الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

اخبار أوروبا
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

حجم الخط: +

دراسة حديثة أن الذين يعملون ليلا ما يعرضهم للإصابة بالهوس الاكتئابي والاعتلالات النفسية بمعدل 11%

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - كشفت دراسة حديثة أن الذين يعملون ليلا، يفشلون في اتباع الساعة البيولوجية الطبيعية، وهو ما يعرضهم للإصابة بالهوس الاكتئابي والاعتلالات النفسية بمعدل 11%.

ودرس علماء من جامعة غلاسكو بيانات أكثر من 91 ألف مشارك بالغ، ووجدوا أن أولئك الأكثر نشاطا في الليل يزيد لديهم احتمال تطور عدد من المشاكل النفسية مثل الاكتئاب والاضطراب ثنائي القطب والذي يعرف أيضا باسم ذهان الهوس الاكتئابي والاضطرابات العصابية.

وقالت الدكتورة لورا ليال، إنه من خلال هذه الدراسة التي تعد من أكبر الدراسات التي أجريت في بريطانيا، "وجدنا ارتباطا قويا بين تعطيل الإيقاعات اليومية (ساعة الجسم) واضطرابات المزاج".

وبحسب الدراسة، فإن أولئك الذين تتعطل لديهم ساعة الجسم كانوا أقل سعادة بنسبة 9% مقارنة بالبالغين العاديين، وأبلغوا عن زيادة في الشعور بالوحدة.

وتؤثر الساعة البيولوجية على الوظائف الأساسية مثل أنماط النوم ودرجة حرارة الجسم وأنظمة المناعة لدينا ومستويات الهرمونات.

وأوضح أستاذ الطب النفسي بجامعة غلاسكو، دانييل سميث: "هذا لا يتعلق فقط بالعاملين ليلا، ولكن يشمل أيضا أولئك الذين يمضون ساعات طويلة من الليل على هواتفهم الذكية، أو يستيقظون في منتصف الليل".

ونصح سميث بإغلاق الهواتف المحمولة في العاشرة مساء لأن "الأضواء المنبعثة منها تبلغ المخ أن ساعات النهار ما تزال ممتدة".

وأضاف سميث أن "الأشخاص الأكثر حماية من اضطرابات المزاج هم أولئك الذين ينشطون خلال النهار ويستمتعون بالراحة أثناء الليل"، لذلك يوصي سميث بضبط الساعة البيولوجية من خلال تكثيف النشاط خلال النهار، من أجل أن يضمن الشخص الشعور بالنعاس مساء.

المصدر: ذي صان

فادية سنداسني  

جائزة نجيب محفوظ تتحول من المحلية للعالمية
لماذا لا يجب شحن الهاتف أثناء النوم؟

منشورات ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
:
الثلاثاء، 07 نيسان 2020

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 15 حزيران 2018
  581 زيارات

اخر التعليقات

: - عبدالرحمن ابراهيم الوركاء منارة من منارات العلم / الصحفي أحمد نزار
05 نيسان 2020
بارك الله بمدرسة الوركاء وادارتها وكادرها التربوي بشكل عام حقا لمسنا ا...
محرر العرب ولقاح كورونا / رابح بوكريش
23 آذار 2020
مرحبا استاذ رابح .. نعتذر لورود خطأ في العنوان .. شكرا لملاحظتك .. تم ...
الدكتور محمد الجبوري كورونا.. هلع جمعي .. كيفية التعامل معه / الدكتور محمد الجبوري
23 آذار 2020
الاخوة الاجلاء في شبكة الاعلام في الدنمارك تقبلوا خالص شكري وامتناني ل...

مقالات ذات علاقة

04 نيسان 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - اقترح الباحثون البرازيليون والأمريكيون الاستعانة بقوا
8311 زيارة 0 تعليقات
01 تموز 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -تمكن خبراء من شركة "ThyssenKrupp" من تصميم مصعد مميز، ق
6156 زيارة 0 تعليقات
21 تشرين1 2017
رضت شركة أودي نموذجا لسيارة المستقبل الجديدة "Aicon" ذاتية القيادة بدون مقود. تشكل سيارة"A
4728 زيارة 0 تعليقات
18 تشرين1 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -انطلقت أول رحلة تجريبية لقطار الحرمين السريع بين محطتي
4049 زيارة 0 تعليقات
03 كانون2 2018
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -يعمل العلماء العسكريون على تطوير الأسلحة والدبابات العس
2280 زيارة 0 تعليقات
07 آذار 2018
اليمن - حنان عليعند استرجاع شريط الأحداث الخاص بكلية طب الأسنان، بجامعة الحديدة أحد الكليا
2048 زيارة 0 تعليقات
22 حزيران 2018
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -اكتشف العلماء لأول مرة أن لدى الرجال بكتيريا خاصة بهم ف
564 زيارة 0 تعليقات
08 تشرين1 2018
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -قررت السلطات الكورية الجنوبية، تطبيق نظام التأكد من اله
522 زيارة 0 تعليقات
06 تموز 2018
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -أرسلت ناسا حيوانات منوية بشرية إلى محطة الفضاء الدولية
496 زيارة 0 تعليقات
08 شباط 2020
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -أثبت علماء روس من مدرسة الاقتصاد العليا بالتجربة، أن مع
66 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال