الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 587 كلمة )

هل يستطيع ترامب ان يذكر ثوابته في اتخاذ قراراته؟ / سامي جواد كاظم

هذا الرجل غريب في اقواله ، تصرفاته، ادعاءاته، بل انه يتحدث عن السلام والديمقراطية ومحاربة الارهاب وكانه رجل السلام والديمقراطية المحارب الاول للارهاب ، هل يختلف عن مما سبقه من الرؤساء ؟ هل له راي يخالف راي الكونغرس؟ هل هنالك ثوابت للسياسة الامريكية المعلنة حتى نستطيع ان نرى الى اية درجة تلزم الادارة الامريكية نفسها قبل ان تطالب غيرها ؟ هذا الكلام الذي بدات به يضرب في عرض الحائط عندما تصرح علنا الادارة الامريكية انها ضد الانسان والسلام ، لكنها لا تصرح بذلك بل تعمل فقط وحقيقة تستحق الاشادة الادارة الامريكية وتعلم العرب اعملوا ولا تتحدثوا ، ترامب لا يقول انا ضد الانسان ولكنه انسحب من منظمة حقوق الانسان ، ترامب لا يقول انا ضد السلام ولكنه انسحب من معاهدة الصواريخ مع روسيا ومعاهدة الاتفاق النووي مع ايران ، ترامب لا يقول انا ضد احرار العالم ولكنه علنا يذكر الدعم اللوجستي للقوات السعودية المعتدية على اليمن ، ترامب لايقول انا احارب من يحارب الارهاب بل يقوم باغتيالات غادرة لشخصيات تحارب ربائبه المنظمات الارهابية ، وتختار رقعة جغرافية لتغتالهم فيها حكومة هشة بلا راي ولاحول ولا قوة ( المهندس وسليماني والارض العراقية انموذجا).

نحن لا نتحدث ضد الادارة الامريكية بعواطفنا فهاهي فضائية سي ان ان تعرض تقريرا احصائيا عن كذب ترامب فانه حصل على رقم قياسي في عدد اكاذيبه ولا اعلم لماذا يغفل هذا غينيس ولا يدرجه ضمن موسوعته للارقام القياسية .

ذكرت سي ان ان " قام الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بتقديم 9 آلاف و451 تصريحا كاذبا أو مضللا في حوالي 800 يوم في منصبه الرئاسي"، واكدت انه " وأضافت أن "تلك التصاريح بلغت ذروتها، خلال آخر 200 يوم، ووصلت إلى 22 تصريحا كاذبا في اليوم، مقارنة بـ 5.9 تصريح كاذب في اليوم، في السنة الأولى من توليه منصبه الرئاسي".

وبعبارة أخرى، فإن عدد تصريحاته الكاذبة تضاعفت 4 مرات مقارنة بالعام الأول من رئاسته

وليس سي ان ان لوحدها رصدت اكاذيبه بل ايضا صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، ذكرت في تقرير لها " أن الرئيس ترامب، أدلى بآلاف التصريحات الكاذبة خلال عام 2018، بمعدل يصل إلى 15 كذبة في اليوم" .

يتحدث عن الارهاب وتمويل الارهاب وهو لا يتحدث عن نوع الارهاب فهل القوة المسلحة التي تدافع عن ارضها ارهابية ؟ ( انصار الله وحزب الله انموذحا ) ، بينما اغتصاب ارض وانشاء مستوطنات بخلاف قرارات الامم المتحدة وقتل اطفال ونساء في فلسطين واعتقال ابرياء لا يعتبره ترامب عملا ارهابيا .

يتحدث عن عقوبات ضد ايران ليجعلها دعاية انتخابية لانصار الحزب الجمهوريفوبيا ، وهذا ان دل على شيء فانما يدل على خطا سياسته خلال اربع سنوات ضد ايران تحديدا ،بدليل قراراته الهائجة هذه، نعم انا كعراقي حريص على بلدي وعلى اقتصاد بلدي وعلى القرار السياسي في بلدي ، ولكن المشكلة فيمن تصدى للسلطة في العراق الذي جاء بخطوة بريمرية قبيحة صبت ويلاتها على العراق والعراقيين وكانها صفحة ستذكر بعد ذكر وجوه اجرام البعث الفاشي بحق العراقيين ، ومن الطبيعي ان تلجا ايران الى عدة اساليب لتامين اقتصادها ولنصرة الحق الذي يدافع عنه قوى الاحرار في العالم الاسلامي تحديدا ، والا ايران لم تهرج لنصرة جورج فلويد البريء الاسود كما تهرج امريكا لنصرة المصارع الايراني .

هل يستطيع ترامب ان يذكر علنا ثوابته التي يرتكز عليها في اصدار قراراته ؟ لست انا اتحداه بل كل القوى الشريفة والشخصيات العفيفة والمنظمات النظيفة في العالم تتحداه ان استطاع ذلك .

المجرم طاغية العراق عندما تعدى على الكويت وبدا بوش الاب المجرم مطالبة الطاغية بالانسحاب من الكويت وفق قرار مجلس الامن، ذكّره الطاغية بقرارين لمجلس الامن يلزم الكيان الصهيوني بالانسحاب من الاراضي الفلسطينية ولم تلتزم بها ماذا فعلت الادارة الامريكية ؟ هكذا هم الطغاة يتكاشفون في عوراتهم ، والعار على من يسلم زمام اموره وامور بلده للادارة الامريكية خاضعا لسياستها وقراراتها غير المدروسة ديمقراطيا وعدالة واحتراما للشعوب .

مهرجان مَــسرح الهــواة : تأجيل أم إلــغاء ؟؟ / ن
ضمير بين فردتي حذاء / عبد الرازق أحمد الشاعر

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 20 تشرين1 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://alarshef.com/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 27 أيلول 2020
  137 زيارة

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم نشاط ثقافي متميز.. ظلال الخيمة أنموذجاً / عكاب سالم الطاهر
01 تشرين1 2020
سفر خالد يجوب العالم لم يزل هذا السفر الخالد (مجلة ظلال الخيمة )يدخل ...
زائر - د. هناء البياتي د.هناء البياتي : الترجمة لغة العصر والصلة بين ثقافة المجتمعات والشعوب | عبد الامير الديراوي
27 أيلول 2020
شكرا أستاذ عبد الامير على هذا الحوار البناء ... بالصدفة عثرت عليه وشار...
اياد صبري مرقس افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
22 أيلول 2020
مرحبا اخ حسين اعتذر منك لتاخير الرد وسابقى على تواصل دائم مع اي استفسا...
اياد صبري مرقس الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
22 أيلول 2020
شكرا جزيلا دكتور نزار العزيز انت اخ كبير واعتز بك كثيرا .. شكرا للطفك ...

مقالات ذات علاقة

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - إنّ سؤال الناس عمّا يعرفونه عن الـ"ساد" أو "الماء الأب
9001 زيارة 0 تعليقات
شدني احساس الحنين الى الماضي باستذكار بغداد ايام زمان ايام كانت بغداد لاتعرف من وسائل الله
4742 زيارة 0 تعليقات
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - كشفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، مجموعة من العلامات و
9026 زيارة 0 تعليقات
  اعلنت لجنة الصحة العامة في مجلس محافظة ديالى،أمس الاحد، عن تسجيل عشرات حالات الاصابة بمر
8876 زيارة 0 تعليقات
    حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك ندد النائب عن دولة القانون موفق الر
4734 زيارة 0 تعليقات
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك  إذا ما تعين عليك أن تختار شخصيةً من
5727 زيارة 0 تعليقات
حسام هادي العقابي – شبكة الاعلام في الدانمارك يعاني الكثيرون من رائحة القدمين في فصل الصيف
8168 زيارة 0 تعليقات
 لا يكاد يمر يومٌ دون أن نسمع تصريحاتٍ إسرائيلية من مستوياتٍ مختلفةٍ، تتباكى على أوضا
4365 زيارة 0 تعليقات
( IRAN – RUSSIE  - TURQUIE ) IRTRتحالف الذي يضم كل من ايران روسيا تركيا كيف اجتمع هذا ؟ يع
4 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال