د. ياس خضير البياتي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اعضاء الشبكة
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

صحافة المال والاستثمار / د. ياس خضير البياتي

سعدت بصدور العدد الاول من مجلة (دنيا المال والاستثمار) التي يرأس تحريرها الصحفي الزميل زيد الحلي ،وهي خطوة جريئة في اتجاه صناعة صحافة اقتصادية في العراق تكون قادرة على رفع منسوب المهارات المهنية والثقافة الاقتصادية للاعلامي والقارئ معا ،لانها ذات طبيعة تخصصية تختلف عن انواع الصحافة الاخرى ،مثلما تعكس وضع اقتصاد البلد ومستوى المعيشة فيه شريطة أن تكون ذات مصداقية لا أن يكون فيها تجميل للوقائع أو مغالاة بالأرقام . بمعنى ان تكون لها عمقاً وتحليلاً ،وأن تكون لديها حرية كشف مواطئ الخلل ، لا أن تتحول الصحافة الاقتصادية إلى علاقات عامة وبزنس . ما يقلقني حقا في صدور هذه المجلة
متابعة القراءة
  91 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
91 زيارة
0 تعليقات

مانشيت الصفحة الاولى / د. ياس خضير البياتي

كثيرا ما أحرج امام طلبتي في الجامعة او امام الصحفيين المتدربين، عندما أحاول الحديث عن الفنون الصحفية الحديثة بطريقة مغايرة لما هو في الواقع، لأن ما هو موجود في تقاليد الصحافة العربية، يختلف في تقاليد الصحافة الحديثة ،وكذلك الحال في مناهج كليات الاعلام التقليدية التي ماتزال تجتر المعلومات الــــقديمة بطريقة ساذجة ونمطية، فأواجه احيانا بأسئلة محرجة للغاية، خاصة من بعض المشاكسين ،أو الخبثاء لأيقاعي بمشكلات سياسية وفنية غير قادر على مواجهتها بشفافية. قبل أشهر كنت في دورة صحفية لصحفيين محترفين في مركز للتدريب في احدى الصحف العربية المشهورة، وكان من أجندات الدورة الحديث عن فن المانشيت الصحفي الذي يقلق دائما ادارة
متابعة القراءة
  165 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
165 زيارة
0 تعليقات

(كلام الناس) لا بيقدم ولايأخر / د.ياس خضيرالبياتي

للناس امنيات واحلام وحاجات، بدأت منذ التاريخ الأول للبشرية، وتكونت من ارهاصات الحياة والبيئة والطبيعة البشرية وصراعاتها، ربما هي تمثل جدلية الحياة ومساراتها الإنسانية، وحكمة ابدية في سر الوجود، هي مختصر لفعل السلوك، ومكنونات النفس ورغباتها وانفعالاتها. لذلك فأن جمال الحياة ومتعتها هي البحث عن الامل حتى ولو كان غائبا في احزان الناس واعماقهم: ان نكون او لا نكون، هذا هو البحث النهائي عن قيمة وجودنا وانسانينا، مهما اختلف الزمان والمكان. وهكذا هي قصة فلسفة الحياة والبقاء. لو تأملنا عالم اليوم، وهو عالم مليء بالتناقضات والاضداد، فقره وغنائه، حزنه وسعادته، وعدالته وظلمه، افراحه واحزانه، لشاب راسك مما تراه في الواقع، ولأصبت
متابعة القراءة
  177 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
177 زيارة
0 تعليقات

قاهر الحصار .. / د. ياس خضير البياتي

كانت جلسة جميلة وصريحة في دبي مع الدكتور محمد الراوي وزير التجارة ،ومهندس فكرة البطاقة التموينية التي قهرت اشرس حصار دولي في تاريخ العالم،.والرجل خرج من السجن قبل عامين او اكثر بتهمة مضحكة ومفبركة ترتبط بعدد من البطاقات التموينية ،وهو لايملك الا تاريخه الوطني المشرف في خدمة دولته وشعبه .لم يملك من مال الدنيا الا هذا التاريخ الراقي ،لذلك كان الرجل قانعا وهو يمارس حياته البسيطة في الغربة ،وفخورا بأنه أنجز للعراق وشعبه ما كان يحلم به . ادخل الطعام والدواء الى كل بيت عراقي من زاخو الى الفاو، ومن مندلي الى الرطبة، ورفع هامات العراقيين وقوض مخططات التجويع والتركيع التي
متابعة القراءة
  219 زيارة
  0 تعليقات
219 زيارة
0 تعليقات

شهق الناس تعليم سوبر متخلّف / د. ياس خضير البياتي

من ناحية المبدأ ،لسنا ضد الجامعات الخاصة ،فهذا يعني أننا ضد المستقبل ،لأن الحضارة الحديثة قامت اساسا على هذه الجامعات ومراكزها البحثية ،وأنتجت لنا علماء ومفكرون واستراتيجيون كانوا صناع وقادة هذه الحضارة وثوراتها التقنية ، لكننا ضد الجامعات الخاصة التي قامت على الاحتيال العلمي ،وتجارة العلم وتسليعه وتغليب البعد التجاري على البعد التعليمي، لأن الجامعات لا يجب أن تعتبر نفسها خارج إطار المسؤولية، لأن الطلبة وأولياءهم هم الطرف الأساس في المعادلة، والمبدأ الأساس الذي على الجامعات اعتماده، هو الحس بالعدالة والتضامن الاجتماعي، وهذا من الأساسيات التي بنيت عليها مؤسسات التعليم العالي في العالم. المشكلة في نظري ليست في مبدأ الربحية، إذ
متابعة القراءة
  292 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
292 زيارة
0 تعليقات

16 عاما من العصف العلمي والوفاء لشبكة جامعة عجمان / د. ياس خضير البياتي

بعدغد يبدأ العام الدراسي الجديد،وفيه أدخل الى الرقم 16 ،وهو رقم ولادتي في شبكةجامعة عجمان،اي انني قضيت فيها (16) عاما دراسيا من العمر الجميل منذ عام 2002 ،وهو عمر كبير بعمر الزمن ،ولكنه قصيرمثل لمح البصر ،حتى كدت لااصدق انني قضيت هذا العمربهذه السرعة ،وانني مازلت شابا بهذا العمر ! ربما لأنها جامعة حيوية في تجاربها ورؤاها الجديدة ،ولأنها لم تكن جامعة تقليدية ،انما كانت مدرسة (فكر جامعي) ،وعاصفة من الافكار المدهشة التي لم تنقطع ،بل كانت ميدانا من ميادين المعرفة الاصيلة ،وحراكا لاينقطع من الاجتهادات والابتكار ،وثورة في التعليم والعلاقات الانسانية ،ومختبرا علميا لاكتشاف الاحلام المستقبلية ،لأن العقول المؤسسة كانت
متابعة القراءة
  627 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
627 زيارة
0 تعليقات

استشراف / د. ياس خضير البياتي

ابن خلدون مؤسس ورائد علم الاجتماع كتب في مقدمته الشهيرة في القرن الرابع عشر الميلادي .كلاما يقترب من الحاضر ويستشرف حياتنا الحاضرة يقول فيها : عندما تنهار الدول يكثر المنجمون والمتسولون..... والمنافقون والمدّعون.... والكتبة والقوّالون..... والمغنون النشاز والشعراء النظّامون.. والمتصعلكون وضاربوا المندل.... وقارعو الطبول والمتفيقهون.... وقارئوا الكفّ والطالع والنازل.... والمتسيّسون والمدّاحون والهجّائون وعابرو السبيل والانتهازيون... تتكشف الأقنعة ويختلط ما لا يختلط.. يضيع التقدير ويسوء التدبير..... وتختلط المعاني والكلام..... ويختلط الصدق بالكذب والجهاد بالقتل..... *عندما تنهار الدول*.... يسود الرعب ويلوذ الناس بالطوائف.. وتظهر العجائب وتعم الإشاعة..... ويتحول الصديق الى عدو والعدو الى صديق...... ويعلو صوت الباطل... ويخفق صوت الحق... وتظهر على السطح
متابعة القراءة
  3073 زيارة
  1 تعليق
دليل الكلمات:
آخر تعليق على هذه المدونة
شبكة الاعلام في الدانمارك
دكتور ياس حفظك الله ورعاك لم أجد ماذكرت أعلاه في المقدمة
السبت، 26 آب 2017 17:14
3073 زيارة
1 تعليق

تقاعد .. / د. ياس خضير البياتي

أخيرا وبعد أنتظار طويل لعدة سنوات ،كانت المفاجأة قوية وصادمة ،أتصل بي المحامي تلفونيا وبشرني بالخبر المثير والغريب ،بصوت مرتبك وضعيف ،لقد استلمت اليوم الراتب التقاعدي الاول ،وانا خجل منك لأقول لك بأنه 440 الف دينار فقط والله العظيم يادكتور،وبدأ يسرد لي الحكاية بالتفاصيل المملة،بعدها قال لي معاتبا ،لم اقل لك قدم ماعندك من وثائق منها وثيقة (المرتدون) لكان راتبك الآن (5) ملايين وامتيازات الارض والمكافأة لكل السنوات وغيرها! ويشهد الله ان حكاية التقاعد ،كنت لااؤمن بها ،لأنها بالاساس واضحة في ظل الفساد والنهب و(الأخوانيات) ،الا انني قدمت لها منذ عامين ،بألحاح الاهل والأصدقاء لكي اتخلص من عبئ الضغوط والألحاح المتواصل
متابعة القراءة
  2594 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2594 زيارة
0 تعليقات

اخر التعليقات

: - سامسون محمد مرسي والتّلفزيون الإسرائيلي الذي تواجد حصراً في مقبرته! / خالد الجيوسي
04 أيلول 2019
استاذ خالد سلام من الله عليك كنت ابحث عنك طويلا و خصوصا عن مقالاتك في ...
: - Max A Bent لن أعيش فقيرا بعد الآن! / جميل عودة
31 آب 2019
هل تحتاج إلى قرض عاجل لسداد ديونك أم أنك بحاجة إلى قرض أسهم لتحسين عمل...
: - الفيلسوف الكوني ثلاث قضايا دمّرت وجدان ألبشر / عزيز حميد الخزرجي
29 آب 2019
على الأخوة المشرفين: معرفة تصنيف الموضوعات: مقالات خبرية ؛ مقالات إستع...
: - عباس عطيه البو غنيم الغدير عيد الله الأكبر / عباس عطيه البو غنيم
23 آب 2019
عام يضاف الينا وهل حققت هذه البيعة رغبة أمامنا المعصوم ! عام جديد نبت...

مدونات الكتاب

في سياق الصراع بين السياسيين للأستحواذ على المناصب و المكاسب من أجل أستمرارهم بالنهب المنظ
أي زعماء عرب هؤلاء الذين يفتحون قلوبهم وجيوبهم ومطاراتهم وموانئهم ومنافذهم الحدودية لمن هب
ما لمصطلح ذاك القدرُ من الاشتهار والتداول , عبر ثلث القرن المنصرم , كما ل”الديموقراطية” في
ذات قيظ، تسابق نصر الدين جحا مع رفاق له، ولأن الطريق كانت وعرة وطويلة، أجهد المتسابقون حمي
صباح اللامي
28 تموز 2014
قبل نحو عقدين، كتبتُ في الصحيفة التي كنتُ رئيس تحريرها، عموداً تحت عنوان "قدري قاد بقرنا!"
على قناة الميادين .. يقول أحد الضيوف التابع لما يسمى الاعتلاف السوري ، وهو المدعو أحمد يوس
عالية طالب
26 تشرين2 2015
في وقت ما قرأت وسمعت عن أن " الكيا" التي تستخدم في النقل العام، تتشكل فيها حوارات شعبية تم
ابراهيم امين مؤمن
04 حزيران 2018
فى مضجعى أفواهٌ ترضع مِنْ أثدائى نادانى غزالٌ ذئبٌ نادانى غرس نابه فى أفواههم بُلفور عصفو
مؤيد جبار حسن
17 نيسان 2019
في مؤشر خطير لتدهور حقوق الانسان، والاطفال على وجه الخصوص، ارتكبت بحق هؤلاء، خلال الايام ا
تطرقت في مقالي الأخير الموسوم (من أساليب البعث الخبيثة -صورة وتعليق-) إلى تصاعد موجة النكا

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال