الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 329 كلمة )

اللغة وسيلة وليست غاية / رابح بوكريش

منذ دخول الاستعمار إلى بلدنا ، وتولي شؤون التربية والتعليم فيها ، شرع يحيك المؤامرات سرا وعلنا ضد اللغة العربية ، وفي خلال سنوات قليلة استطاع إبعاد لغة الشعب عن التخاطب ووضع مكانها لغة مختلطة بين اللغة العربية والفرنسية !! . الغريب ليس في إفلاح الاستعمار في خلق هذه الكارثة . ولكن الغريب أن تستمر إلى يومنا هذا. في هذا الصدد قال الصديق الدكتور أمين الزاوي في إحدى المناسبات الثقافية " أن مسألة اللغات مهمة جدا لأن البلدان التي لم تحسم موقفها من اللغة تعيش حالة من الرقابة والفوضى ، وأكد أن الجزائر نموذج لهذه الوضعية " واعترف الدكتور أمين الزاوي بخصوص اللغة العربية " أنها أيضا تم حلها سياسيا باستثناء أنها أصبحت لغة للهوية وجزاء أساسي للهوية على المستوى المعيشي والثقافي والمعرفي ألألسني، لكن في الواقع تهمين اللغة الفرنسية على الحياة العامة والإدارة. كل البلدان المتقدمة لغتها الثانية الانجليزية, اللغة الأولى هي اللغة إلام ثم تزيد بعدها الانجليزية . المدهش في الأمر أنه بعد وصول الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة للحكم عام 1999، عمل على إعادة الفرنسية من أوسع أبوابها، واعتمد على الفرنسية في خطاباته بالمحافل الدولية، والندوات وبعض اللقاءات الصحفية مع وسائل إعلام دولية وحتى مع الفلاحين . وكان الشعب غاضباً بقدر ما كان حزيناً عن هذه التصرفات الغير مسئولة. بعد الانتهاء من عملية انتخاب رئيس الجمهورية ...عادة اللغة العربية من جديد حيث تم تعيين عدة مستشارين " معربين " . وأثار هذا التعيين رفضاً من قبل بعض الصحافيين في الخارج "المختصين في الفتن وزرع الشك والحقد ..." و دﺧﻠوا ﻓﻲ ﻣﺘﺎهﺎت عجيبة . أحدهم ذهب بعيدا إذ قال : "الدكتورة في العلوم السياسية لا شيء" .هذا ذكرني بقول وزير التعليم السابق الجزائر ليست في حاجة الى جائزة نوبل .أليس غريبا وعجيبا أن ننقد المسؤول الذي يتحدث باللغة الفرنسية ثم ننقد من يتحدث باللغة العربية أنها مفارقة جزائرية. حب الوطن قوة مستحوذة على الطباع ، تجذبها إلى الوطن و تثير أشجانه و أشواقه كلما جاءت فرصة . و لكن للأسف الشديد فقد توانى بعض الصحافيين عن أداء الرسالة فقلوا الحقيقة أو اصمتوا وكفاكم تهورا وتجريحا.على كل حال إن حب هؤلاء لجزائر مثل الماء في الغربال .

ومات العيد .. !! / هشام البياتي
الأحد أول أيام عيد الفطر في عدد من الدول الإسلامية

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 04 تموز 2020

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://alarshef.com/

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 23 أيار 2020
  137 زيارة

اخر التعليقات

زائر - أبو يوسف الجزائري عن بيت العلم للنابهين صدر للأديب العراقي الدكتور نضير الخزرجي كتاب سفر الخلود
29 حزيران 2020
السلام عليكم اللهم صلّ على محمد وآل محمد أحسنتم وفقكم الله
زائر - سمير ناصر طائرة تصوير من الجو تعلن عن ولادة قناة الزميل اسعد كامل
29 حزيران 2020
مبدع .. متجدد .. متحدي .. هكذا هو الزميل والاستاذ اسعد كامل ... مبروك ...
حسين يعقوب الحمداني حياة الفهد من البداية الى" النهاية" ! / سلام مسافر
17 حزيران 2020
تحية طيبة .. ليس مانحتاجه تاريخ وقصص عاطفية لنبرهن للعالم أنسانيتنا في...
زائر - سمير ناصر ( برقية ) اللامي .. خطوة جادة على طريق تعزيز الصحافة الوطنية الالكترونية
08 حزيران 2020
تحية كبيرة محملة بالاشواق التي تمتد من مملكة السويد الى كندا للاخ العز...
زائر - ام يوسف قصة : عين ولسان ومع القصة / ريا النقشبندي
06 حزيران 2020
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته بوركتي استاذتي على هذا النص الرائع الذ...

مقالات ذات علاقة

هو من مواليد القرنة / النهيرات 1950مدرس البكلوريوس في ( كلية الآداب/ جامعة البصرة ) إذ تخر
6086 زيارة 0 تعليقات
سألتُها عن أحوالِها وأحوالِ قلبِها، فأجابتني قائلة:في ما مضى كنتُ أستأنسُ بكلامِ العاشقينَ
5154 زيارة 0 تعليقات
قيل أن : ( الرواية جاءت لتصوير الأزمة الروحية – على حد وصف لوكاتش لها- للإنسان؛ فهو يعيش م
5120 زيارة 0 تعليقات
قال لها بشاعريةٍ حالمة:صباحُكِ ومساؤكِ حُزَمٌ مِنَ الأحلامِ وَدُجىً غُرُدٌ يذوبُ رِقَةً لِ
4996 زيارة 0 تعليقات
يومها نَثَرْتُ عَبَقَ عِطري ونسائمَ مودتي بينَ جنونٍ وعنادٍ وتمردوآثرتُ شيئاً أبديتَهُ لي
4800 زيارة 0 تعليقات
إن تزامنية الولوج في بثّ الطاقات المنسلخة من الذات ، لا يمكن عدّه بالأمر الهيّن .. لأنها ع
5133 زيارة 0 تعليقات
( ... بعدما شاع التصوف وقويت شوكته ، ظهر بين المتصوفة شعراء أخضعوا الشعر للتجربة الصوفية )
3764 زيارة 0 تعليقات
- دعوني أَبلُغُ الضِّفةَ اليسرىلأكتبَ بنبضِ الطفولةِوأرسمَ بريشةِ الحبِّ وأناملِ النقاءِسأ
3540 زيارة 0 تعليقات
  هل أنا في الصباحأم نور من وهجك تسلل لمضجعيأضاء نور الشمسيقينا أنني لم  أهجر ضفاف حلميتوس
3489 زيارة 0 تعليقات
قبل الخوض في تجربة الشاعر لابد لنا ان نقوم بأ ستعراض بسيط ومختصر لحياة الشاعر والاديب العر
3852 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال