الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

اخبار أوروبا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://alarshef.com/

مهمات الصحفي اليوم د / هادي حسن عليوي

تؤكد كل القوانين على أخلاقيات العمل الصحفي والإعلامي.. هي: الموضوعية.. والمهنية.. والأمانة.. ونقل الحقائق كما هي.. من دون زيادة أو نقصان.. بعد التأكد من صحتها.. وتثبيت مصدرها.. ومحاولة عدم نقل الأخبار من أي مصدر يشك فيه.
وأمام السرعة والتطور الهائل في تقنيات الاتصال أصبح السبق الصحفي قد يؤدي الى نقل الأخبار قبل التأكد منها.. بل الأنكى من ذلك التعدد الكبير في الوكالات.. والمواقع.. والصحف الالكترونية.. والضخ الهائل من الأخبار.. والتقارير.. الصحيحة وغير الصحيحة.. وحرب الشائعات.. كل ذلك أدى الى المنافسة غير مهنية.. وهناك الكثير من الصحفيين الشباب.. ومحبي الظهور.. والوكالات المعادية للعراق.. والأخرى التي تعتمد في تمويلها وهباتها على أعداء العراق.. مما أدى الى اختلاط الحابل بالنابل ..ووضع المواطن في دوامة الأخبار والشائعات.. ولم يعد يميز بين الحقيقة والوهم.
أجد إنني أمام كم هائل من الأخبار والمعلومات المتناقضة.. فكيف العمل ؟

زملائي الصحفيون:
ـ لا تنقل خبرا بدون الإشارة الى مصدره.. والتأكد من ثقة هذا المصدر.. والإشارة إليه في نفس الخبر.
ـ لا تجعل من السبق الصحفي هدفاً.. بل وسيلة للوصول الى الحقيقة.
ـ لا تخلط بين أفكاركً وتوجهاتكً وبين نقل الحقيقة.
ـ لا تنقل خبراً من مصدر لا يعلن عن نفسه.. (صراحة وباسمه أو موقعه الوظيفي).
ـ لا تعيد صياغة الخبر تحت أية ذريعة في ظروف الأزمة.. وبالتالي قد يؤدي ذلك الى تفسير آخر لا يخدم الوضع الحالي.
ـ تذكر انك تفقد ثقة المواطن بك.. أو تفقد قيمتك وسمعتك.. أو تضر بوطنك وشعبك.. بنقل خبر دون التأكد منه.
ـ مهمتك اليوم نقل الأخبار.. التي تدعم إعادة الأمن للعراق.. وليس إثارة الفوضى والطائفية.. وتعزيز وحدة العراق.. وليس تشرذمه.
ـ لا تكن بوقاً لأي مصدر كان.. بل كن صوتاً عالياً وحقيقياً لوطنك.
ـ لا تجعل معارضتك لشخصية سياسية.. أو مسؤولا أو كتلة معينة.. لنقل أخبار.. أو تضخيم أو فبركة الأخبار ضده أو العكس.. وبالتالي يؤدي ذلك الى خطر غير محسوب.
ـ لا تجعل من انفعالاتكً الوطنية.. والمذهبية.. والمناطقية تؤثر في نقلك الحقيقة كما هي.. من دون إضافة.. أو حذف.. أو تغيير.
ـ ثبت تاريخ الخبر ووقته.. فالأخبار متسارعة.. وبالتالي يصبح خبرك بعد ساعة قديماً.
ـ لا تنسى أمن وطنكً وشعبكً في نقل الأخبار أو الأحداث.
ـ أرفض بقوة نقل الأخبار الملفقة عن وضع الوطن والشعب وقواتنا المسلحة.
ـ تذكر كل دقيقة مهنيتك وسمعتك وإخلاصك ومستقبلك انك في الشهر.. فاستثمر كل معاني المحبة.. والتوحد.. لأبناء شعبك دون تميز.
ـ لا تشتم طائفة أو قومية من أطياف الشعب العراقي.. بسبب موقف أو كتلة سياسية معينة.. فالشيعة ليسوا ميليشيات ولا عملاء لإيران.. والسنة كأشقائهم الشيعة ليسوا عملاء ولا داعشيون.. والأكراد أشقاؤنا وشركاؤنا في هذا الوطن.. وهكذا التركمان والصابئة والازيديون وغيرهم من أطياف الشعب العراقي..
ـ تصريحات بعض سياسيو الكرد تعود لهؤلاء السياسيين.. ولا تسحبوا هذه التصريحات والأعمال على أشقاءنا الكرد.. ولا تعتبروا تصريحات أي سياسي سني إنها تمثل وجهة نظر السنة.. مثلما السياسيون الشيعة فيهم الصالح وفيهم الطالح الشيعة.
ـ كونوا صادقين وأمينين وشرفاء في نقل الحقيقة لشعبكم.

فاضل البراك.. سيرة حياة.. معلومات موثقة تنشر لأول
تمويل الإعلام .. (درس في أخلاقيات العمل الإعلامي)

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 02 حزيران 2020

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 06 آب 2019
  290 زيارات

اخر التعليقات

زائر - منار القيسي الشاعرمنار عبد الرزاق القيسي : الأدوات والأجندة النقدية قاعدة لمعرفة روح القصيدة / دنيا علي الحسني
27 أيار 2020
الشكر الجزيل لشبكة الاعلام في الدنمارك والى كادرها والى الاديبة والاعل...
زائر - النحات شريف الطائي ( ابناء الخطيئة ) / د. زهراء التميمي
19 أيار 2020
كم أنتم مساكين يامن تبحثون عن الشهرة او عن غيرها على حساب اي امر سواء ...
اسعد كامل رحل صوت الاعتدال (واثق الهاشمي) / رائد الهاشمي
05 أيار 2020
السلام عليكم اخي العزيز الدكتور رائد الهاشمي المحترم انا لله وانا اليه...
زائر - نجيب طلال نـص حــكائي بعنوان : الطـنـجـرة / المؤلف: نجيب طلال
05 أيار 2020
تحياتي الخالصة لكم، وعلى تفضلكم بنشر هذالنص الحكائي الذي أهديته لك الأ...
زائر - ضمير الناس إبداع 100عربي / حمدى مرزوق
28 نيسان 2020
الاخ الكاتب والمعد والمخرج كما وصفت نفسك فى صفحات عده ممكن تضع سيرتك ا...

مقالات ذات علاقة

في صيف عام 1977م اجتمعنا ثلة من الشباب اليافع مع الأستاذ التربوي ال
25 زيارة 0 تعليقات
نشرت الوطن الكويتية رسما كاريكاتيريا يعوض عن الف مقال ومقال يتكلم عن ما وصل له حالنا منذ ا
51 زيارة 0 تعليقات
يقول شاعر الأبوذية:عفا روحي لمشاكلها لها حيلأون ويضحك الشامت لها حيلتگول الناس كل عقدة لها
59 زيارة 0 تعليقات
زمن في خضم فوضى عارمه، استاسد الفأر، بعد خلو الديار، ولعب المنبثق توا من الرمال لعب الكبا
56 زيارة 0 تعليقات
اثناء الكوارث الطبيعية والمحن والازمات والمصاعب البشرية تظهرالحاجة للتعاون والتعاضد البشر
105 زيارة 0 تعليقات
هل من عالم منجد لشعوب العالم من هذا الجائحة والوباء الخطير؟ الذي شل حركة العالم وقضى على ف
67 زيارة 0 تعليقات
على ضوء رفع بعثة الاتحاد الأوربي في العراق علم المثلية الجنسية في بغداد ـ الجزء الثاني في
78 زيارة 0 تعليقات
ذات مساء من أمسيات لندن وفي إحدى المراكز الدينية رأيت حركة غير طبيعية على وجوه متجهمة، سأ
83 زيارة 0 تعليقات
في عيد الفطر المبارك حري بنا اليوم أن نعرج بالحديث عن شريحة هي الأكثر مظلومية من بين مختلف
72 زيارة 0 تعليقات
لما يزل الجدال بين الكتل والاحزاب المتنافسة على اشدّه بغرض الحصول على المناصب والوزارات وغ
70 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال