الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://alarshef.com/

من يوميات حظر التجوال 5 / عبد الامير الديراوي

+- امس زارتني ابنتي الكبرى يصحبها زوجها وابناءها الأربعة، قالت مللنا من گعدت البيت
هي والاولاد يلبسون القفازات والكمامات وعندما استقبلتهم واردت ان اصافحهم ابتعدوا
عني رافظين
المصافحة وعندما جلسوا
في غرفة الاستقبال جلسوا مبتعدين عنا حتى ابنتي
كان سلامها من بعيد رغم
كونها جاءت لعيادتي
لكوني اعاني من آلام قاسية في المعدة لم تنفع معها وصفات الاطباء. كل الاحاديث تحولت
عن الكورونا ومنعالتجوال قال
زوج ابنتي حتى نصل اليكم
بعد الحاح الاولاد سلكنا الطرق البعيدةعن انظار السيطرات وافلحنا لكننا
وقد لا نفلت عند العودة رغم
كون سكنهم في اطار مركز
قضاء ابي الخصيب
فهذه هي المرة الاولى التي
نستقبل احد منذ بدء ازمة الوباء ومنع التجوال لكن مع مراعاة شروط التباعد.
_____

+- قبل ليلتين كنت تواقا تواقا للذهاب لمكتبة البصرة وقاعتها حيث تهمني كثيرا مسألة التواجد هناك لكني لم احظ بذلك لتعب الموجودين وسهرهم قبل يوم لتكون لهم ليلة استراحة.
فكنت ارغب ان تكون لي مساهمة عملية في اعداد السلال الغذائية التي اعتادت ادارة المكتبة ومشرفها توزيعها على الفقراء والمحتاجين والمتضررين من حضر التجوال سواء من اصحاب العمل اليومي
او غيرهم جهود مباركة تنهض بها الادارة فقد اوقفت كل انشطتها الثقافية والمكتبية لتهتم بلقمة عيش الانسان الذي يعاني من
العوز فكم لهذه المكتبة من
فعل انساني لا ترتقي إليه كل المؤسسات الحكومية التي
تمتلك الكوادر والاموال.
وحسب تقديري فان خيرات المكتبة وقاعتها قد وصلت
لاكثر من 4 ألاف عائلة محتاجة
في المدينة وفي أبعد مكان
بالقرى والأرياف وما زالت تستقصي العوائل وتجمع المعلومات لتوصل سلالها
اليهم فكم من الرحمة في قلوب القائمين عليها وبالأخص مديرها الذي يتمنع حتى عن ذكر اسمه.
فبارك الله بمن سعى وبذل واوصل وتحرى عن
المستحقين للمعونة فعلا.
_____

+- قرب إحدى السيطرات التي تطبق حضر التجوال وقفت
منتظرا دوري في المرور
سألني أحدهم اين تعمل ؟
قلت له انا صحفي وبعد ان
تأكد من هويتي سمح لي
بالمرور شكرته على حسن
تعامله ولطف اسلوبه، قال
اخي انت تضع الكمام لكنك
لم تضع القفازات فاحرص على لبسها لطفا لسلامتك، شكرته
مرة اخرى وحمدت الله على ان قواتنا الأمنية تملك مثل هذه العناصر التي تحافظ على تطبيق الواجب فضلا عن كونها توجه
الناس صحيا فبارك الله بهم جميعا

____

+- انا معتاد على التزود بالوقود لسيارتي من احدى محطات التعبئة ففي بعض الاحيان ووفق حاجتي للوقود فاقول للعامل مثلا اعطني بخمسة آلاف دينار فانا اعرف ان سعر اللتر ب 450 دينار لكنهم يعطوني عشر لترات وهذا بعني ان اللتر ب 500 الف لكني عندما اعود مرة اخرى يعطوني 11 لترا وبعض العمال يعطي 10 لترات ونصف اللتر ولم اهتم للامر كثيرا
قبل يومين سألت أحدهم قلت له لماذا هذا التباين بينكم الم يحدد سعر اللتر وهو مكتوب على المضخة؟ ألم تكن هذه بحساب السرقة من أصحاب السيارات وهذا رمضان؟ اجابني منين نطلع مصرفنه! علما بان المحطة حكومية لكن هناك من يخاف الله من العمال وهناك من لا يخشى ويجاهر بالسرقة. على عكس بعض محطات التعبئة الاهلية اجدهم يحاسبون وفق السعر المحدد فعلا فلماذا يتصرف عمال المحطات الحكومبة هكذا هي هي عدوى
وصلتهم من المسؤولين الكبار ام ماذا؟ الله اعلم.

البساط .. / عبد الامير الديراوي
سلسلة الاعتذارات متى تنتهي؟. / عبدالامير الديراوي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 02 حزيران 2020

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - منار القيسي الشاعرمنار عبد الرزاق القيسي : الأدوات والأجندة النقدية قاعدة لمعرفة روح القصيدة / دنيا علي الحسني
27 أيار 2020
الشكر الجزيل لشبكة الاعلام في الدنمارك والى كادرها والى الاديبة والاعل...
زائر - النحات شريف الطائي ( ابناء الخطيئة ) / د. زهراء التميمي
19 أيار 2020
كم أنتم مساكين يامن تبحثون عن الشهرة او عن غيرها على حساب اي امر سواء ...
اسعد كامل رحل صوت الاعتدال (واثق الهاشمي) / رائد الهاشمي
05 أيار 2020
السلام عليكم اخي العزيز الدكتور رائد الهاشمي المحترم انا لله وانا اليه...
زائر - نجيب طلال نـص حــكائي بعنوان : الطـنـجـرة / المؤلف: نجيب طلال
05 أيار 2020
تحياتي الخالصة لكم، وعلى تفضلكم بنشر هذالنص الحكائي الذي أهديته لك الأ...
زائر - ضمير الناس إبداع 100عربي / حمدى مرزوق
28 نيسان 2020
الاخ الكاتب والمعد والمخرج كما وصفت نفسك فى صفحات عده ممكن تضع سيرتك ا...

مقالات ذات علاقة

في صيف عام 1977م اجتمعنا ثلة من الشباب اليافع مع الأستاذ التربوي ال
34 زيارة 0 تعليقات
نشرت الوطن الكويتية رسما كاريكاتيريا يعوض عن الف مقال ومقال يتكلم عن ما وصل له حالنا منذ ا
54 زيارة 0 تعليقات
يقول شاعر الأبوذية:عفا روحي لمشاكلها لها حيلأون ويضحك الشامت لها حيلتگول الناس كل عقدة لها
60 زيارة 0 تعليقات
زمن في خضم فوضى عارمه، استاسد الفأر، بعد خلو الديار، ولعب المنبثق توا من الرمال لعب الكبا
56 زيارة 0 تعليقات
اثناء الكوارث الطبيعية والمحن والازمات والمصاعب البشرية تظهرالحاجة للتعاون والتعاضد البشر
108 زيارة 0 تعليقات
هل من عالم منجد لشعوب العالم من هذا الجائحة والوباء الخطير؟ الذي شل حركة العالم وقضى على ف
68 زيارة 0 تعليقات
على ضوء رفع بعثة الاتحاد الأوربي في العراق علم المثلية الجنسية في بغداد ـ الجزء الثاني في
79 زيارة 0 تعليقات
ذات مساء من أمسيات لندن وفي إحدى المراكز الدينية رأيت حركة غير طبيعية على وجوه متجهمة، سأ
84 زيارة 0 تعليقات
في عيد الفطر المبارك حري بنا اليوم أن نعرج بالحديث عن شريحة هي الأكثر مظلومية من بين مختلف
72 زيارة 0 تعليقات
لما يزل الجدال بين الكتل والاحزاب المتنافسة على اشدّه بغرض الحصول على المناصب والوزارات وغ
72 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال