المقالات السياسية - شبكة الاعلام في الدانمارك - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

المقالات السياسية - شبكة الاعلام في الدانمارك

- اعلامية سياسية ثقافية فنية مستقلة
يبدو أن القيمة النضالية للبالونات الحارقة والطائرات الورقية الفلسطينية في ارتفاعٍ مستمر، وأن العوائد التدميرية المتوقعة منها كبيرة، والآثار النارية التي من الممكن أن تخلفها في المحيط الإسرائيلي كثيرة، وبالتالي فإن الرهان عليها والمضاربة فيها مجدي، إذ ما زالت تحتفظ بمميزاتها الحارقة العالية، خاصة في ظل تقارير دوائر الأرصاد الجوية، التي تتوقع للمنطقة
 نحن لا نملك أسلحة التدمير الشامل ، وسيثبت التاريخ صدقي . هذا التصريح الخطير ، الذي أعلن عنه أحد بناة القوة العلمية الهندسية العراقية في مطلع ستينيات وسبعينيات القرن الماضي الفريق عامر السعدي ، في لحظة حرجة من تاريخ العراق السياسي , والتي شكلت لاحقاً مفصلاً خطيراً على مستقبل وطن وأرض وشعب .     في يوم ١٢ نيسان ٢٠٠٣ في بغداد المحتلة سلم نفسه العالم
كثيرة هي التحديات التي واجهت الدولة العراقية وهددت وجودها، منها ما هو خارجي ومنها الداخلي، وتنوعت الأسباب التي أوجدت تلك التحديات، كان على رأسها التدخلات الخارجية والصراعات الطائفية والسياسية، وبلا شك كان أخطر تلك التحديات ما يضرب الدولة في عمقها الداخلي، ويحاول أن ينهكها من داخل المنظومة الحاكمة نفسها.   الصراع بين مؤسسات الدولة وأذرعها المختلفة ظ
بدأ القلق يراود المستشار المعني المختص في مراقبة وتجديد استقراء كل ورقة في ملف ضخم يحمل اسم "إسرائيل" أياً كان تحرك الأخيرة بعيداً عن المملكة المغربية أو قريبا منها ، إن لم يقلق كما نتصور فهو إلى ذلك واصلاً بعد مؤشرات مُفسّرَة من خلال مواقع عدة في بلدان عربية تشهد انتفاضات شعبية علنية كالجزائر والسودان و سرية (على وشك الانفجار) داخل مصر والسعودية ب
ان كل ما في الامر ان ما يحصل من تصعيد من كلا الطرفين ما هو الا الغرض منه ابراز القوة والقدرة على المواجه ضد الاخر وكلا الطرفين الامريكي والايراني لا يرغبا في المواجهة وهما على علم بالاخطار الكبيرة التي تصيب دول المنطقة عموما والسلم العالمي كذلك لانها ستكون حرب الصواريخ الباليستية على اختلاف انواعها ولكن لكل منهما غاياته واهدافه الخاصة في تصعيد الام
حين اطاحت تلك ( الزوبعة ) بالعديد من الأنظمة العربية و اختلفت حدتها من بلد عربي الى آخر وفق نمط الحكم المتسلط في ذلك البلد فكانت على شكل مظاهرات واعتصامات و الى حد ما سلمية لم تكلف الكثير من الضحايا و كانت تلك في الدول ذات الأنظمة المنفتحة الى حد ما و ان لم تكن ديمقراطية و لكن لم تكن بذلك القمع و الأستبداد و العنف ( تونس و مصر ) الذي كانت عليه دول
من الصعب على المرء، مهما كان انتماؤه السياسي، أن ينكر أن مجال السياسة أصبح خلال السنوات الاخيرة التي مضت أقل تحضرا ودماثةً وكما يعتقد البعض أن السياسة تستدعي التخلي عن القيم والأخلاق والتوجه إلى أساليب تتحرر من القيم فكانت الأخلاق والسياسة لهما مفهومان متناقضان. كما يتصورون أن السياسة هي أن تحافظ على كيانك والبقاء قائما سواء على مستوى الأفراد والحك
برغم صغر سني آنذاك، لكني أتذكر ذلك اليوم الذي تحول وفي كل طبقات المجتمع, مستوى الضحك من الابتسامة الجافة إلى القهقهة.   كان السبب  خطأ غير مقصود  لمذيعة تعمل في التلفزيون الحكومي عند قراءتها لخبر مفاده نشوب حريق في دولة  (مالي ) الأفريقية!  البعض وبسرعة ذهب تفكيرهم  لأمور +18.. أستغل  هذا الموقف للسخرية من تلك المذيعة, التي اعتبرها محظوظة كون هذا ا
أعلن بيان أمريكي بحريني مشترك يوم الأحد الماضي 19 - 5 - 2019 أن المنامة ستستضيف بالشراكة مع واشنطن ورشة عمل اقتصادية تحت عنوان " السلام من أجل الازدهار " يومي 25، 26 من الشهر المقبل لجذب استثمارات إلى فلسطين في محاولة أمريكية إسرائيلية لإنجاح " صفقة القرن " التي من المتوقع ان تطرحها الولايات المتحدة كحلّ نهائي للصراع العربي الإسرائيلي بعد نهاية شهر
 الرموز كانت بائنة إنْ لم تكن ساطعة .! , والكلمات اختيرت بعناية في رسالة التهنئة التي بعثها الرئيس بوتين الى الرئيس اليمني " عبد ربه منصور هادي " بمناسبة الذكرى 29 لعيد الوحدة اليمنية  المصادفة في 22 أيار \ مايو الحالي . ولم يجرِ ارسال رسالة التهنئة هذه تقليدياً عبر الأثير , وانما سلّمها باليد سفير روسيا باليمن السيد " فلاديمير ديدوشكين " خلال لقائ

اخر التعليقات

: - عزيز الخزرجي ألصّدر لمْ يُعدم مرّةً واحدة! / عزيز حميد الخزرجي
16 أيار 2019
و يا حبذا لو يتمّ حذفها - حذف الكلمات التأبينية (المعنية) من قبل المشر...
: - عزيز الخزرجي ألصّدر لمْ يُعدم مرّةً واحدة! / عزيز حميد الخزرجي
16 أيار 2019
شكرا لجميع القراء .. و أحبّ أن أذكركم بأن الأبيات الأخيرة التي وردت ف...
: - tayfor1975 في إِستذكار مُحَقِقْ ( طَبَقات الصُوفية ) / طه جزاع
14 أيار 2019
جزاكم الله خيرًا على إحياء اسم هذا العَلَم الكبير من أعلام التحقيق وال...
شبكة الاعلام في الدانمارك وفد شبكة الاعلام في الدنمارك .. يلتقي امل مسعود نائب مدير اذاعة مصر العربية .. وشخصيات اخرى
08 نيسان 2019
زيارة وفد شبكة الاعلام في الدنمارك المتمثلة بالزميلين المبدعين اسعد كا...
شبكة الاعلام في الدانمارك وسـقط الضميــر(( مسرحية من فصل واحد )) / حامد حمودي عباس
10 آذار 2019
الاعزاء في شبكة الاعلام في الدنمارك مع فائق الاحترام تحية طيبة كان بو...

مدونات الكتاب

الانتخابات احدى وسائل الديمقراطية لاختيار ممثلي الشعب في الحكومة وادارة الدولة وقد شهد الع
صالح هشام
25 حزيران 2017
في خفر العروس : تلصق عينها بالأرض ،تقتفي شعاع الشمس الذهبي ،يتكسر على السفوح والروابي ، تت
فاطمه الرميثي
27 حزيران 2017
نهنهي عن وجدك يا بنت الفراتين غداً ستكون أحلامك للأيام عبرعلى راحة كفيك كتب القرطاس سر من
من البديهيات ان التعميم يجافي الصواب اذ يستوجب في اغلب الامور تخصيص وتحديد الاشياء والجهات
سيدي وحبيبي وبلدي الغالي..املي والمي..هذه رسالتي الاولى اليك بعد ان عجز قلمي عن مخاطبة الا
حيدر حسين سويري
23 كانون2 2019
• بعد إطلاق هاشتاك (#أمينها منها) من قِبل الأعلامي أحمد ملا طلال، رشح السيد نعيم عبعوب صاح
هادي جلو مرعي
16 تشرين2 2016
يحق للرئيس التركي رجب طيب أوردوغان الحزين بفعل الإستقبال السيئ له في أميركا عندما ذهب لحضو
أرسل كوكب المريخ والذي يحتل المرتبة الرابعة في المجموعة الشمسية  ساكنيه إلى جاره وصديقه ال
منذ سقوط النظام العفلقي في العراق، وبُعَيْد إعدام الرئيس السابق المجرم "صدام" انصبت الأنظا
قالتها كوندليزا رايس في بداية احتلال العراق .. جئنا لتجزيء المجزّأ .. وهاي هي مقولتها اليو

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق