حریة التعبیر۔۔ والإساءة للرموز الدینیة والوطنیة / محمد سعد عبد اللطیف - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

حریة التعبیر۔۔ والإساءة للرموز الدینیة والوطنیة / محمد سعد عبد اللطیف

لقد تغير المجتمع المصري كثيراً  في فهم معني الحرية  بأعتبارها حرية مطلقة وظهور سلوكيات غريبة علي المجتمع من فوضي عارمة  في الشارع المصري من إحتلال علي جانبي الطرق وظهور  طبقة من  البلطجیة تعمل  خارج القانون وفي غيابة ۔۔
ففي القرن الأفريقي رفعت رآيات
انذار الخطر  بعد انتشار امراض الإيدز
وتهديد المجتمع الافريقي كلة
وبعد قيام الثورة المصریة فی" 25   من ینایر  "  كان لابد ان يجهز المجتمع نفسة  لقبولها ..أولاًً "احترام القانون ونفاذة علي الجميع " وانة هو الحاكم لعلاقات الناس   "ثانياً   ۔۔علاقة الناس بالحاكم "ثقافة لابد ان تستقر وهي ثقافة احترام القانون الصالح وهي مرحلة العبور الي الیقیين  بدلاً من صناعة ديكتاتور جديد ..اما بالنسبة لحقوق الإنسان
في نظر الناس مطلقة دون قيود  فحقة في حرية التعبير في كل وقت  ودون سقف  وبأي مفردات  وضد اي شخص
وخاصه اذا كان مسؤولاً  لآن ثقافة الإحترام إرتبطت بفساد المسؤول وبثقافة القهر  علي احترامة  دون ان يفكر الإنسان في معني الاحترام ۔۔۔
فليست الحرية ان ترفع الآصوات في الشوارع وتطلق النار وتجلس في الطرقات ليلاً  لتزعج الناس وان تدمر الاماكن الآثرية والتاريخية  والثقافية  لان ذلك  إعتقاداً تعبير عن الثورة  والإنفلات الأخلاقي ۔ نوع من حریة التعبیر۔۔
نحن نعيش مناخ يتناسب تماماً مع آخلاق البلطجة  والتفاهة  والسطحية  والانحطاط كل ذلك  صار نمطا سائداً في سلوك الناس  علی حساب   الثورة  لذلك اصبحث كلمة  ثورة كلمة ترتبط بالفوضي وظهور سلوكيات غريبة علي المجتمع ..
ان الفساد من العوامل التي تهدد نسيج المجتمع في الخلل الذي يصيب  اخلاقيات العمل والقيم الآخلاقية والاجتماعية في سلوك الفرد إن  هيمنة  آشخاص علي ثروات الوطن آدت  الي  ظهور ارتكاب جرائم وسلوك غريب مادي ادي الي  تجارة الرقيق في عرض اطفال للبیع آخیرا۔۔۔

  بعتبار حرية التعبير                                                  حق لكل  إنسان لها ضوابطها ، وقيودها ،  ولا حرية في الإسلام لنشر ما يعتبر  فساداً  اوفتنة في مفهوم الإسلام ،
رغم ان هذا الصراع
والإتهام  للشیخ  (محمد متولي الشعراوي  ) هذا الآسبوع آنة من أصحاب الآفکار المتشددة التی ساعد علی إنتشارها ۔لیست جدیدة فی العالم الإسلامي ففی الماضي إتًهِمّ   بالكًفر. والذندّقة والإلحاد والهرقطة ،  لعلماء يفتخر  ويتفاخر المسلمون  بهم في عصرنا الحالي  انهم  كانوا مًللحدين علي يد آئمة وفقهاء الدين  في الازمنة التي عاشوا فيها ، فكانوا يطلقون. علي.( إبن سینا ) إمام  الملاحدة ،  كذلك( ابن رشد ، وابن الهيثم ، وابي بكر الرازي ، وبن المقفع. والجاحظ ، وابي العلاء المعري ، وجابر بن حيان ۔ )وغيرهم. رغم إنهم قامت علي اكتافهم الحضارة الإسلامية. كل هؤلاء. كفروا وذندقوا. وهرقطوا. بين . صراع   من  الاصولية.الریدیكالية. والعلمانية
من هؤلاء العلماء فمثلاً عندما يشتد الخلاف بين (ابن سينا ) وفقهاء عصره
كان يقول لهم سوف ادخل المسجد اصلي. ركعتين. ثم اذهب الي المنزل. لشرب( قدح من النبيذ )واقرأ ثم  انام
كذلك.( ابي الطب ابي بكر الرازي )  كان ملحدا لا يؤمن بالنبوة النبي. مًحمدّ والف كتاب  عن خرافات الآنبياء  كذلك( ابي اسحاق الكندي ) كان ينكر الوحي،۔
وابي العلاء المعري   "  ."وابن النديم. وابن الطفيل " كلهم لهم دور في الحضارة. الغربية كذلك نفتخر بهم في عصرنا الحالي  فليس غريبا ان نسمع في عصرنا. امثال. إسلام بحيري. ويوسف زيدان  والشوباشي. وسلمان رشدي ۔وحامد ابو زيد،  والشيخ موزة وغيرهم.باسم حرية التعبير في قالب. جديد  من وجهة نظرهم منظور إسلامي ان الاختلاف بين الناس آمراً طبيعيًا فحسب بل إيجابي (ولوشاء. ربًك لجعل  الناس أمة و احدة ولا يزالون مختلفين)

محمد سعد عبد اللطیف
کاتب وباحث فی الجغرافیا السیاسیة رٸیس القسم السیاسي نیوز العربیة

72 عاماً علی تقسیم فلسطین ۔بین شعب الله المختار ۔
إيران تحت صفيح ساخن / محمد سعد عبد اللطیف

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأربعاء، 29 كانون2 2020

مقالات ذات علاقة

 بدأت الكثير من الأسر المسلمة تتخلى عن نمطها المعهود، وتغرق في الأسلوب الحياتي المستو
36 زيارة 0 تعليقات
أُولَٰئِكَ الَّذِينَ هَدَى اللَّهُ ۖ فَبِهُدَاهُمُ اقْتَدِهْ ۗ قُلْ لَا أَسْأَلُكُمْ عَلَي
52 زيارة 0 تعليقات
عذرا سيدتي إنه خطأي لم أرك تقتربين مني فقد كنت سارحا في ملكوت آخر... كان قد وطيء الأرض يلت
57 زيارة 0 تعليقات
بسم الله الرحمن الرحيم"{قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَنْ تَشَاءُ و
124 زيارة 0 تعليقات
المُنْذِرُ بن عَمْرو بن خُنَيس بن حَارِثَةَ بن لَوْذَان بن عبد وُدِّ بن زيد بن ثعلبة بن ال
134 زيارة 0 تعليقات
29 كانون1 2019
وأما الزبد فيذهب جفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض" سورة الرعد ، الآية 17يشير الدين ح
149 زيارة 0 تعليقات
قبل الخوض في التقليد أحاول أن أتطرق إلى مقدمة يتم الهجوم  من خلالها على التقليد 
168 زيارة 0 تعليقات
22 كانون1 2019
هم انفسهم من كان يعيب على ( صدام حسين ) تمسكه بالحكم و تشبثه بالسلطة و هم انفسهم كانوا ينع
136 زيارة 0 تعليقات
19 كانون1 2019
 للنفس البشرية إقبال وإدبار، يظهر مؤشر صعودها ونزولها على قسمات وجه الإنسان التعبيرية، فيع
104 زيارة 0 تعليقات
10 كانون1 2019
 محاولات حثيثة قام بها الكثير من الباحثين والعلماء لتجديد الفكر الديني والسعي  في موائمة ا
92 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

: - محمد البهتان والمجتمع / رجاء يحيى الحوثي
25 كانون2 2020
هل حضرتك في اليمن ؟؟؟
رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لكرم المرور أخي العزيز استاذ منهل الطائي والحلول لانقاذ الاقتصاد...
رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لمرورك العطر أخي الكريم استاذ ياس العلي وأؤيدك تماماً بمبدأ مقاي...

مدونات الكتاب

علي دجن
08 آذار 2015
قد تتسائلون لمن أكتب، ولمن أوجه قلمي، فقلمي هذا حر، يمدح من بجد فيه المدح، ويقيم من يحتاج
توفى المهندس صلاح عطيّة يوم الاثنين 11 كانون الثاني 2016، وخرجت جنازته في موكب مُهيب شارك
واثق الجابري
28 شباط 2017
زيارة مفاجئة لوزير  الخارجية السعودي الى العراق، ولأول مرة لمسؤول رفيع المستوى بعد 20
سامي جواد كاظم
06 أيلول 2011
لا يكابر الا جاهل اذا ما اراد ان ينكر بطولات الحشد الشعبي، او يحاول تقليل عظمتها ، او ينسب
عبد الجبار نوري
18 حزيران 2016
مذبحة ناحية خان بني سعد المروّعة ليلة الجمعة والعيد 17 تموز 2015 ، أنهما جمعة وعيد المسلمي
لطيف عبد سالم
13 كانون2 2019
يشارُ إلى الجهد الذي يبذله الفرد من تلقاء نفسه، ومن دون إجبار أو انتظار مردود مادي من جراء
سعدي السبع
07 كانون2 2016
لم تعد هي المدينة التي عرفناها من قبل ، بصرة السياب والبريكان وسعدي يوسف ومحمود عبد الوهاب
ترامب يتجاوز كل خطوط الوقاحة والابتزاز الحمراء عندما يطالب دول الخليج بتمويل “مناطق آمنة”
جودت هوشيار
27 حزيران 2014
في سنة 1852 كتب رئيس تحرير جريدة " التايمز" اللندنية يقول : " ان الواجب الأساسي للصحافة هو
تُرى مَن نَحنُ في هذا الزّمانِ وقدفَتَحنا بابَنا للرّيحِ، كَشَّفنا المَرايا...والتَحَفنا ص

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال