معاناة بائع الورد المسكين !!! / ايمان سميح عبد الملك - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

معاناة بائع الورد المسكين !!! / ايمان سميح عبد الملك

انھ بائع الورد الذي كنت أراقبھ یومیا" صباحا" وأنا بطریقي الى العمل ، بائس ،متشرد، یسیر بین السیارات غیر آبھ لعجلة تدھسھ أو عربة تصدمھ ،ھمّھ الوحید ان یبیع الورد الذي بحوزتھ قبل أن یذبل،لیعود الى عائلتھ في المساء وبیده رغیف الخبز لیؤمن القوت لأولاده والغذاء . استوقفني ھذا المشھد مرات عدة وآلمني،حینھا تساءلت عن مدى قوة
ھذا الشخص الذي یصارع الحیاة بعیدا عن الھدف الذي رسمھ لنفسھ ، لا یفكر بمستقبل أفضل لحیاتھ یتسابق مع الزمن علھ یجد الأمل بمستقبل أطفالھ التي تكبر أمام عینيھ،
وبقلبه الحسرة في الحصول  على حیاة أفضل ،دون أن یدرك بأن الفقیر في بلدي مكتوب علیھ الشقاء ولیس بمسعف لحالھ ، يمرض ولا أمل لایجاد مشفى تحمیھ وتشفیھ من مرضھ أو تداوي جروحاتھ التي تأزمت مع الایام، يحلم بأن  یصل صوتھ ومعاناتھ الى مسؤول یرفق بحالھ أویخفف عنھ عناء وتعب السنین، مع العلم بأن المسؤول لا یسمع انین المحتاج، ولا الزعیم یرأف بتوسل المسكین الذي يقصده لتأمين وظیفة محترمة لأولاده تخفف عنھم شقائھم في بلد المحسوبیات والتبعیة ،فحتى الوظائف في دولنا تتوارث ولا یحصل علیھا المواطن الا بالتوصیة ،برأیكم كیف ستتغیر البلاد وتتحسن أحوال العباد في بلد یغط بالفوضى والطائفیة والمذھبیة والطبقیة، وكیف سترفع الاصوات وسط الفوضى وصوت السیاط والماء المغلي الذي یرش على المواطنین الثائرین الابریاء المطالبين بحقھم الشرعي في الحیاة ،فمن المعیب ونحن في القرن الواحد والعشرین نسھر على الشموع وسط التقنین ، نشرب المیاه الملوثھ التي تصل الى المنازل بعد جھد جھید عداك عن المواصلات الشبھ معدومة حیث تتحكم بشوارعنا سیارات الاجرة والمستثمرین ، ماذا تركنا للتقدم والتطور ونحن نعیش في بلد لا تحترم القوانین ،میزانیات الدولة ترصد للمشاریع وتذھب الى جیوب المسؤولین حیث نجد المشاریع التي ترسم اغلبھا وھمیة ولا تعود بالنفع للشعب المسكین، میزانیات توقع لسكك الحدید ومعاشات تدفع لمدرائھا والسكك قد غطاھا العشب والطین .الى متى سیبقى القمع واسكات صوت الحق وعدم سماع صراخ المواطنین، یكفینا قھر وجوع وحرمان،اقتصاد مدّمر وشعوب مشتتة ومجتمعات منقسمة،وشباب تركض لاھثة على ابواب السفارات ولیس من معین ، فلننتفض جمیعا ونعبر عما یجول بداخلنا فصوت الحق لا بد أن یسمع ونصل الى حقوقنا ولو بعد حین ....

حضارتنا المتناسية !!! / ايمان سميح عبد الملك
الوعي الوطني أولا...بين ذات تهدم وأخرى تبني !!!/ ا

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الجمعة، 22 تشرين2 2019

مقالات ذات علاقة

26 كانون2 2010
عن معاذ بن جبل قال أرسلني رسول الله ص ذات يوم إلى عبد الله بن سلام و عنده جماعة من أصحابه
7500 زيارة 0 تعليقات
وهذا القول هو كناية عن البدء بحكاية ، تقال للمعابثة او المبالغة ، وتعني ان مايقوله الحاكي
5706 زيارة 0 تعليقات
08 أيلول 2010
يترك الجنود الأمريكيون وراءهم عراقا هو أبعد ما يكون عن الأمن أو الاستقرار مع إنهائهم مهمة
5723 زيارة 0 تعليقات
06 تشرين1 2010
لا احد سيتهم وزير التخطيط بأنه ضد الحكومة، حين ينتقد سير العمل في الدولة. الرجل حليف لرئيس
5480 زيارة 0 تعليقات
02 تشرين2 2010
أثارت تسريبات موقع ويكيليكس الالكتروني لأكثر من 400 ألف وثيقة المزيد من الذعر والاستغراب و
5908 زيارة 0 تعليقات
لقد كان جيراني واحبتي وعلى مدى سنين عمري من المسيحيين وفي اغلب تلك السنين كانوا من مسيحيي
5809 زيارة 0 تعليقات
02 كانون1 2010
تهالك إلى فراش أرض غرفته الرّث...مرهقا متثاقلا بعد نهار عمل عضلي شاق ومضن..يدفع عربة خشبية
5636 زيارة 0 تعليقات
06 كانون1 2010
للموت ذئابية وأنياب وإفتراس وأذرعة منجلية ومقيت مواء وعواء،كلنا نعي ذاك ولااعلم لماذا تحوم
5877 زيارة 0 تعليقات
بعد الفشل الكبير الذي مني به المشروع العدواني لتفتيت العراق، وتمزيق وحدة شعبه الوطنية، ذلك
6007 زيارة 0 تعليقات
09 آذار 2011
" فاقد الإرادة هو أشقى البشر "                      أرسطوتتجه وجهة تشاؤمية, على الرغم من ص
5505 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

محرر مشعان الجبوري فاسد ؛ لكنه قال الحقّ / عزيز حميد الخزرجي
15 تشرين2 2019
الاستاذ عزيز المحترم .. بعد التحية بداية ارجو الاطلاع على رابط الذي ار...
: - الفيلسوف الكوني عزيز الخزرجي مشعان الجبوري فاسد ؛ لكنه قال الحقّ / عزيز حميد الخزرجي
15 تشرين2 2019
أخي الناشر المحترم: للأسف هذه المرة حُذف الرابط المتعلق بهامش الموضوع ...
: - محمد أبو عيد بعثرات .. / بسمة القائد
09 تشرين2 2019
أديبة أديبة شاعرة فكرها ينقش في الحياة يبحث عن جذوة ضوء يشعل بها عتمة ...
: - محمدأبوعيد ( أين ذهبت بقلبي؟ ) / بسمة القائد
08 تشرين2 2019
بالنور والظل والماء والعطر أشرق هذا النص فوق سطور الأدب إبداع حقيقي ...
: - الفيلسوف الكوني ألبيان الكونيّ لثورة الفقراء / عزيز حميد الخزرجي
07 تشرين2 2019
شكراً أيها المُحرّر الحرّ .. و بعد: جميل هي سياساتكم التي بآلتأكيد نحت...

مدونات الكتاب

د.عزيز الدفاعي
15 آذار 2016
 لم يكن من السهل على قلبي وانا اتابع كل يوما بعضا من وجوه موكب الآباء والشرف والرفعة
مضر حمكو
14 تموز 2016
غفى الشرق على أحلامه برهة طويلة، ولطالما حمله الحلم نحو ذاكرة من عشب وماء، نحو المتخيل الذ
د. هاشم حسن
06 تشرين1 2016
تولي أغلب الحكومات في العالم أهمية بالغة لما تَنشره الصحف ووسائل الإعلام من أخبار وتقارير
د. سجال الركابي
23 كانون2 2019
 بينَ ذراعيكَ تبتسمُ براعمُ شوقٍ مُندثِر ... تدوخُ الكروم مِن ظلمة وحدتي أتهاوى نجمة
على الرغم من الصخب و الضجة التي يثيرها بعضا من مسؤولي و قادة النظام الايراني بشأن ان الغرب
ربما من نافل القول التأكيد اننا في جريدة دليل النجف اول من وجه انتقادات لادارة العتبة العل
اليوم يشهد إقليم كردستان ضجيج موجه نحو جسد العراق الواحد لرفع مصاحف الفتنه بوجهه وإعطاء فر
كريم عبدالله
21 كانون2 2017
أن تفكيك الخطاب المضمر في مجموعة النصوص الشعرية (تصاويرك تستحم عارية وراء ستائر مخملية ) ل
البحرالميت هو بحيرة ملحية مغلقة وسمية بهذا الاسم لانعدام الحياة فيها من الأسماك أو الكائنا
سرقوا مني كبريائيومنحوني شارعاًواسع الفضاءوعلموني كيف استجديمن الاغنياءوعلموني كيف ألوي عن

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال