فرح في حضرة ابناء الجالية وسفارة العراق في الدنمارك - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

فرح في حضرة ابناء الجالية وسفارة العراق في الدنمارك

 # سفير العراق حبيب الصدر :

نحب الجميع ونقف بمسافة واحدة , ويحكمنا المعيار الوطني في التعامل ..

كوبنهاكن / رعد اليوسف
تصوير : علي الحياني

# مثل الاعراس .. ومثل استقبال سنة جديدة ..
وكما هي اجواء الاعياد..
تناثر الفرح فيها بالوان البهجة فوق رؤوس الابناء ..
وارتفعت قناديله عالية لتنير ظلمة الغربة ..
وتضيء عتمة النفوس .. وتكسر قيود الجمود في العلاقات االاخوية..

# مبادرة جميلة .. حولها اليوم الى واقع عملي سفير العراق الجديد في مملكة الدنمارك الاستاذ حبيب الصدر , حيث التقى في احدى الصالات الكبيرة في كوبنهاكن , ابناء الجالية العراقية , ليعبر عن محبته لهم , وليجدد تأكيده على ان السفارة هي بيت العراقيين , اذ خاطبهم في كلمة سريعة :
نتعطر بعبيركم ونبصر قسمات اهلنا الطيبين في وجوهكم .. وهاهي سفارتكم انزلتكم اليوم بوادي محبتها وفتحت لكم خافقها لتقاسمكم الزاد والوداد وتشاطركم اللواعج والاهتمامات .. وتعلن عن وقوفها بمسافة واحدة من الاتجاهات والافكار والديانات .. لا يحكمها سوى معيار واحد .. هو المعيار الوطني .

وقال مخاطبا الحضور : ندعو لان يكون كل عراقي غيور من ابناء الجالية سفيرا للعراق .. يحكي قصة وطن زاخر بالحضارة التي بزغ نورها في ارض وادي الرافدين فأضاءت العالم بحروف الابجدية الاولى والقوانين الانسانية..
ندعو الى العمل المشترك .. ونحرص على ارتقاء ابناء الجالية في الدنمارك اعلى المراتب وقد نجح في ذلك الكثير, ونأمل ان يرتقي شبابنا اعلى المنصات والمسؤوليات كما حصل لجاليتنا في السويد مثلا .

وتماشيا مع فرحة اللقاء .. اشار السيد السفير الى بشرى ادراج منظمة اليونسكو بالاجماع اثار بابل التاريخية على لائحة التراث العالمي .. وهذا اعتراف اممي بموروث العراق الانساني .

وقال بعد ان عبر عن امله في عودة سفير مملكة الدنمارك الى بغداد ومشاركة الشركات الدنماركية في اعادة اعمار الوطن , نامل في تهيئة المناخات لعودة ابناءنا في المهجر اصحاب الكفاءات للمساهمة بنهضة البناء في العراق .

# تحول اللقاء , بعد ذلك الى جلسة , بل جلسات مفتوحة , اذ حل السيد السفير ضيفا على ابناء الجالية من خلال الجلوس عند كل طاولة والتعرف على السيدات والسادة المدعويين والاستماع الى مقترحاتهم ,وارائهم .. وكانت هذه مبادرة جميلة ارسى دعائمها السيد السفير , حاصدا خلالها استحسان الحضور , خاصة وانه اصر على ان يزور الجميع في القاعة والتقاط الصور التذكارية معهم .

# تميزت الدعوة بانها تخطت حدود كوبنهاكن لتشمل الابناء في الجزر والمدن الاخرى.. وهذه سابقة اضفت على المناسبة بهاءا وروعة وعدالة.

# العراق كان حاضرا بشكل مصغر في الازياء واللغات واللهجات ..والسحنات والانتماءات .

# مبادرة جريئة اقدمت عليها الزميلة قدس السامرائي اذ ظهرت بين المدعوين برأس حليق الشعر .. جعلني اسألها حين اقتربت مني عن سبب ذلك .. فاجابت بشجاعة : تضامنا مع مرضى السرطان خاصة في بلدي العراق .. حيث زرتهم مرات عديدة وتعرفت على معاناتهم.. وانا تضامنت معها على الفور واكبرت فيها هذه الجرأة والخصلة الانسانية .. تحية لك قدس .

# تبقى الحاجة كبيرة لمثل هذه اللقاءات كونها ضرورية لتعميق الاواصر بين ابناء الجالية من جهة .. والسفارة من الاخرى التي تعني الوطن .

# شكرا بحجم الوطن للسيد السفير على مبادرته هذه .. ودعوة لتكرارها وتبني فعاليات وبرامج الجالية الثقافية والفنية ومهرجانات الشعر خاصة وان الساحة الدنماركية مليئة بطاقات وابداعت تبحث عن رعاية .. واعتقد ان السفارة الان تمثل خير راع .

أتسلق نفسي... / عبد الجبار الحمدي
اهمية القراءة / اسراء الدهوي

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الثلاثاء، 17 أيلول 2019

مقالات ذات علاقة

مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك تصوير يونس عباس سليماستضاف عميد ديوان أمارة قبائل ز
9478 زيارة 0 تعليقات
19 آب 2014
متابعة وعرض: سهيل نادر حسن أعلن سفير العراق لدى براغ حسين معلّه، في مقابلة مع وكالة الانبا
8754 زيارة 0 تعليقات
احتفت الجالية العراقية في واشنطن بالسفير الجديد لجمهورية العراق في الولايات المتحدة الامري
8453 زيارة 0 تعليقات
29 كانون2 2017
ليث عبد الغني‏اقامت منظمة (Give a Job) النرويجية مؤتمراً بالاشتراك مع مؤسسات حكومية رسمية
8317 زيارة 0 تعليقات
07 آذار 2017
منذ إستلام سعادة السفير العراقي الجديد لدى استراليا ونيوزيلندا الدكتور حسين مهدي العامري م
8148 زيارة 0 تعليقات
02 تشرين2 2014
السويد / سمير ناصر ديبسشبكة الاعلام في الدنماركأنطلقت في شوارع مدينة يوتبوري السويدية أمس
7784 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - ساهرة رشيد دعت اللجنة العليا لجائزة الإبداع العراقي في وزارة الثقافة خلال الم
7176 زيارة 0 تعليقات
27 آذار 2014
السويد / سمير ناصر ديبسشبكة الاعلام في الدنماركبحضور سعادة السفير العراقي في مملكة السويد
6970 زيارة 0 تعليقات
05 أيلول 2016
حينما تتكلم العمارة .. يحضر التاريخ !حوار أجريناه في كوبنهاكن مع المعماري العراقي الدكتور
6638 زيارة 0 تعليقات
08 أيلول 2016
 بمناسبة الذكرى الـ 15 ليوم 11 سبتمبر الشهير "عالمياً" ، والذى يُعد "عربياً" ذكرى لميلاد ج
6610 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

: - سامسون محمد مرسي والتّلفزيون الإسرائيلي الذي تواجد حصراً في مقبرته! / خالد الجيوسي
04 أيلول 2019
استاذ خالد سلام من الله عليك كنت ابحث عنك طويلا و خصوصا عن مقالاتك في ...
: - Max A Bent لن أعيش فقيرا بعد الآن! / جميل عودة
31 آب 2019
هل تحتاج إلى قرض عاجل لسداد ديونك أم أنك بحاجة إلى قرض أسهم لتحسين عمل...
: - الفيلسوف الكوني ثلاث قضايا دمّرت وجدان ألبشر / عزيز حميد الخزرجي
29 آب 2019
على الأخوة المشرفين: معرفة تصنيف الموضوعات: مقالات خبرية ؛ مقالات إستع...
: - عباس عطيه البو غنيم الغدير عيد الله الأكبر / عباس عطيه البو غنيم
23 آب 2019
عام يضاف الينا وهل حققت هذه البيعة رغبة أمامنا المعصوم ! عام جديد نبت...

مدونات الكتاب

حميد الربيعي
06 أيلول 2017
افكر بما سيفعله صباغ الاحذية ، حين يستيقظ ويجد عدته قد سرقها الابن عند انتصاف الليل ، قبل
غازي المشعل
03 تشرين2 2014
جاء في اخبار يوم الاحد الثاني من تشرين الاول - نوفمبر ما نصه ان (( المتحدث الرسمي بأسم تنظ
منتهى عمران
03 أيلول 2016
لاتغامربتحريكِ الماءِ الراكدلاموج يغسل قلبككل النساء وريقات خضراءإلا أناشجرة مقمرةفي بحر س
كتبنا وأعلنا عن حقائق كونية في سبعينيات القرن الماضي و ما بعده وكشفنا الوضع العراقي و آفاق
كان السيد مصطفى الانكورلي من رجال القضاء، وكان قد نشأ نشأة دينية متزمتة، وقد عين مديرا لدا
حدثني صديقي العجوز ابو ثجيل عن هوس ما يسمى ب"المعارضة"! والذي يهيمن على بعض الاقلام المسخر
المجتمع بحسب ثقافاته وتوجهاته وبطبيعة افكاره يصنع القوى السياسية الحاكمة، فهو اساس لتولي ا
شكرا للنصر الألهي الذي عرف طريقه نحو صدور الابطال ، وشكرا للهزيمة الماحقة التي ايضا عرفت ط
سامي جواد كاظم
26 كانون1 2016
بعد ما كانت تعيش الوهابية على الغارات وانتهاك الحرمات من اجل الغنائم وتمويل المبشرين بافكا
في كل مكان وزمان نواجه أشياء تغير من مسار حياتنا وتخطو بنا إلى غير ما نصبو إليه, في كل لحظ

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال