الموقف البطولي الخارق بإبائه وشموخه الذاتي العظيم للمقاتلة الكوردية الحرة بنت "كوباني "، وهي تحمل قنابلها وتقتحم اوكار الأفاعي "الدواعش" لتعلمهم متى يكون التفجير الإنتحاري صلاة في عشق الوطن والأله ..!حسناء فولاذية الروح جبليةالشمم ،وصلت رسالتك ياكوردية ياباسلة ،فالثوار لم يبلغوا مرحلة التقاعد بعد كما يصفهم الكبير مظفرالنواب ،وجيفارا نبيّ الحرية ،لم يعد اغنية تتكرر في ذكرى مواسم الثورة وحسب ، بل هاهم تلامذته ورفاقه المخلصين يعيدون اسطورة التحدي والبقاء .شابة كوردية أخرى من قلعة الحرية "كوباني "تدخّر
متابعة القراءة
  4696 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4696 زيارات
0 تعليقات

المطر الأحمر والخريف العراقي ...! / فلاح المشعل

 تظاهرالإرتياح لدى العراقيين بعد صمت قصيرلأصوات الإنفجارات وتنفس الأمل مع حكومة مافتئت تبشر به ، تشرين يطرق الأبواب ويخفف من حرارة الحيطان والبيوت والشوارع ،مساءات منعشة، ورغبات تنادي على مطر مبكر يغسل البلاد من أحزانها ،ويزيل عن الطرقات آثار الدماء والدموع .بينما تراوح الأحاسيس والرغبات للعيش في خريف بلا موت بدأ المطر الأحمر يتساقط بغزارة في بغداد والبصرة وبابل وكربلاء المحملة بنشيج التاريخ والأحزان .مطر أحمر يتساقط بالتزامن مع ضحايا داعش من جنودنا البواسل وابطال البيشمركة ورجال العشائر الأبية ومايترشح من
متابعة القراءة
  4398 زيارات
  0 تعليقات
4398 زيارات
0 تعليقات

فيروس الطائفية ومسؤولية المرجعية ..! / فلاح المشعل

اصبح التخندق الطائفي سمة للإنقسام المجتمعي البغيض في غالبية الدول العربية والإسلامية ،وقد حل كقضية جوهرية ينقسم الجمهور حول ضفتيه سياسيا وثقافيا ومذهبيا .فيروس الطائفية أنتج في مجتمعاتنا المصابة بفقر الدم الثقافي شتى انواع التعصب والعنف الإجرامي، واطلق أوامر الدخول القسري لحمامات دم زبائنها ضحايا أبرياء ولدوا ليجدوا أنفسهم في هذا الدين أو الطائفة دون أختيارهم ، لكنهم يقتطفوا من الشوارع والساحات ليكونوا بضاعة الجثث المجهولة في مسلسل النكبات المعلومة ..!؟التخندق الطائفي عنصر إضافي لتخلفنا وابعادنا عن التقدم والبناء والمشاركة المنتجة
متابعة القراءة
  4337 زيارات
  0 تعليقات
4337 زيارات
0 تعليقات

تحشيش سياسي ...! فلاح المشعل

 الإرهاب الإسلامي المتمثل بداعش جعل العالم ينقسم في لحظة تاريخية تقوم على مفارقة اشبه ب"التحشيش السياسي"، ان لم تكن مقاربة لسريالية عميقة السخرية ..!دول الغرب تنتفض انسانيآ وتثأر للشعوب التي تتعرض للإبادة الوحشية من داعش ، وتلك هي داعش التي تصور البعض من المسلمين المأزومين بأنها قد تحمل ذلك الحل الذي يأتي مع البرابرة ، كما صوره الشاعر اليوناني كافاني ، لكنهم اصبحوا من سبايا ، أوأرقام في سجل ضحايا داعش الدافق بالذبح وانهار الدماء .دول الغرب اللاإسلامي ، تقود تحالفا
متابعة القراءة
  4650 زيارات
  0 تعليقات
4650 زيارات
0 تعليقات

فاصل بين مجزرتين ...! / فلاح المشعل

تتضارب الأخبار عن الأعداد الصحيحة لضحايا مجزرة الصقلاوية والسجر، بعضهم يجملها بين 300شهيد ومذبوح،آخر يقول عن 500ضحية وبينهم أسرى يتقدمهم ضابط برتبة لواء ،وفضاء التأويل والتضخيم ربما يتسع أو ينخفض طالما يغيب البيان الرسمي المسؤول، الصادر عن القيادة العامة للقوات المسلحة التي نسفها القائد العام السابق نوري المالكي واختزلها بمكتب يخضع لتوجيهات شعيط ومعيط ..!بين مجزرة سبايكر ومجزرة الصقلاوية والسجر ثمة فاصل شاهدنا خلاله القادة العسكريين في البرلمان العراقي ، كانوا يتهربون من المسؤولية ولايعرفون ماذا يحدث في قواطع العمليات ،
متابعة القراءة
  4412 زيارات
  0 تعليقات
4412 زيارات
0 تعليقات

الذلقراطية والنزول للأسفل ...! / فلاح المشعل

فشلت عملية التغيير التي اسقطت نظام صدام عام 2003، في محاولة إنبات الديمقراطية وتشكيل نظام ديمقراطي حقيقي يقوم على تماسك أو تماهي طبقته السياسية مع الجماهير العريضة ، فالقيادات والتشكيلات السياسية كانت ولم تزل مقطوعة عن الشارع وجسور العلاقة والتواصل بينهما واهية،إن لم تكن نفاقية تقوم على مصالح شخصية ضيقة .فشل عملية التغيير نحو الديمقراطية يتجسد في غياب الثقافة الديمقراطية لدى الغالبية العظمى من الشعب ، وتوجهه نحو ثقافة الإنتماءات الأثينية والتمسك بالفرعيات الطائفية .!كما قدمت السلطات السياسية والحكومية، إنموذجا مميزا
متابعة القراءة
  4388 زيارات
  0 تعليقات
4388 زيارات
0 تعليقات

هاني فحص والشيعي المفقود ...! فلاح المشعل

انشغلت الأقلام وقبلها الأرواح والعقول بإطلاق آهات الأسى لغياب رمز فكري واسلامي عربي اسمه هاني فحص ، رحل فحص في وقت أشد مايحتاج اليه الفضاء الثقافي العربي في خضم هذا التصارع الطائفي المنحط معرفياَ وانسانياَ .كلماتي ليست لتشييع فحص بعد هذا الموكب الرثائي الذي سيستمر في العديد من أروقة الإعلام والثقافة ومراكز الإصلاح الديني ، ولعله اقل استحقاق لهذا الأنموذج المميز بحريته وافكاره وعناقه الدائم للشمس ، فحص رجل الدين اللبناني ، والمقاومة والفكر والشعر والإندماج الحضاري والصوت النقدي الذي اشتغل
متابعة القراءة
  4342 زيارات
  0 تعليقات
4342 زيارات
0 تعليقات

جريمة الكاظمية ..نداء الضحية..! فلاح المشعل

رتكبو جريمة الكاظمية ،أرادوا قتل الناس الأبرياء ببشاعة صاخبة ، وهذا القتل الجماعي صورة اخرى لسلوك داعشي يقيم بيننا منذ أحد عشر عاما..!؟جريمة الكاظمية لاتختلف عن جريمة حي الغدير والكرادة والبياع وغيرها من أحياء بغداد ،ومرة أخرى ترفع اصبع الاتهام والفشل للمؤسسة الأمنية المترعة بالفساد والغباء والكسل .يحكى ان ضابط أمن برتبة نقيب وخمسة مفوظين يتبعون له ، كانوا يسيطرون على ضبط الأمن في مدينة الثورة بقطاعاتها البالغة 99قطاعا واكثر من مليوني مواطن ..!؟حكومة العبادي وماحققته للشركاء المعترضين والمخالفين والمنتفضين ،
متابعة القراءة
  4438 زيارات
  0 تعليقات
4438 زيارات
0 تعليقات

عمار الحكيم .. صورة الزعيم الوطني / فلاح المشعل

اشتكت ساحتنا السياسية منذ عشر سنوات ،غياب الزعيم الوطني الذي يرتفع فوق الإنتماء الطائفي أو القومي أو المناطقي والحزبي ، وإذا اقررنا بعدم وجود نخب سياسية محترفة لديناميكية العمل السياسي ، فأن التشتت وهيمنة النزعات الشخصية والمصلحية تكون هي الحاصل الذي يجعل الجملة السياسية في العراق الجديد ، خبر دون مبتدأ ..!كنت ارنو لسماحة السيد عمار الحكيم وهو يرعى المؤتمر الوطني للنازحين ، ويقدم رؤيته في طرح معالجات واقعية واسعافية لأكثر من مليون عراقي يعيش حالة طوارئ قصوى بسبب الغزو الداعشي
متابعة القراءة
  4304 زيارات
  0 تعليقات
4304 زيارات
0 تعليقات

صناعة داعش ونهايتها ...!؟ فلاح المشعل

انتهى مؤتمر جدة الأمريكي – العربي – التركي الى ترجمة إجرائية لإستراتيجة الرئيس الأمريكي في محاربة داعش ، الحلف الدولي يضم نحو اربعين دولة ، 25 منها علنية ، وخمسة عشر " سرية " ...!؟من صنع داعش.. ؟ ولماذا.. ؟ مااسباب القضاء عليها ؟ وماذا بعد داعش ؟ اي مستقبل اسود ينتظر العرب الذين اصبحوا يدورون مثل الثور الأعمى حول الناعور الأمريكي ..!؟هذه الأسئلة المنبثقة من اعماق الريبة قد تأتي متاخرة ، لكنها ينبغي ان تشخص في ذهن صاحب القرار العربي
متابعة القراءة
  4253 زيارات
  0 تعليقات
4253 زيارات
0 تعليقات

الإعلام العراقي ...الخوف من الحقيقة ...! / فلاح المشعل

اكثر من 90% من العوائل العراقية تشاهد قناة ال mbc او قناة ابوظبي او غيرها من القنوات العربية ، بينما تفتقر نحو مائة فضائية عراقية للجمهور العراقي .أين الخلل فيما يحصل ..؟المشكلة الأولى تأتي في إنطواء هذه القنوات المائة على خطاب طائفي تبشيري أو تحريضي ، استنفذ اغراضه منذ السنوات الأولى للصراع الطائفي ، لكن المحركات الفكرية والسياسية لهذه القنوات تجمدت على ثوابت منهجية سخيفة وممجوجة شعبيا ..، والكلام يشمل الصحف ووسائل البث الأخرى .المشكلة الثانية تتمثل في خوف وسائل البث
متابعة القراءة
  4373 زيارات
  0 تعليقات
4373 زيارات
0 تعليقات

داعش صورة أخرى لهزيمتنا ...! / فلاح المشعل

انهزمنا إعلاميا في المعركة ضد داعش ، كما انهزمنا عسكريا في واحدة من الإنتكاسات التي تنبأنا بها قبل حدوثها ، وهاتان الهزيمتان تؤكدان حقيقة ان الإعلام يشكل الوجه الاخر من خندق الصراع ، ومن ينتصر إعلاميا يمكن ان ينتصر عسكريا ، والعكس صحيح .فشل الإعلام العراقي الرسمي والحزبي يأتي عبر خلو ساعات او صفحات البث والنشر من التعريف بماهية داعش ، والظروف التي شاركت بصناعتها وبلورة وجودها وتمددها في الداخل العراقي ، وكيف وجدت لها حواضن في المحيط السني ؟ ولماذا
متابعة القراءة
  4297 زيارات
  0 تعليقات
4297 زيارات
0 تعليقات

الشيعة والفرصة التاريخية ...! / فلاح المشعل

أخفقت العملية السياسية في العراق بانتاج نظام حكم ديمقراطي يتوفر على العدالة الأجتماعية والحرية والأمن والخدمات، كما فشلت بتحقيق الحد الأدنى من الحقوق لأبناء الشعب العراقي الذي صار في معرض الإستباحة في دمه وحياته وعرضه وماله .اكثر من خمسة مليون عراقي يعيش تحت النار ، وداعش تحتل ثلاث او اربع محافظات عراقية ، واكثر من مليون وربع المليون مهجر ونازح ، وإبادات متواصلة للاقليات الأثينية والدينية والعرقية ، والخراب والفساد امتد لكل زاوية بالحياة (الجحيم ) العراقي ...!باختصار نقول ان البلاد
متابعة القراءة
  4550 زيارات
  0 تعليقات
4550 زيارات
0 تعليقات

انسحاب ام زعل صبيان ...؟ / فلاح المشعل

انسحاب عدد من نواب البرلمان ضمن قائمة اتحاد القوى الوطنية ، يشكل خطوة غير مجدية في مسار العملية السياسية ، بل هي لاتختلف عن الغايات السياسية التي كانت تحرك المجرمين الذين نفذوا جريمة مصعب بن عمير في قتل المصلين العزل .الجريمة ليست الاولى ولم تكن الأخيرة ، نظرا لفساد الحكومة وانهيارها وتصاعد مسلسل الإجرام المنتشر في البلد منذ عشر سنين ، لكن توقيت الانسحاب في ذروة التفاوض والنقاش والجدل لتخطي اخطاء الماضي ورسم خارطة طريق لخلاص الوطن من الأزمات والأختناقات ،
متابعة القراءة
  4907 زيارات
  0 تعليقات
4907 زيارات
0 تعليقات

حين يمرض الوطن …! / فلاح المشعل

 استغرقت رحلة المرض غياب اربعة اشهر عن التواصل مع الاصدقاء والقراء , كنت أرى واسمع واراقب جسدي وهويذوي و يضعف ويتضاءل ازاء تفاعلات ومضاعفات الفشل الكلوي التام الذي استدعى زراعة كلية جديدة في عملية فوق الكبرى .وجودي بجوار نهر دجلة ومرأى مقام خضر الياس ومقبرة الجنيد البغدادي واصوات بغداد القديمة تتوافد عبر ممرات الذاكرة ، مناخات تضفي سكينة من نوع الحب على روحي .كل شيء كان يجري في ظل اغتصاب مزاجي يخفف عنه كثيرا أطباء مركز زراعة الكلى اذ توافرت الصدف
متابعة القراءة
  4180 زيارات
  0 تعليقات
4180 زيارات
0 تعليقات

كيف نكافح الأرهاب ...! فلاح المشعل

اغلقت الشوارع اليوم في بغداد وعطلت الحياة كما جرت العادة بسبب انعقاد مايسمى بالمؤتمر الدولي لمكافحة الأرهاب .واذ يشكل الأرهاب الخطر الأول الذي يهدد الحياة العراقية ويبث الموت اليومي بين العراقيين بأبشع صورة ، واعظم الخسائر التي احالت تفاصيل الوضع المعيشي الى جحيم ، فأن هذا الوباء الأجتماعي الأقتصادي والأمني الذي ينتهك البلاد منذ عشر سنوات يستدعي اكثر من مؤتمر وطني واقليمي ودولي ، وجملة من التشريعات والقوانين والأجراءات العملية التي تقف عند تعريفات واضحة وتشخيصات واقعية ،وتوصيات تلتزم بها الأطراف
متابعة القراءة
  4402 زيارات
  0 تعليقات
4402 زيارات
0 تعليقات

ماذا تبقىّ لنا يا امريكا ....؟ فلاح المشعل

تتكاثف مشاعر اليأس لدى المواطن العراقي المأزوم ، ويتساءل بحرقة تبلغ مراتب النواح والفجيعة ، بعد كل نوبة حزن او رعب يعيشها في يومه الدامي ،ثم يردد مع نفسه بحيرة وبلاهة سؤال الفجيعة ؛ ماذا تبقى لنا ياامريكا .؟الشعور بالخسارة اصبحت تشكل معادلا لأحساس الفرد العراقي بيومه الذي يتخطفه الموت والجنون والفوضى والفساد ، وهي تتصاعد يوما بعد آخر وسنة بعد أخرى .بعد عشر سنوات يتعمق الألم والسؤال ؛ ماذا تبقى لنا ؟ بينما حلم الخلاص من الدكتاتورية وزمن الحروب الذي
متابعة القراءة
  4270 زيارات
  0 تعليقات
4270 زيارات
0 تعليقات

كردستان والزمن الآخر ...! فلاح المشعل

تنتج التقاطعات السياسية الإدارية والمالية ، في الأنظمة الديمقراطية ، رؤية تكاملية للتحول نحوإنجاز نوعي ، للملفات التي عادة ماتكون مورد خلاف ، وهي كثيرا ماتدخل في نطاق التطور الإيجابي ،بإعتبارها تطويرا اجرائيا للمشتركات الوطنية والفلسفية للدولة وسياستها الداخلية .من هنا نجد ان الديمقراطيات في العالم تتواصل بإثراء تجاربها السياسية في الحكم وشؤونه المتنوعة ، عبر هذا المنطق التكاملي ، وهو يعطي نتائجة في قوة التماسك الإجتماعي والتنمية المادية والثقافية وسلامة البنى الأخرى .الأمر نجده مختلفا مع التجربة السياسية العراقية، واقصد
متابعة القراءة
  4290 زيارات
  0 تعليقات
4290 زيارات
0 تعليقات

حقائق وغرائب ...! فلاح المشعل

لم يحدث ابدأ ان تجتمع كل هذه الحقائق والغرائب في تجربة شعب أو دولة ، لتكون سلسلة تناقضات متنافرة تهدد بالصراع الدائم وتمزق الشعب والمجتمع .حقائق وغرائب تحدث في بلد العجاب ، وهو يحتل المراتب الأولى في الفشل والفساد والفوضى والقتل والتشتت والضياع والأرقام الفلكية في المال الضائع والسرقات المشهورة ، والمشاريع الفاشلة ، والقتل المجاني .هذا الواقع السائد والمعاش في العراق منذ عشر سنوات ، بقدر مايعطي أدلته الصريحة عن تشارك قوى دولية كبرى واخرى اقليمية ، وبمساعدة احزاب وتيارات
متابعة القراءة
  4231 زيارات
  0 تعليقات
4231 زيارات
0 تعليقات

النجيفي والثورة الليمونية ...! فلاح المشعل

نجحت الثورة البرتقالية للشعب الأوكراني بإسقاط رئيس الوزراء (يانوكوفيتيش ) وتم احلال رئيس البرلمان بصفة مؤقتة بديلا عنه ، بعد سلسلة احتجاجات ورفض شعبي قدم عشرات القتلى والجرحى ، في انتفاضة اطلق عليها تسمية الثورة البرلتقالية ، التي قادتها من داخل السجن المعارضة الحسناء( يوليا تيموشينكو) .الشعب الحيّ والواعي المتحضر ينتج برلمان فعال يمثل سلطة الشعب ويترجم تطلعاته بقوانين تنسجم مع حقوقه وحرياته ، ويتخذ مواقف شجاعة ينتصر بها لأرادة الشعب وتطلعاته ، وهو ماحصل في اوكرانيا ..!وهكذا يكون البرلمان في
متابعة القراءة
  4497 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4497 زيارات
0 تعليقات

العمامة المقاومة ...! فلاح المشعل

يشهد التاريخ العراقي مواقف ومآثر وطنية عظيمة اقترنت بمواقف رجال الدين المعممين الثائرين ، من الطائفتين الشيعية والسنية ، في مقارعة الأستعمار والظلم وحكم الطغاة والرجعية والجشع والطائفية والأفكار المسمومة اجتماعيا .واذا استثنينا الدور المؤسساتي وتأثيره الشعبي الواسع الانتشار للحوزة العلمية الشريفة في النجف الأشرف ، وبقية المراكز المقدسة في كربلاء والكاظمية وسامراء والأعظمية ، فأن القيادات التي جمعت بين البعدين الفقهي الديني والسياسي الثوري ، تشخص في آفاق الذاكرة اسماء مثل السيد عبد الحسين شرف الدين الموسوي ، ومحمدالحسين آل
متابعة القراءة
  4242 زيارات
  0 تعليقات
4242 زيارات
0 تعليقات

انفجار وطن ...! / فلاح المشعل

انهزم المالكي كما توقعنا ، وذهب بنفسه مستسلماً منتكساً متوسلا ببعض المتاجرين والسماسرة ممن حسبوا على أهالي الأنبار الكرام .وقف يهتف بضعف فاضح ، مرددا الموافقات المذعنة لطلباتهم ، التي صارت تكبر لتسحق غروره وبلاهته السياسية وتكشف عن أخطائه وحماقاته التي كلفت الوطن خسائر بشرية ومالية واخلاقية لاتحصى .لحظات الإستسلام التي ظهر بها نوري المالكي امس امام (شيوخ) الأنبار تطعي تصريحا بليغا عن خوائه النفسي ورعبه الداخلي ، وهو يمر بأسوأ مراتب الورطة والأنهيار بعد الخسائر الفادحة للجيش العراقي المسكين الذي
متابعة القراءة
  4544 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4544 زيارات
0 تعليقات

الأنبار مستنقع المحنة ..! / فلاح المشعل

        تتضارب الأنباء الواردة من واقع المستنقع الدموي في الأنبار ، في ظل غياب الإعلام المسقل الذي ينقل الحقائق أو صور عن المشكلة وتفاصيلها ومحاورها المتعددة .        غياب الحلول السياسية والعقلانية وانغلاق الحوار المكشوف ، فتح الفضاء امام جملة من التقديرات والعناوين الدعائية من قبل الحكومة من جهة ، والجماعات المسلحة أو المقاومة في الأنبار .        مفارقات عديدة واخبار موجعة تصل من هذا الطرف أو ذاك يغيب فيها مفهوم الواقعية السياسية أو الروح الوطنية ، مايجعل هذه الأحداث اشبه بمحنة وطنية
متابعة القراءة
  4316 زيارات
  0 تعليقات
4316 زيارات
0 تعليقات

حكومة الفضائح ....! فلاح المشعل

انطلق اليوم الجمعة تجمع احتجاجي ساخر من مجلس النواب العراقي ، اذ تجمع عدد من الفنانين والصحفيين والمثقفين خلف يافطة تشير لحملة تبرعات خيرية من فقراء الوطن للبرلمانيين ..!غدا ستنطلق تظاهرات إدانة واستنكار ستهدر في ارجاء الوطن ومدنه احتجاجاً على هذا السلوك الصارخ لأبشع سلوكيات الفساد الذي يبيح تجويع الناس وإذلالهم ، مقابل حفنة من المسؤولين المتسلطين الذين خانوا الشعب والدستور والدين والمرجعية والأخلاق في بيانات قانون التقاعد الجديد .الحكومة التي كتبت هذا القانون وارسلته للبرلمان حكومة حرام و فاقدة للشريعة
متابعة القراءة
  4282 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4282 زيارات
0 تعليقات

عمار الحكيم والبحث عن المفقود ..! / فلاح المشعل

قرار المجلس الأعلى الإسلامي بفصل اعضاء البرلمان الذين صوتوا لصالح تقاعد النواب والوزراء والدرجات الخاصة ، لا تشكل استثناءا لمن يتابع مسيرة المجلس وتحولاتها العميقة في الإندكاك بقضايا الشعب ومصالح الوطن والناس .تفكير وخطوات السيد عمار العملية وقيادات المجلس عموما ، انعطفت نحو مسارات عميقة في إيجاد حلول لأزمات مقيمة منذ سنين طويلة في منعطفات الواقع العراقي وأخاديده ، مثل الإرهاب والخدمات وعزوف الجمهور عن المشاركة الواسعة بالإنتخابات ، اضافة الى ملفات اخرى صارت تتعقد بفعل سياسة حكومية غير رشيدة .خطوات
متابعة القراءة
  4118 زيارات
  0 تعليقات
4118 زيارات
0 تعليقات

الرهان الفاشل ..! / فلاح المشعل

يعتقد السيد رئيس الحكومة نوري المالكي وطاقمه الحاكم بأن القوة العسكرية ولغة النار والاستبداد ، هي الكفيلة بالقضاء على الأرهاب وتقوية دعائم حكومته ، وتعطي له زخما شعبيا خصوصا في الأوساط الشيعية ، من هنا فكر بإجتياح مدن محافظة الأنبار في حساب انها ستكون حصاد نجاحه الأمني وانتصاره الطائفي الذي سيذهب به للأنتخابات ، تعويضا عن دورتين من خسارة الزمن العراقي وثروات النفط والأرواح ..!لكن الصدمة جاءت حين سقطت هذه المدن في ساعات معدودة وسرعان ماخرجت عن سطوته وسلطة الحكومة بكل
متابعة القراءة
  4178 زيارات
  0 تعليقات
4178 زيارات
0 تعليقات

قانون التقاعد .. احتيال لااخلاقي ..! فلاح المشعل

لم اتصور يوما ان يصل الصلف بأعضاء مجلس النواب العراقي الى هذا الحد الذي يشرعون فيه السرقة ، ويثبتون سلوك الإحتيال بصيغة قانون يعطي لهم امتيازات فوق البشر ، لهم ولنظرائهم من الوزراء والمسؤلين والقضاة ايضا ..!؟فساد البرلمان اعطى انعكاسه في فساد الحكومة وانتحار القضاء العادل وتهديد سلطة الأعلام ، وهكذا صاروا يتعاونوا على الشر والعدوان على الشعب .المواطن يمضي 30 عاما في الخدمة وحتى يبلغ من العمر عتيا 63سنة يلقى لقارعة الفاقة والعوز ويحيلونه الى متسول فترمي الحكومة له ولعائلته
متابعة القراءة
  4141 زيارات
  0 تعليقات
4141 زيارات
0 تعليقات

ما أحوجنا للقائد ...! / فلاح المشعل

تعاني المجتمعات الفاقدة للمؤسسة الى وجود القائد الذي يتصف بالحكمة وروح الأبوة للجميع ، مع تجلي أثر المواطنة في كلماته وتوجيهاته وخطواته العملية التي تجعل الجموع تأخذ بها رغم اعتراض بعضها ذاتيا .!منذ نصف قرن والعراق ينضح دماً ، وتحال شوارعه وسجونه الى مسالخ بشرية ، بيوته تمسي في مأتم .. والأحزان تطلي الشوارع ..!حروب خارجية واخرى داخلية ، صراعات عنفية ، تصفيات طائفية واخرى عرقية واثنينية ، واخيراً تجوال يومي لموت المتفجرات والكاتم للصوت وللنفس .حكومات معادية للشعب ، متشددة
متابعة القراءة
  4594 زيارات
  0 تعليقات
4594 زيارات
0 تعليقات

اربيل عروس الشرق ..! فلاح المشعل

أقر مجلس الجامعة العربية اعتبار اربيل عاصمة اقليم كردستان العراق ، عاصمة للسياحة العربية لهذا العام 2014.لانأتي بجديد ان تحدثنا عن زهو اربيل وتطورها المدني والمعيشي والخدمي والسياحي الذي تحقق بمنجزات مميزة ، زمنيا ونوعيا ، وماتملك من آفاق ورؤيا لتطويرها اكثر وبنائها وفق احدث الطرز والتصاميم العالمية المدهشة ، مجموعة مشاريع سيتم انجازها خلال خمسة اعوام تجعل اربيل تحفة المدن الحديث وعروس الشرق بلا منازع .عشرة ايام امضيتها في اربيل كنت اضع صور مقارنة بين ماحدث في بغداد واربيل ..!اربيل
متابعة القراءة
  4413 زيارات
  0 تعليقات
4413 زيارات
0 تعليقات

الفشل الأخير ...! / فلاح المشعل

احداث الأنبار ومعركة الفلوجة آخر فشل وطني تشهده الحكومة بامتياز غريب يضعها بموضع الفضيحة ...!خلال اندفاع رئيس الحكومة بزج الجيش في هذه المشكلة ، كان يتحدث عن " اسبوع " لحسم الموضوع والقضاء على جماعات "القاعدة " والمعارضين ،وملاحقتها في الصحاري والبراري ..!؟قلنا هذا الكلام غير موضوعي ،يقوم على الوهم ، ولاينم عن وعي سياسي ولامفاهيم سوق حربي او تعبئة ، أوقراءة ناضجه ودقيقة لطبيعة المشكلة وحلولها ..؟ومر الأسبوع وجاء الثاني واتسعت المعركة وكبر حجم الكارثة بآلاف الضحايا المدنيين من النازحين
متابعة القراءة
  4182 زيارات
  0 تعليقات
4182 زيارات
0 تعليقات

محافظات ام قرى ..! / فلاح المشعل

فلاح المشعليأتي قرار مجلس الوزراء العراقي الأخير بتحويل ثلاث اقضية الى محافظات هي الفلوجة وتلعفر والطوز ، ليبتكر أزمة أدارية وخلافات مناطقية الى جانب تعميق العقد ذات الطابع الأثني او الطائفي ..!ان واقع الحال الذي تعيشه العديد من المحافظات العراقية لايعدو ان يضعها في عداد القرى المتخلفة ، بسبب تراجع الخدمات وتراكم مظاهر القدم والتخلف العمراني وفي البنى التحتية كافة .أماكن يعيش فيها ملايين الناس وهي تخلو من قياس مظاهر المدن بكل المعايير، لهذا كانت هذه المدن ولم تزل تطلق نداءات
متابعة القراءة
  4383 زيارات
  0 تعليقات
4383 زيارات
0 تعليقات

عطايا تشبه السرقات ..! فلاح المشعل

أبشع جريمة اخلاقية يرتكبها النظام السياسي ، حين يحتال على المواطنين البسطاء ويمنحهم بعضا من ممتلكاتهم وحقهم العام ، وسط مهرجان احتفالي يأخذ طابع المكرمة التاريخية ...!يوم امس تكرر هذا الحدث حينما قام رئيس الحكومة نوري المالكي بتوزيع قطع أراضي على عدد من فقراء الناصرية ..!سيحدث هذا في مناطق ومدن عراقية أخرى ، تساوقا مع موسم الإنتخابات في سيناريو سينفتح على مفردات اخرى مثل توزيع ملايين الدنانير ومناطق التجاوز والحواسم وغيرها من هبات تمارس خداع سحري للناس .تاريخ الإستلاب والحرمان الذي
متابعة القراءة
  4424 زيارات
  0 تعليقات
4424 زيارات
0 تعليقات

يسقط الفساد "الوطني" ..! فلاح المشعل

بسكويت فاسد في المدارس العراقية ، حنطة فاسدة لأهالي كربلاء ، دواء فاسد في الصيدليات "السفري" ، فساد في اللحوم المستوردة و.. و.. الخالبرلمان يضح بالسياسيين الفاسدين ، الحكومة محشوة بوزراء وكبار المسؤولين الفاسدين ، دوائر الدولة تزدحم ب" المزورين" وهم ماركة مسجلة في عالم الفساد .إعلام وفضائيات فاسدة ، شيوخ يمثلون نمطا جديدا من فساد بشري ، فتاوى فاسدة ، أرهاب فاسد ، قوائم انتخابية فاسدة ، ثقافة فاسدة تنهض بين اروقة وزارة الثقافة ،واقع صحي وتعليمي وأمني فاسد بجميع
متابعة القراءة
  4580 زيارات
  0 تعليقات
4580 زيارات
0 تعليقات

ثمن الشعوب ...! / فلاح المشعل

لم ينتج مؤتمر اصدقاء سوريا من فوائد تذكر سوى تشارك هذه الدول بدفع تبرعات أو مساعدات بلغت قيمتها 500مليون دولار امريكي ..!الكويت و مجموعة الدول (الصديقة ) تهدف حملتها لجمع تبرعات مالية قدرها مليار ونصف المليار اي 1500مليون دولار .بحساب سريع فأن اتفاق الوكالات الأخبارية ومراكز الرصد خلال السنوات الثلاث تشير الى سقوط 150000مائة وخمسون الف ضحية ، ماتوا في احداث سوريا وثورتها المغدورة ، فأن ثمن الضحية بحسب الدول الثرية "المانحة" التي هللت وطبلت لهذه الأحداث يبلغ 10دولارات ..!عشر دولار
متابعة القراءة
  4213 زيارات
  0 تعليقات
4213 زيارات
0 تعليقات

رحيل قاتل ...! فلاح المشعل

رحل ارييل شارون غير مأسوف عليه الى جهنم ، بعد موت سريري وعطل دماغي وضعه في تابوت مؤجل ثماني سنوات .شارون دكتاتور من نوع عنيف وقاتل من طراز فريد أثقل تاريخه الشخصي بمجازر عديدة ، والآف الضحايا من الفلسطينيين واللبنانيين العزل ، ولعل مجزرة صبرا وشاتيلا خير شاهد على وحشية هذا الكائن المتحدر عن اخطر سلالات القبح والجريمة .موت شارون دعوة لاستحضار ألم الضحايا وخسارة الأوطان وجردة حساب لما تبقى من بشر ينتمون للسلالة الشارونية .قبل ايام قليلة ودعت البشرية في
متابعة القراءة
  4472 زيارات
  0 تعليقات
4472 زيارات
0 تعليقات

ضد القاعدة ، مع المعتصمين ..! / فلاح المشعل

دعوتنا لاسناد قطعات الجيش العراقي وهي تخوض معركتها ضد القاعدة في صحراء الرمادي والجزيرة ، قرأها بعض الأصدقاء بلغة التعبئة العاطفية التي تتساوق مع اخطاء المالكي السياسية ، وتشكل غطاءا لمحاربة خصومه السياسيين ..!نعتقد ان الوطنية الحقة هي ان نفصل بين المالكي والجيش العراقي ، فالمالكي متغير والجيش العراقي باق ، المالكي يمثل حزبه وتطلعاته الشخصية والجيش العراقي يضم كل ابناء الشعب ويدافع عن حرماته وارضه ودستوره وثرواته ومستقبله .المعركة ضد القاعدة والجماعات الأجرامية التي تقتل وتدمر الحياة واجب وطني وشرعي
متابعة القراءة
  4321 زيارات
  0 تعليقات
4321 زيارات
0 تعليقات

عام على غياب الطالباني ..! فلاح المشعل

 استذكرت بعض الأوساط السياسية والحكومية الذكرى الأولى لغياب رئيس جمهورية العراق السيد جلال الطالباني نحو المجهول ، وهذه واحدة من قصص الفساد السياسي في العراق الجديد ،وحكم قراقوش ، حيث يختفي رئيسه لمدة سنة ولااحد يعرف شيئاً عن مصيره ..!        هذا الحدث غير مسبوق في التاريخ ، كونه يشكل أحد ألغاز العملية السياسية وغموضها في اختفاء سري لرئيس تحت ذريعة المرض والعلاج واغلق الموضوع ..!        فلا بيان من ديوان الرئاسة يوضح للجمهور حقيقة رئيسه ، ولارئيس البرلمان اسامة النجيفي قادر ان
متابعة القراءة
  4458 زيارات
  0 تعليقات
4458 زيارات
0 تعليقات

الهتاف الحسيني يواجه الفاسدين ..! فلاح المشعل

انطوى الهتاف الحسيني لمواكب الزائرين على تناول صريح لأزمات الإنسان العراقي في ظل الحكومة الفاسدة ، والأحزاب التي تشاركت بالشراهة والنهب واهمال مصالح الوطن والمواطن .كراديس من آلاف العراقيين يتوافدون من كل مدن وقصبات العراق الى مدينة الجرح كربلاء المقدسة ، أمواج بشرية هائلة جاءت تحمل آلامها وشكواها الى الله والأئمة الأطهار ، جاءت بلا تنظيم او اتفاق سوى على مشاعر وطنية شاكية من الوان الظلم والقهر والحرمان التي انتظمت في نداءات استغاثة تراجيدية .هتافات الزائرين الغاضبة اجدها مقدمة احتجاج لثورة
متابعة القراءة
  4422 زيارات
  0 تعليقات
4422 زيارات
0 تعليقات

كيف نصنع الأمن .! فلاح المشعل

تنشغل بعض الأوساط الأمنية والسياسية والأعلامية بتحليل اسباب الأنهيار الأمني ، هذا الأنشغال يرافق كل عملية تصعيد وقتل بضعة مئات من العراقيين العزل .لاحلول طبعا ولامعالجات والخسائر تتكاثر على نحو مفزع والمؤسسة الأمنية تتراجع اكثر ومعدلات الفساد والتذمر والخراب تتزايد .. هذا الواقع تتكرر صوره الفجائعية يوميا في بغداد وغيرها من مدن العراق .الحكومة ومؤسساتها العسكرية والأمنية المتخمة بالأزمات والمشكلات والعاهات ، لاتستطيع معالجة الأمور المنهارة ، لأنها محكومة بأزمة مستعصية اسمها العقلية السياسية العمياء ، المتعجرفة العاجزة عن رؤية المشكلة
متابعة القراءة
  4267 زيارات
  0 تعليقات
4267 زيارات
0 تعليقات

موسم الهروب والإنتقام ...! / فلاح المشعل

هروب سجناء الكاظمية يوم امس بالزي العسكري ، انطلاق كلمة السر لبدء موسم الهروب والتهريب ، ليس للسجناء وحسب ، بل للأموال والثروة والفضائيين والوظائف الوهمية والعقود الزائفة والمناصب ، وكل الوقائع التي سادت خلال السنوات الأربع الماضية من أسوء حقبة زمنية لحكومة غارقة بالتزوير والفساد والجرائم والتآمر والشذوذ .الحكومة الحالية تصفي اوراقها قبل الزوال وقادتها من العسكريين والأمنيين سوف يبحثون عن مواقع اخرى ، لاخفاء لعناتهم وتاريخهم وسرقاتهم وجرائمهم ، القضاة الخونة سوف يستبدلون مواقعهم في المحاكم ، الدوائر والمؤسسات
متابعة القراءة
  4594 زيارات
  0 تعليقات
4594 زيارات
0 تعليقات

الرسالة كما وردتني / فلاح المشعل

حمل لي بريدي الشخصي رسالة من رجل دين عرف بصدق ايمانه وعمق ثقافته وتقواه ، والرجل حسب "ادعائه" خبير بقراءة الأرواح ومعرفة اسرارها .يقول في الرسالة ؛ انه سافر من العراق بالطائرة لغرض التشافي في احدى مستشفيات دول الجوار ، بعد ان فشل في العثور على مستشفى تخصصي وطبيب يمنحه الثقة بالشفاء ، وفي الطائرة رأيت رجل يلبس العمامه وقد جلس الى جواري ، ومن النظرة الأولى ولفة العمامه ووضعها عرفت انه ليس رجل دين ، إنما هو من هؤلاء "
متابعة القراءة
  4140 زيارات
  0 تعليقات
4140 زيارات
0 تعليقات

المالكي ؛ فيزة ايران الرئاسية...! / فلاح المشعل

إجراء طارئ دفع مكتب رئيس الوزراء نوري المالكي الى اعلان موعد سفر الى ايران لغرض تقديم التهنئة للرئيس روحاني بمناسبة فوزه بالرئاسة (قبل ستة اشهر تقريبا) ، وماجاء به بيان المكتب الرئاسي من توحيد المواقف بشأن مؤتمر جنيف واحداث سوريا وملف الحدود وغيرها من الكلائش البروتوكولية ..!رأي الشارع السياسي صار يتحدث علنا عن هدف أخر للزيارة جعلها تتم بهذه السرعة ، وهو مايرتبط بموقف ايران الرافض تجديد الدعم للمالكي لحصوله على ولاية ثالثة ، وهو ما أعلنه بوضوح السيد مقتدى الصدر
متابعة القراءة
  4277 زيارات
  0 تعليقات
4277 زيارات
0 تعليقات

المعادلة الصعبة ..! / فلاح المشعل

تتصاعد الأزمات وتضيق مساحات التفاؤل لدى العراقيين وهم يقدمون الضحايا والخسائر في الأعمال الإرهابية وانشطة المليشيات والجماعات المسلحة الإجرامية ، ناهيك عن ضغط الأزمات الأخرى ، كالغرق جراء الأمطار وانهيار الخدمات وافتضاح الفساد على أوسع المديات بعد عشر سنوات من خراب متواصل ، دفع غالبية العراقيين الى الشعور بالخسارة واليأس من حكم المافيات الجديدة .العراق الديمقراطي وسط محيط دكتاتوري وأنظمة متكلسة على انماط حكم دكتاتورية وثيوقراطية وعشائرية وشمولية ، كان قرار صعبا وخاطئا من قبل الولايات المتحدة الأمريكية ، سيما وان
متابعة القراءة
  4529 زيارات
  0 تعليقات
4529 زيارات
0 تعليقات

جريمة ام القرى .. فشل الحكومة..! / فلاح المشعل

أعطت الجريمة الارهابية التي استهدفت المصلين في مسجد ام القرى في بغداد امس الاول دلالة أكيدة على عمق السقوط الاخلاقي والوحشية التي دفعت المجرمون لتنفيذ هذه المجزرة البشعة بحق أناس ابرياء عزل ألا من الصلاة والدعاء والنداء اليومي الى الله العزيز القدير ان يحفظ العراق واهله من شرور الاشرار والمجرمين والسراق والعصابات التي مافتئت تتآمر وتسعى لتخريب وتدمير وطن الرافدين وشعبه المظلوم .  جريمة ام القرى مؤشر آخر على استمرار ذات التوجهات التي قادت البلاد قبل خمس سنوات الى التشاحن والحرب
متابعة القراءة
  5344 زيارات
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
5344 زيارات
0 تعليقات

الفساد يقتل العراقيين ..!

 فضيحة تلو أخرى عن الفساد والموت والكواتم والهروب من السجون واللاصقات والعبوات وأجهزة كشف المفخخات الوهمية وصفقة الطائرات والزيت الفاسد والشاي المخلوط بالنشار والاصباغ والحليب المنتهي الصلاحية والعدس والدقيق المسرطن وهذا هو الجزء الظاهر من جبل الفساد الغاطس ، ولن نتحدث عن السرقة العلنية لرواتب ومخصصات الرئاسات والوزراء والنواب والوكلاء ، لن نتطرق للعقود الوهمية ورؤس التوليد التي تحولت الى لعب اطفال بأمر من كبار المسؤولين ،ولم نشر الى العقود المليارية والمليونية والنسب التي تمنح للحيتان الكبيرة واسماك القرش التي تحيط
متابعة القراءة
  5388 زيارات
  0 تعليقات
5388 زيارات
0 تعليقات

اخر التعليقات

زائر - منار القيسي الشاعرمنار عبد الرزاق القيسي : الأدوات والأجندة النقدية قاعدة لمعرفة روح القصيدة / دنيا علي الحسني
27 أيار 2020
الشكر الجزيل لشبكة الاعلام في الدنمارك والى كادرها والى الاديبة والاعل...
زائر - النحات شريف الطائي ( ابناء الخطيئة ) / د. زهراء التميمي
19 أيار 2020
كم أنتم مساكين يامن تبحثون عن الشهرة او عن غيرها على حساب اي امر سواء ...
اسعد كامل رحل صوت الاعتدال (واثق الهاشمي) / رائد الهاشمي
05 أيار 2020
السلام عليكم اخي العزيز الدكتور رائد الهاشمي المحترم انا لله وانا اليه...
زائر - نجيب طلال نـص حــكائي بعنوان : الطـنـجـرة / المؤلف: نجيب طلال
05 أيار 2020
تحياتي الخالصة لكم، وعلى تفضلكم بنشر هذالنص الحكائي الذي أهديته لك الأ...
زائر - ضمير الناس إبداع 100عربي / حمدى مرزوق
28 نيسان 2020
الاخ الكاتب والمعد والمخرج كما وصفت نفسك فى صفحات عده ممكن تضع سيرتك ا...

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال