تسلسل الاستفزازات لإثبات الحاجة إلى مهاجمة إيران. - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

تسلسل الاستفزازات لإثبات الحاجة إلى مهاجمة إيران.

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -

"دبلوماسية ناقلات النفط"، عنوان مقال غيفورغ ميرزايان، في "إكسبرت أونلاين"، حول تسلسل الاستفزازات لإثبات الحاجة إلى مهاجمة إيران.

وجاء في المقال: قام دونالد ترامب بتعيين إيران عدوا رئيسيا للولايات المتحدة. فقد خرج من الصفقة النووية وشن هجوما اقتصاديا ودبلوماسيا واسع النطاق، على طهران على أمل تغيير نظام آيات الله أو إخضاعهم للإرادة الأمريكية. ولكن هجمة ترامب الخاطفة فشلت، فقد رفضت إيران الاستسلام، ودخل الهجوم الأمريكي في طريق مسدود.

وهكذا، فليس لدى ترامب حلا عسكريا للمشكلة اليوم. يمكن للأمريكيين الحديث، قدر ما يشاؤون عن نقل 120 ألف جندي إلى الشرق الأوسط، وتنفيذ عملية إجلاء استعراضية لجزء من سفارتهم في العراق، إلا أنهم يخشون توجيه ضربة لإيران.

في هذه الحالة، يحتاج الأمريكيون إلى ردة فعل نشطة، أي إلى استراتيجية تثبت للحلفاء الحاجة لخطوات متشددة تجاه طهران، وحرمان الإيرانيين من حرية المناورة. ويبدو أن الأمريكيين اخترعوها.

فقبل بضعة أيام، وضعت واشنطن كهران أم إنذار شديد القسوة: أي هجوم من جانب إيران أو حلفائها على المصالح الأمريكية سوف يستدعي ردا خاصا من الولايات المتحدة.

ثم، في الثاني عشر من مايو، تعرضت ناقلات نفط لهجوم في مضيق هرمز. وتم تعيين المذنبين، وحددت الولايات المتحدة بوضوح المشاكل المحتملة الناشئة عن إيران.

وإذا كان قد بقي من يشك في عدوانية طهران، فبعد الهجوم على الناقلات، هوجمت منشآت نفط سعودية. وهنا تم تحديد المذنبين، والحصول على اعترافاتهم، فالحوثيون اليمنيون تبنوا المسؤولية عن الهجوم، وهم الحلفاء الإقليميون لإيران.

لكن لدى واشنطن خيارات مختلفة لاستغلال هذا الموقف... فمثلا، كان من المفترض أن تحمل ناقلات النفط المخربة النفط إلى الولايات المتحدة الأمريكية، وهذا يشكل بالفعل تهديدا للمصالح الأمريكية، لكن هذا لا يكفي ذريعة كاملة ومشروعة لبدء المعركة. في أحسن الأحوال، لا يزالون يماطلون في هذه القصة لاستخدامها كذريعة لفرض حزمة جديدة من العقوبات، وكأساس لتعزيز الوجود العسكري الأمريكي في تلك المياه. بالإضافة إلى ذلك، فسوف تستغل واشنطن هذا الحادث في المباحثات الدبلوماسية مع أوروبا، لإثبات "عدوانية" النظام الإيراني..

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة

الجيش العراقي يقصف مضافات لـ"داعش" في صلاح الدين
مسؤول في إدارة ترامب: نجلس أمام الهاتف في انتظار ا

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الإثنين، 24 حزيران 2019

مقالات ذات علاقة

14 نيسان 2018
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - تطورات مثيرة تتوالى تباعا في بلد تعقدت به المشاهد والأ
915 زيارة 0 تعليقات
05 آب 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -قال الأمين العام لحزب الله اللبناني لا يزال لدينا شهداء
3213 زيارة 0 تعليقات
23 تشرين2 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -"الشرق الأوسط وآسيا الوسطى في الطريق إلى حرب كبرى"، تحت
2926 زيارة 0 تعليقات
21 نيسان 2018
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -دعا السفير البريطاني الأسبق في سوريا، أندريو غرين، بارو
951 زيارة 0 تعليقات
27 أيلول 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -ظهر المفكر الفرنسي برنار هنري ليفي الاثنين في فيديو نشر
4524 زيارة 0 تعليقات
22 شباط 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - سألت صحيفة "كومسومولسكايا برافدا" الخبراء عمَّ تخفيه
5325 زيارة 0 تعليقات
17 آذار 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - على الرغم من أن ملكة بريطانيا ما زالت على قيد الحياة،
5223 زيارة 0 تعليقات
08 تشرين2 2018
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -تحت العنوان أعلاه، كتب أندريه ريزتشيكوف ونيكيتا كوفالين
301 زيارة 0 تعليقات
06 حزيران 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -لماذا صدمت هجمات لندن البريطانيين حكومة وشعبا؟ وكيف حدث
4796 زيارة 0 تعليقات
19 آذار 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - ترك نبأ تصدي الجيش السوري للطائرات الهجومية الإسرائيل
5230 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 19 أيار 2019
  69 زيارة

اخر التعليقات

: - ناريمان بن حدو لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
16 حزيران 2019
تحليل مهم لفهم ماذا في اجسادنا وهي الوثائق التي لا نملك غيرها
: - حجاوي العبيدات لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
15 حزيران 2019
المقال رصين وجميل وقضية الجسد لا تجد اي اهتمام والفكرة كانت هي ثقافة...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
وارجوا يااخي غازي ان لايكون هذا سبب لانقطاعكم عن الكتابه الصحفيه كلنا ...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
اتقدم بصادق الحزن والآسي لي اخي الغالي الكاتب غازي لوفاه والدتكم عظم ا...
: - SUL6AN لا شئ .. / غازي عماش
15 حزيران 2019
مقال جميل جدآ مقال من حس الخيال مقال ياخذك الي عالم آخر كم انت مبدع يا...

مدونات الكتاب

سلام الصباغ
10 تموز 2017
حين يأتي الليلبلا صوتك. و بلا طيفكو أبحث عنك في رداء القمرو أغفو كالطائر الجريح فوق سحب ا
د. حسين أبو سعود
15 كانون1 2017
يقال بان هناك مدن لا تنام ، كلنا نعلم بان المدن تنام كما ينام الانسان وتستيقظ كما يفعل ذلك
عزيز حميد الخزرجي
24 حزيران 2018
الأحداث تمرّ بسرعة وكأنها حركة الألكترونات حول النواة و يكاد لا يستطيع حتى المتابع من كشف
بعد صراعات مريرة بين ساسة الفوضى, كاد العراقيين أن  يصابوا بخيبة أمل جديدة, بسبب الجو
احمد طابور
30 كانون2 2017
شعره الاشقر يسابق ريح عدوه الخفيف شاعرا بزهو أيامه وهو يعتلي المنصات فائزا بجوائز السباقات
شارع الحب....سار في نفس الشارع الذي أرخى بأنوار اعمدته الخافتة خلسة على مساحات مظلمة بين ش
عبد الخالق الفلاح
30 حزيران 2017
يعيش أبناء شعبنا فرحة الانتصار في الموصل، فرحة الانتصارات الكبيرة التي صنعتها سواعد الأبطا
ثامر الحجامي
30 أيلول 2017
المتابع لما يحدث في إقليم كردستان، من أحداث سياسية ومشاكل مع المركز، وصلت حد الاستفتاء على
حيدر حسين سويري
27 كانون2 2016
يحكى أن تاجراً مَرَ بالسوق، فلقي شاباً حمَّالاً، ينقل البضاعة في السوق، فأوقفهُ وقال له: أ
عاد مهيمن وهو يصرخ من الالم, بعد ان تعرض للضرب المبرح من قبل طلاب مشاغبين في المدرسة الابت

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق