وزير الخارجية العراقية يلتقي ابناء الجالية في السويد - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

وزير الخارجية العراقية يلتقي ابناء الجالية في السويد

أقامت سفارة جمهورية العراق في مملكة السويد  يوم الأربعاء 2019/5/15 لقاء بين وزير الخارجية العراقية الدكتور محمد علي الحكيم مع عددمن ابناء  الجالية العراقية في ستوكهولم ..
في بداية إلقاء رحب السفير العراقي الاستاذ احمد الكمالي بالسيد وزير الخارجية والوفد المرافق له ورحب كذلك بالسادة الحضور وقال انها فرصة طيبة ان يلتقي السيد الوزير مع ابناء الجالية العراقية والتعرف بهم والاستماع الى ملاحظاتهم ومقترحاتهم  ،
بعدها تحدث وزير الخارجية مرحباً بأبناء الجالية العراقية
مهنئهم بشهر رمضان المبارك وقال أنا مسرور ماسمعته من الجانب السويدي الذين اشادوابأبناء الجالية العراقية ،
وهذة فرصة طيبة ان نلتقي بكم  ونستمع الى ملاحظاتكم  وتسألاتكم ونوجز لكم برنامج  عمل رئيس الحكومة الدكتور عادل عبد المهدي  على الصعيدين الداخلية والخارجية  وسعيها الكبير لإقامة علاقات متوازنة وجيد مع دول الجوار والعالم  في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والأمنية والعلمية من اجل مصالح  العراق والمنطقة، ولتقديم أفضل الخدمات الى ابناء الشعب العراقي في كافة المجال  والعمل على إقامة الحكومة الالكترونيية في  إنجاز  وتسهيل كافة المعاملات  عن طريق المراسلة على الانترنت وبهذا قد قضينا على اهم مفصل  من مفاصل الفساد الاداري الذي يعاني منة الشعب العراقي عند مراجعةالى  دوائر الدولة  ..
وتعمل وزارة الخارجية بالتعاون مع وزارة الداخلية  والدوائر  الحكومية الاخرى على تبسيط معاملات إصدار الجوازات  والبطاقة الموحدة وتقليص نسبة التكاليف في إنجاز  كافة المعاملات ومنها عمل وزارة الخارجية  والسفارات في تسهيل كافة الأمور الإدارية والخدمات الى ابناء الجالية العراقية  وخاصة كبار السن والمرضى في الخارج .
وقال ان وزارة الخارجية وضعت خطة جديدة بالتعينات بتشكيل فريق متكامل من كافة الاختصاص في اختيار السفراء  واعداهم إعداد جيد ومن الدرجة الاولى والعاملين في السفارات من خلال إدخالهم في معهد الخدمة الخارجية وسوف يتم قبول فقط الخريجين الأوائل من كافة الجامعات العراقية في. اختصاص علوم السياسية والقانون وليس هناك اَي مفاضلة  او اختيار من  رؤساء الأحزاب والكيانات ولا نعمل بنظام المحاصصة الحزبية او الطائفية في التعينات...
بعدها فتح باب النقاش والاستفسارات والملاحظات تحدث عدد من ابناء الجالية بأستفسارات وملاحظات ومقترحات من أهمها  ..
ماهو موقف العراق من التهديدات الامريكية والحرب المُحتملة بين امريكا وإيران ؟  
فأجاب  الوزير ان العراق هو نقطة تجمع لا تقاطع والعراق لن يكون ساحة قتال بين امريكا وإيران وموقفنا واضح ابلغنا الجانب الإيراني بأن علاقتنا مع السعودية وأمريكا علاقة وطيته وتواجد الأمريكان في العراق وفِي قاعدة عين الأسد هو لتدريب القوات العراقية وإقامة دوريات مشتركة للقضاء على ما تبقى من عصابات داعش الاجرامية ،
وابلغنا كذلك الجانب الامريكي والسعودي بأن علاقتنا مع ايران علاقة وطيته والعراق هو شريك مشترك ولانتدخل في اَي محور..
وسؤال عن غياب عمل الخطوط الجوية العراقية في السويد ؟
اجاب الوزير اننا قد فاتحنا وزارة الخارجية السويدية حول هذا الموضوع وأبلغونا بدراسة الموضوع ، وسوف يتم إرسال وفد من الطيران  المدني العراقي الى السويد لمناقشة الموضوع مع الجانب السويدي ..
وقدم  عدد من الحضور عدة مقتراحات منها مقترح بأن تقوم الحكومة العراقية بالتعاون مع منظمات المجتمع المدني العراقي في السويد بأقامة سفرات الى أطفال ابناء الجالية العراقية من مواليد السويد الى العراق لتعرف على بلدهم بزيارة العتبات المقدسة والكنائس والمواقع الاثرية والحضارية والثقافية والمناطق السياحية في شمال وجنوب ووسط العراق ...
وأجاب الوزير نتمنى ان يتم ذلك ولكن الظروف لا تسمح  بذلك لتكاليف التي سوف يتم صرفها.
و وافق الوزير على مقترح قدمه الحاج عمار العقابي رئيس مركز الجالية العراقية  حول المساعدة بنقل جثامين المتوفيين  الى العراق من الذين ليس لديهم إقامة في السويد وتمت الموافقة بعمل صندوق مالي بذلك بدعم من الوزارة .
هذا وقد تناول الاجتماع عدة أمور تهم ابناء الجالية العراقية في السويد وتذليل كافة الصعوبات التي تواجهم في مراجعة السفارة العراقية اضافة الى تقديم عدة مقترحات بذلك ..
هذا وقد حضر السفير سيوان بارزاني رئيس دائرة اوربا في وزارة الخارجية العراقية والوفد المرافق للوزير وعدد من اركان السفارة العراقية وممثلين منظمات المجتمع المدني العراقي في السويد وعدد من ابناء الجالية العراقية من كافة الاختصاصات العلمية والثقافية والفنية والإعلامية وممثلين من الأحزاب والكيانات  السياسيةالعراقية في السويد...

عامر السعدي .. ذاكرة وطن / محمد السعدي
سيدي الماء لماذا!! / عبدالامير الديراوي

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الثلاثاء، 17 أيلول 2019

مقالات ذات علاقة

تشارك شبكة الاعلام في الدنمارك ، في مهرجان المربد الشعري السنوي الذي سيقام في البصرة الفيح
272 زيارة 1 تعليقات
14 آذار 2018
السماوي فتح خزانته ليطلعنا على مجوهراته ذي القيمة العالية..والبريق الأخّاذ .. وصوّر لنا مش
1617 زيارة 0 تعليقات
22 حزيران 2019
في مدينة باب العلم ( علي) .. تكاد تتكشف المعالم .. وتتزاحم الفيوضات النورانية الإلهية .. و
286 زيارة 0 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك  نظم نادي رجال الأعمال الثقافي وبالتعاون مع نا
4060 زيارة 1 تعليقات
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانماركتصوير يونس عباس سليم مُنذ بداية الاطلاقة والانط
3204 زيارة 0 تعليقات
04 آذار 2017
نشرت الزميلة (ألف باء) في عددها السابع والعشرون الصادرة  في بغداد اليوم ، مقابلة صحفية مع
4631 زيارة 2 تعليقات
19 تشرين1 2017
القاهرة / شبكة الاعلام في الدنماركرعد اليوسف# دهشة و تأمل ..واستدعاء لتاريخ موغل في القدم.
2887 زيارة 0 تعليقات
07 كانون1 2018
د . محسن جاسم الموسوي يحقق منجزا جديدا للثقافة العراقية في المحافل الدولية بغداد ـــ حقق ا
499 زيارة 0 تعليقات
عباس سليم الخفاجيمكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك نظمت دائرة الفنون التشكيلية إ
4943 زيارة 1 تعليقات
أدارة الدولة وأأدارة الشأن  الداخلي وأدارة الشؤون العامه وأدارة الشؤون الخارجيه والكثير من
827 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 24 أيار 2019
  286 زيارة

اخر التعليقات

: - سامسون محمد مرسي والتّلفزيون الإسرائيلي الذي تواجد حصراً في مقبرته! / خالد الجيوسي
04 أيلول 2019
استاذ خالد سلام من الله عليك كنت ابحث عنك طويلا و خصوصا عن مقالاتك في ...
: - Max A Bent لن أعيش فقيرا بعد الآن! / جميل عودة
31 آب 2019
هل تحتاج إلى قرض عاجل لسداد ديونك أم أنك بحاجة إلى قرض أسهم لتحسين عمل...
: - الفيلسوف الكوني ثلاث قضايا دمّرت وجدان ألبشر / عزيز حميد الخزرجي
29 آب 2019
على الأخوة المشرفين: معرفة تصنيف الموضوعات: مقالات خبرية ؛ مقالات إستع...
: - عباس عطيه البو غنيم الغدير عيد الله الأكبر / عباس عطيه البو غنيم
23 آب 2019
عام يضاف الينا وهل حققت هذه البيعة رغبة أمامنا المعصوم ! عام جديد نبت...

مدونات الكتاب

يقول علماء الاجتماع ان لكل منا -وإن لم نشعر- حاجة للانتماء والولاء الى جهة معينة في مراحل
ندما اسس مصرف الرافدين ، داخل العراق وخارجه كان رحمة وقوة وسندا للمواطن العراقي ، على سبيل
عالية طالب
05 نيسان 2017
متسائلا هل المنصة والمهرجان والانتساب للاتحاد تمنح المبدع صفة الابداع ؟؟ هل يشكل الانتماء
جورجيت طباخ
04 أيار 2016
هل أكتب عن عرائش الياسمين .. التي تنزف من جراحاتك ...؟؟ أم أكتب عن الأجنة التي قتلت بالأمس
معمر حبار
16 تشرين1 2016
مقدمة الجزائري الرافض لأي احتلال.. الاشخاص، والزعماء، والفقهاء يحترمون وينتقدون مهما كانت
صالح أحمد كناعنة
31 كانون2 2017
هي الحياة...لا شيءَ فيها يُشبِهُها، إنها على دَرَجَةٍ مِنَ الوُضوحِ بِحيثُ أنّها لا تَقسو
لايمكن ان يكون الحديث عن علي عليه السلام حديثا مثمرا اذا كان حديثا وصفيا او مدحيا فالمهم ه
بعد مضي أكثر من أسبوع على الأنتخابات التي جرت يوم السبت الماضي بمشاركة 5-44 % من الناخبين
سوسن المظفر
02 حزيران 2017
لم يغمض لي جفن تلك الليلة ،كنت عميقة الحزن ، حائرة ومتذمرة ، واشعر بغثيان شديد وكأني أريد
د. حميد عبد الله
10 تشرين2 2014
يختزل بعض السياسيين العراق ببرميل نفط..هَبط النفط.. شح المال... صعد النفط.. سرق المال.. ما

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال