الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 324 كلمة )

هددني ، ونفذ ، ولكن لا دليل ، وعاد يُهددني وهو ميت / صادق فرج التميمي

كل محاولاته الثلاثة باءت بالفشل ، بحكمة وإرادة الرب الرحيم ، ثم نفذ محاولة رخيصة في مثل هذا اليوم الذي صادف الثامن والعشرين من آب 2013 ، حين تم إستهدافي بثلاثة سيارات مفخخة ، وأنا أترجل من السيارة لدخول منزلي ، بعد ان أوصلت الزميل جبار فرج الفرطوسي الى منزلة ، وبعد ان أكرمت لوجه الله كُل ما في جيبي إحدى المعوزات التي أعترضتنا هي وأطفالها الصغار في الطريق ..
كانت الساعة تُشير تماما الى الرابعة والنصف من عصر ذلك اليوم ، وكان المذياع مفتوحا يتلو فيه الشيخ الراحل عبد الباسط عبد الصمد آي من الذكر الحكيم : وأما السائل فلا تنهر ، واما بنعمة ربك فحدث ..
خرجت من بين الركام ودخانه الاسود بسواد وجه المنفذ ، وشفاهي تلهج بالذكر الحكيم ، رغم ان شظايا الغيلة والغدر مزقت جسمي بــ 176 شظية ، ما زالت بعضها مُستقرة في أنحاء الجسم النحيف ، حرمني الغادر من ركوب الطائرات لتلبية دعوات شخصية وإلقاء مُحاضرات في دول عدة بسبب تقطع العصب الحسي وتمزق الاذن الوسطى .. وتسبب بتعرض زوجتي واولادي الى جروح بليغة ، وراح الكثير من الضحايا بين شهيد وجريح ..
شاهدي الوحيد على أدوات التنفيذ ما زال مصرا على عدم الادلاء بشهادته امام القضاء ، خوفا من يتحول حادث الاغتيال هذا الى نزاع عشائري لا تحمد عقباه ، قدرت له ذلك ، وفوضت أمري الى الله العلي القدير حقنا للدماء ..
لم يرعوي المنفذ المجنون ، لا من مخافة الله العلي القدير ، ولا من حكمتي وصبري ، حتى عاد يُهددني في اواخر العام الماضي 2019 بواسطة هاتف مُسجل لدى شركة الاتصال بإسم شخص ميت كما اظهرت نتائج التحقيق ، التي ما زلت أتابعها برفقة آخرين من زملاء المهنة ..
يارب ، بحقنا عليك ، نحن عبيدك الفقراء ، وبحق النبيين والصديقين والشهداء ، وبحق سيد الشهداء قائد الاصلاح سيدي ومولاي الحسين أبي عبد الله ، الذي ضحى بعياله ، كي تستقيم الامة على منهج نبي الرحمة ، اهلك الفاسدين الذين طغوا في الارض ، وخلصنا من شرورهم ، إنك سميع مجيب الدعاء ..

أسعد كامل ــ أبو احمد رجل الصبر والنجاح والمحبة /

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الجمعة، 25 أيلول 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://alarshef.com/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

اياد صبري مرقس افتتاح مكتب استشاري قانوني من خلال خبراء متخصصين للمقيمين من العرب والاجانب في كوبنهاكن - دانمارك
22 أيلول 2020
مرحبا اخ حسين اعتذر منك لتاخير الرد وسابقى على تواصل دائم مع اي استفسا...
اياد صبري مرقس الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
22 أيلول 2020
شكرا جزيلا دكتور نزار العزيز انت اخ كبير واعتز بك كثيرا .. شكرا للطفك ...
زائر - علاء كاظم سلمان الخطيب الى عدوي المحترم محمد جواد ظريف / علاء الخطيب
21 أيلول 2020
السيد علاء الخطيب أنا المهندس علاء كاظم سلمان الخطيب (عراقي-أمريكي مقي...
زائر - عبد الله صدرت حديثا رواية شيزوفرينيا_اناستازيا .. للكاتب الجزائري حمزة لعرايجي
20 أيلول 2020
اهلا بك ابن الجزائر ابن المليون شهيد .. نتشرف بك زميل لنا
زائر - نزار عيسى ملاخا الى الاجانب والمقيمين في الدنمارك : شركة (المعرفة الداخلية) تقدم كل الخدمات للاجانب
13 أيلول 2020
الأستاذ اياد صبري مرقص أشهر من نار على علم نورت الفيس بوك تحياتي وتقدي...

مقالات ذات علاقة

لا اعرف حتى اللحظة، سبباً واحداً لتخلي الدولة، عن واجباتها تجاه الشعب، لاسيما في مجالات تب
2430 زيارة 0 تعليقات
عباس سليم الخفاجي مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك سيادة رئيس الوزراء ولي أمر العراق
5392 زيارة 1 تعليقات
يتفق الجميع على ان ثقافة الكراهية مؤشر للتعصب بكافة انواعه. وان مواجهة البغٌض المتزايد للا
825 زيارة 0 تعليقات
وهذا القول هو كناية عن البدء بحكاية ، تقال للمعابثة او المبالغة ، وتعني ان مايقوله الحاكي
6404 زيارة 0 تعليقات
يترك الجنود الأمريكيون وراءهم عراقا هو أبعد ما يكون عن الأمن أو الاستقرار مع إنهائهم مهمة
6471 زيارة 0 تعليقات
لا احد سيتهم وزير التخطيط بأنه ضد الحكومة، حين ينتقد سير العمل في الدولة. الرجل حليف لرئيس
6211 زيارة 0 تعليقات
أثارت تسريبات موقع ويكيليكس الالكتروني لأكثر من 400 ألف وثيقة المزيد من الذعر والاستغراب و
6539 زيارة 0 تعليقات
لقد كان جيراني واحبتي وعلى مدى سنين عمري من المسيحيين وفي اغلب تلك السنين كانوا من مسيحيي
6476 زيارة 0 تعليقات
تهالك إلى فراش أرض غرفته الرّث...مرهقا متثاقلا بعد نهار عمل عضلي شاق ومضن..يدفع عربة خشبية
6342 زيارة 0 تعليقات
للموت ذئابية وأنياب وإفتراس وأذرعة منجلية ومقيت مواء وعواء،كلنا نعي ذاك ولااعلم لماذا تحوم
6562 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال