رمضان جلال الحنفي .. أحلى ! / زيد الحلي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

رمضان جلال الحنفي .. أحلى ! / زيد الحلي

منذ ايام ، نعيش لحظات الشهر الفضيل .. شهر رمضان المبارك ، ورغم كل المساعي في اعلامنا وصحفنا ، وتلفزيونات الوطن العربي والاسلامي ، في اعطاء صورة عن رمضان الماضي بعين الحاضر ، غير ان طعم الايام الرمضانية في السنين الخوالي ، كانت عندي احلى واجمل بصورها وطبيعتها وسحرها .. حيث كان الشيخ جلال الحنفي ابرز من يضفي لرمضان عبقا بغداديا لا يضاهى .. واحسُ ان رمضان دون الحنفي ، ملعقة سكر ” دايت ” في قدح شاي لا غير ..


لن انسى يوما ، جولة رمضانية في بغداد ، صحبني فيها الكبير الحنفي ، في احدى سنوات ما بعد 2003 كانت جولة لا يكفيها كتاب ، وقد توسطني عنده لتنفيذ رغبتي في هذه الجولة الرمضانية ، نجله العزيز المصمم الصحفي عقيل الحنفي الذي كان يعمل في صحيفة ” بغداد ” التي كنتُ رئيسا لتحريرها …. ظل الحنفي يمشي، في ازقة بغداد القديمة ، في الكرخ والرصافة ، تساعدنا في بعضها مركبتنا الخاصة ، حتى أحس بالتعب، فتوقف عند جامع الخلفاء الذي خدم فيه سبعة عقود. وقف والحيرة تملؤه.. بين ماضِ ولّى ، وحاضر ترسمه أطلال المكان ووجوه جديدة تشبه الزيف والزقوم وأشباح الزنازن، أما الذين عرفهم بالأمس فلم يبق لهم أثر، منهم من استشهد، ومنهم من قتل ومنهم من سافر ومنهم من هاجر ومنهم من تبدل وتغيّر، لقد وجد نفسه غريباً في رمضان بغداد آنذاك..!


خلال تلك الجولة التي لازالت مترسخة عندي ، وجدت ُ ان الحنفي ، يعرف كل ما يخص بغداد، وعندما أقول (كل) فأنني أعني الكلمة، وأعرف مدلولها اللغوي، إذ لم أساله شيئاً يخص بغداد او ظرف مر بها منذ بداية تأسيس الدولة العراقية الحديثة حتى سنة جولتنا، إلاّ وأجابني عنه بشيء من التفصيل الوافي، هو لم يعترف بالزمن، ويعده حالة من واقع الحال ولا ينبغي التعامل معه بالخوف منه، وكثيراً ما كان يردد بصوته المعروف أتركوا (الزمن) خلفكم وإذا لم تفعلوا ذلك فسيسبقكم ويلف حباله حول رقابكم ..!


تراثُ أي مدينة هو تاريخها وكيانها، ومدينة بلا ماض ، مدينة بلا حاضر، وبلا مستقبل، والحِفاظُ على التراث وعلى التاريخ هو الحِفاظ على الكيان والهوية، على الخصوصية البغدادية التي منحتنا وجودنا بوصفنا ابناءها، هو الحفاظ على السبيل الذي يضمن استمرارنا ونهضتنا مِن غفوتنا ، ويعد التراث الفكريّ هو المهد الاول لتفكير الانسان ، وأيّ انفكاك بين المرء و مدينته التي احب ، أو بين المرء وتراثه ، يخلق منه إمرءاً تتجاذبه أطرافُ الضياع ، وفقدان النفس، وضياع النفس مدعاةٌ إلى التفكك والتخلخل، والشعورِ بالبؤس والمذلة اللتين لا تطيب معهما الحياة.. وهكذا هي رؤية جلال الحنفي ، البغدادي الاصيل ، الذي احب وعشق تراث بغداد ، لاسيما ايام رمضان التي هي قمة تراثها .. الرحمة والمغفرة ، الى عاشق بغداد ولياليها الشيخ جلال الحنفي ، الذي خدم وطنه وشعبه ، على مدى عقود في حياته التي امتدت 92 سنة.. انتهت برحيله يوم الأحد الخامس من آذار (مارس) 2006..
عذرا رمضان ، بوجود الحنفي كنت احلى !

رمضان يجمعنا .. / ظافر العاني
هل يحق لي النسيان؟ / عبدالامير الديراوي

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأربعاء، 24 تموز 2019

مقالات ذات علاقة

12 كانون1 2017
شبكة الاعلام تشارك عبر شاعرها المبدع احمد الثرواني في المهرجان-----------------------رعد ا
2334 زيارة 0 تعليقات
البصرة سمرائناا وفرحتنا الحالمة على ضفاف شط العرب ، الحاملة لروح وعبق التاريخ ووريثة الحضا
564 زيارة 0 تعليقات
شبكة الاعلام / خاصالدكتور محمد الجبوريفي الثاني والعشرون من تموز 2018هو العراق اين ما نكون
580 زيارة 0 تعليقات
شبكة الاعلام في الدنمارك :خاص التقى وفدا من الجامعات الطبية الروسية المرجع الديني الشيخ عد
150 زيارة 0 تعليقات
شبكة الاعلام القاهرة / خاص زار القاهرة وفد من شبكة الاعلام في الدنمارك برئاسة الزميل اسعد
287 زيارة 1 تعليقات
24 أيار 2019
أقامت سفارة جمهورية العراق في مملكة السويد  يوم الأربعاء 2019/5/15 لقاء بين وزير الخا
197 زيارة 0 تعليقات
19 شباط 2019
شبكة الاعلام / خاصاسعد كاملاستقبل وزير الاتصالات العراقي الدكتور نعيم ثجيل الربيعي ،  رئيس
456 زيارة 1 تعليقات
مكتب بغداد - ساهرة رشيد دعت اللجنة العليا لجائزة الإبداع العراقي في وزارة الثقافة خلال الم
7103 زيارة 0 تعليقات
10 آذار 2015
يوم الآثنين الماضي المصادق الثاني من شهر أذار الحالي وانا في العاصمة البريطانية لندن أطلعت
4718 زيارة 0 تعليقات
اللوحة التي استلهمتها سلسلة افلام الصرخة عالمياًللفنان النرويجي "Edvard Munch" :النرويج/ ع
79 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 12 أيار 2019
  106 زيارة

اخر التعليقات

: - SUL6AN تفكك البناء الأُسَري في المجتمع / غازي عماش
18 تموز 2019
كاتب جميل ومبدع اتمني لك التوفيق
: - جمال عبد العظيم الخلافه الاسلاميه المزعومه / جمال عبد العظيم
29 حزيران 2019
كلامك جميل زيك ياجمال واسلوبك في الشرح والتشبيه اجمل تحياتي لكلامك الر...
: - ناريمان بن حدو لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
16 حزيران 2019
تحليل مهم لفهم ماذا في اجسادنا وهي الوثائق التي لا نملك غيرها
: - حجاوي العبيدات لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
15 حزيران 2019
المقال رصين وجميل وقضية الجسد لا تجد اي اهتمام والفكرة كانت هي ثقافة...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
وارجوا يااخي غازي ان لايكون هذا سبب لانقطاعكم عن الكتابه الصحفيه كلنا ...

مدونات الكتاب

د. حسين أبو سعود
17 نيسان 2016
يجب ان لا يكون خافيا على احدبان العمامة ليست حكرا على رجل الدين ورجال الكهنوت وانما هي زين
بعد أشهر من الشد العصبي الموزعة بين آمال ومخاوف تتقاسم أبناء الشعب العراقي ثلاث نماذج حيث
صرح اليوم النائب ارشد الصالحي عن الكتلة التركمانية (بانه تم اعدام عشرين شخصا من اهل الحويج
إنتبهوا يا أهل الثورة من مجلس بصرتكم!؟لعنة الله على كل ظالم سفّاك أثيم من قابيل و إلى آخر
(القصيدة حصلت على المركز الأول في ندوة الشاعر عبد الرزاق عبد الواحد الثالثة التي اقامتها ا
تتسارع الاحداث وتتفاقم المتغيرات في العراق  لترسم ملامح عقد جديد عنوانه الحرب على الارهاب
أفاق وهو يكاد يختنق من الغبار الذي يغطي المكان، بصعوبة راح ينظر من النافذة إلى الخارج، كان
الصحفي علي علي
15 كانون1 2018
في لعبة (ديلاب الهوه) تتبادل المواقع مكانا وزمانا، وفق توقيتات قد تطول وقد تقصر، فنرى من ك
أيها العراقيون :رفضا لنظرية المحاصصة الطائفية وتقاسم السلطات والرئاسات الثلاث على أسس طائف
زكي رضا
10 حزيران 2017
منذ سنوات وساسة بارزون في إقليم كوردستان العراق وعلى رأسهم السيد "مسعود البارزاني" يعملون

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق