الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 221 كلمة )

الرأي الآخر / وداد فرحان

نحن نعيش في عالم التناقضات الذي يسعى البعض فيه الى تسييد النظرة الأحادية في الفكر والدين والنظم الاجتماعية، ويسعى هذا البعض الى فرض أنموذجا ارتضاه لنفسه، ويرفض بالمقابل ما يناقضه أو يختلف معه. وأسس أصحاب هذا التصور نظرية الضدين، فأما أن يكون الطرف الآخر معك أو أنه بالضد منك فهو عدوك.

 لا مجال للحلول الوسطى في هذا الفكر الذي يدعو إلى فرض نموذج اجتماعي وثقافي واحد حتى وإن تطلب تحقيق ذلك قوة السيف.

 لقد أصبحنا فرقا تصادمية على مستوى الفرد أو الجماعات، وأصبح الاختلاف تآمرا أو مخالفة تصل الى العداوة وحد الكراهية والمقت. إذ أن الكثير يشمر عن ساعديه من أجل التبرير في فرض الضوابط على عموم المختلفين بالرأي ويسدد فوهات أسلحته المختلفة بضمنها أسلحة التشهير والتشويه والطعن  والإساءة الى جبهات المخالفين له، بل ليس من الضروري أن يكونوا مخالفين، لكنهم يحملون فكرا مختلفا يؤمن بالتعددية الفكرية والدينية والثقافية.

 إن التعايش في زمن يسوده الاختلاف والتسامح، يلزمنا تشذيب الأفكار والتخلي عن النظرة التعصبية والمفاهيم القسرية البالية، وهذا لن يتحقق مالم يتخلى الفرد من منطق التعالي والرضوخ الى التعددية الفكرية والاختلاف بالرأي الى درجة أن نصل الى مفهوم "اختلاف الرأي لا يفسد للود قضية".

 فالود علامة شفافة تتمركز في محور إنسانيتنا، واختلاف الرأي علامة القبول بالآخر انسانا يختلف معنا بالرأي، وليس بالضرورة يناقضنا، فلندعو الى عالم الاختلاف في عموم الحياة ومداراتها، لا عالم التناقضات، كي نخرج من الرأي المطلق، ونقبل الرأي الآخر.

الطرق والجسور تبكي حالها .. فهل من منقذ / زيد ا
سناء صليحة: قرأت لها في المكتبة الظاهرية قرب سوق ا

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الخميس، 15 نيسان 2021

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://alarshef.com/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 21 آذار 2021
  141 زيارة

اخر التعليقات

زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - احمد يوسف مصطفى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
07 نيسان 2021
Freedom Mortgage Corp هي شركة خدمات إقراض جيدة جدًا ؛ لقد أجروا بحثًا ...
زائر - مصطفى محمد يحيى حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف
04 نيسان 2021
شكرا جزيلا [Freedom Mortgage Corp ؛ البريد الإلكتروني على: usa_gov@out...
زائر - عباس عطيه البو غنيم بحيرة البط في كوبنهاكن تجمدت وأصبحت ساحة ألعاب
21 شباط 2021
حقاً سيدي يوم جميل بين جائحة كورونا وبين متعة الحياة التي خلفتها الطبي...
زائر - حسين يعقوب الحمداني الولايات المتحدة.. نقل السناتور الذي سيترأس جلسات محاكمة ترامب إلى المستشفى
30 كانون2 2021
الأخبار الأمريكية أخبار لاتتعدى كونه كومة تجارية أو ريح كالريح الموسمي...

مقالات ذات علاقة

مَــدخل الفـجـوة : نشير بالقول الواضح؛ أن المسرح في المغـرب لم يؤرخ لـه بعْـد؛ ولن يؤرخ له
30 زيارة 0 تعليقات
تشير نتيجة الإنتخابات الرابعة خلال عامين بوضوح إلى خلل في النظام السياسي في إسرائيل وإلى خ
27 زيارة 0 تعليقات
اولا-الفكر السياسي او الأفكار السياسية تعني الآراء والأفكار والاجتهادات والنظريات والفلسفا
26 زيارة 0 تعليقات
(غياب النخبوية المركزية وأثرها في إنحلال الدولة العراقية) كتب الدكتور عبد الجبار الرفاعي 1
23 زيارة 0 تعليقات
لم يدرك القادمون من مدن اللجوء والأزقة الخلفية في قم وطهران ودمشق والسيدة زينب والقرى الها
29 زيارة 0 تعليقات
مناسبة كبرى ، تشهدها المملكة الأردنية الهاشمية ، هذه الأيام، تكاد تكون من أكبر وأجل الأعيا
22 زيارة 0 تعليقات
وقعت الصين وإيران اتفاقية شراكة استراتيجية ، لمدة 25 عاما في ظل وجود عقوبات اقتصاديةعليها
23 زيارة 0 تعليقات
يأتي قرار إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن استئناف المساعدات للفلسطينيين بتقديم 150 مليون دو
28 زيارة 0 تعليقات
-بين ثوري و سُلطَويّ- بعد جهد ومعاناة تمكن من الحصول على فيزا وتوفير نفقات رحلة سفر كانت ض
24 زيارة 0 تعليقات
لا شك ان المتابع للعملية السياسية في العراق منذ انطلاقها عام ٢٠٠٣ والى يومنا هذا ، يجدها ل
32 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال