مرض خبيث ...أم أجندات أخبث !! / ايمان سميح عبد الملك - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

مرض خبيث ...أم أجندات أخبث !! / ايمان سميح عبد الملك


أسميه المرض "الخبيث" لعدم محبتي بذكر اسمه فهو أصبح مرض العصر وحديث الناس وخطر المجتمعات، لقد اخترق كل المنازل وطال كل الاسر وشتى الاعمار ،لم يرحم أحد ليصبح معضلة تمس الدول والافراد.في القدم كانت هناك العديد من الأمراض الخطيرة والمعدية تحصد أرواح الملايين من البشر،لكن بتقدم الطب ووجود العقاقير المعالجة، سيطر عليها وحققت نجاحات شتى للحماية منها.

نجد معظم حالات الاصابة والوفاة من هذا المرض الخبيث تحصل في الدول النامية خاصة التي تعرضت للحروب المتتالية وقصفت بالاسلحة الكيميائية الفتاكة ،مع العلم انها لم تقض على كل المواطنين جراء القصف والتدمير ، لكنها تقتلهم مع الوقت،تسمم لهم التربة والماء والهواء،ليتأثر من بعدها  المأكولات والخضراوات والغذاء وتتفشى الأمراض ويتم اكشافها بعد فوات الأوان من خلال انتشار المرض الخبيث الذي لا يرحم الصغير ولا الكبير.

هناك ألم نفسي يصيب المرضى المصابين بهذا المرض ، فمجرد التفكير بالعلاج الكيميائي الذي ترافقه آلام مبرحة لفترة طويلة  أو علاج اشعاعي يهّد من قوة الجسم العليل عداك عن العلاج الطويل والمكلف ماديا" رغم تغطية وزارة الصحة لبعض العقاقير  الذي لا يحصل عليها المواطن الا بعد جهد كبير وهو يقف بالطابور يستجدي الدواء نظرا" لكلفته الباهظة ،واحيانا يفقد الدواء من المراكز الصحية ، ليعيش المريض بخوف ورعب ،فالعبء من هذه الأمراض ليس فقط على الصحة بل هو عبء مادي ايضا" ،اذ ان العالم ينفق حاليا على الامراض المستعصية أكثر من 6 تريليون دولار شهريا والرقم تصاعدي .

المريض ليس وحده يعيش حالة التأثيرات النفسية التي تحبطه هناك أيضا"أهل وأقرباء يعيشون مرارة الوضع ،حيث يسيطر عليهم الخوف من فقدان انسان عزيز عليهم ، فالخوف أصبح يسيطر على المجتمعات وعلى الافراد ليعيشوا بهاجس هذا المرض الخبيث فمجرد  شعورهم بأدنى ألم يصابوا بالهلع بانهم مصابين بهذا المرض.مما يجعلنا نتساءل  عن حقيقة هذا الضيف المجهول الذي لم يجدوا له دواء شافي وهم يخططوا للعيش على سطح المريخ .

مما يجعلنا نتساءل هل هناك سياسات لتصفية الشعوب ،أم أن هناك أزمة اقتصادية خانقة يحاولوا انقاذها من خلال تصدير الأدوية الباهظة الثمن ، فشركات الأدوية تتلاعب بالبورصة في الدول المتقدمة بالارباح الخيالية التي تجنيها وكله على حساب صحة المواطن والشعوب الفقيرة المعدومة المغلوب على أمرها ليكونوا وقود الحروب،وضحايا التجارب للاسلحة الفتاكة، وضحايا المرض وسوء التغذية وعدم الحصول على أدنى الرعاية الصحية والدواء ، ليصبحوا آداة يستغل ضعفها الغني الذي يعيش على آلامهم وعذاباتهم وقهرهم وحقهم في العيش الكريم  في الحياة .

حينما نغازل الطبيعة !! / ايمان سميح عبد الملك
ضحكات طائشة ...بين ثورة الانترنت وثورة الجياع!!! /

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الخميس، 14 تشرين2 2019

مقالات ذات علاقة

28 تموز 2019
في الأزمات المستعصية على الحل لعقود يشتد فيها اعادة انتاج خطاب الكراهية للمكونات الاجتماعي
261 زيارة 0 تعليقات
لا يخفى على الجميع أن النظام العشائري في العراق يعد من الأنظمة الاجتماعية التي دأبت الجماع
958 زيارة 0 تعليقات
 زرعها الإنكليز(كخلية نائمة) في أحشاء دولتنا عند الولادةلقد وجد الإنكليز ، عندما شرعوا بإح
2811 زيارة 0 تعليقات
29 أيار 2017
شهد أحد أحياء بغداد الاسبوع الماضي حدثاً مؤلماً قد يكون الأول من نوعه في عموم العراق ، فقد
3552 زيارة 0 تعليقات
22 تشرين1 2017
"احسبها زين".. عبارة لطالما سمعناها ممن هم بمعيتنا، في حال إقدامنا على خطوة في حياتنا، وسو
2750 زيارة 0 تعليقات
24 كانون1 2017
مصطلح الأستدامة المالية        Financial  Sustainabilityأو الحكومية هو أحد المصطلحات المست
2495 زيارة 0 تعليقات
لماذا نتعلم؟حينما وجهنا هذا التساؤل لاب لم تتاح له الفرصة للتعليم والتعلم وهو من الرعيل ال
522 زيارة 0 تعليقات
06 حزيران 2018
قيل في الأثر أن ثلاثة تجلي البصر: الماء والخضراء والوجه الحسن. وأصبح هذا القول مثالا يبتهج
856 زيارة 0 تعليقات
07 أيار 2018
على أرض مساحتها 437,072 كم مربع، يقطن منذ بضعة آلاف من السنين شعب اختلفوا في قومياتهم وأدي
1227 زيارة 0 تعليقات
13 نيسان 2018
توهموا لما ظنوك ميتا وبلا أكفان !على الجسر يصطف التاريخ مذعورا !؟ وينشق من تابوت السجين تا
1635 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

: - محمد أبو عيد بعثرات .. / بسمة القائد
09 تشرين2 2019
أديبة أديبة شاعرة فكرها ينقش في الحياة يبحث عن جذوة ضوء يشعل بها عتمة ...
: - محمدأبوعيد ( أين ذهبت بقلبي؟ ) / بسمة القائد
08 تشرين2 2019
بالنور والظل والماء والعطر أشرق هذا النص فوق سطور الأدب إبداع حقيقي ...
: - الفيلسوف الكوني ألبيان الكونيّ لثورة الفقراء / عزيز حميد الخزرجي
07 تشرين2 2019
شكراً أيها المُحرّر الحرّ .. و بعد: جميل هي سياساتكم التي بآلتأكيد نحت...
محرر ألبيان الكونيّ لثورة الفقراء / عزيز حميد الخزرجي
07 تشرين2 2019
عليكم السلام - اخي الاستاذ عزيز المحترم - بعد التحية اود ان اوضح طريقة...
: - ألفيلسوف الكوني عزيز الخزرجي ألبيان الكونيّ لثورة الفقراء / عزيز حميد الخزرجي
03 تشرين2 2019
سلام عليكم .. أخي المشرف على الموقع المحترم: أشكركم عموما على تواصلكم ...

مدونات الكتاب

وظيفة، سكن، شارع معبد، خدمات هذا بالمختصر إجابة اغلب العراقيين ان لم يكن جميعهم عندما يسأل
د.عامر صالح
03 أيار 2017
ما كان لداعش " التنظيم الإسلامي للعراق وبلاد الشام " ذلك التنظيم الإرهابي والإجرامي المنتح
جميل عودة
23 آذار 2018
تعد مشكلة الشعب الفلسطيني جوهر مشكلة الشرق الأوسط؛ فلم تحظِ قضية شعب بالاهتمام العربي والإ
شهدت العلاقات العراقية الإيرانية تطوراً كبيراً بعد عملية التغيير السياسي الذي شهدها العراق
اياد الحسني
26 تشرين1 2017
اليوم ذهبت ارادة الناس ادراج الرياح اذ تم انتخاب مفوضية حزبية بأمتياز  وبطبيعة الحال ستعمل
سأل طفل والده: ما معنى الفساد السياسي، فأجابه: لن أخبرك يا بني لانه صعب عليك في هذاالسن، ل
سامي جواد كاظم
09 نيسان 2014
سيبقى العراق يعيش الازمات طالما ان النظام الانتخابي المعمول به في العراق نظام الكتلة وهذا
الصحفي علي علي
12 أيلول 2017
قال أحدهم قبل مايقرب من أربع سنوات:- (إن ما شهدته الأيام الماضية من حراك سياسي واسع من قبل
لا مكان للخبرة والكفاءة والمهارة في العراق الجديد، فالمؤهلات التخصصية غير مطلوبة في معظم ا
هادي جلو مرعي
02 شباط 2017
 قال لي، أنا احترم عقلي ولن أسمح لأي كان أن يستولي عليه ويوجهه الوجهة التي يريد.قلت، من حق

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال