اكاذيب مترو بغداد / اسعد عبدالله عبدعلي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

اكاذيب مترو بغداد / اسعد عبدالله عبدعلي

كان نظام صدام يسعى دوما لتلميع صورته, عبر انجازات وهمية يقوم بها, ومنها قصة مترو بغداد, ففي عام 1981 انطلقت الفكرة بعد حملات الاعتقالات والمجازر التي فعلها بحق الشعب العراقي, بالإضافة لإشعاله حرب عبثية مع ايران دمرت البلدين, حيث قامت شركة فرنسية بإكمال تصاميم المشروع, لكن لم يتحقق شيء بل بقيت مجرد تصاميم على الرف, فقط طبل الاعلام البعثي للحدث كانه تحرير القدس, فكان مجرد بالون أعلامي ليس الا!

نحن متفقين انه طبيعي جدا ان يصدر الكذب من صدام, فهو شخص كان الاهم عنده كرسيه, وكان يحمل حقدا كبيرا ضد العراق والعراقيين, وبعدها نسيت الفكرة تماما! خصوصا أن البلد قد مر بفترة الحصار اقتصادي الذي دمر ما بقي من البلد.

الاغرب ان يستمر الكذب حتى مع زوال الطاغية صدام, فيبدو ان الكذب ليس مرتبط بصدام وحده, بل هنالك كذابون اخرون.

 

·       اكاذيب السادة المسؤولين بعد 2003

بعد الاطاحة بصدام ونظامه عادت الفكرة للوجود وتحديدا في عام 2007, حيث صرح أمين العاصمة أن عام 2007 سيشهد انطلاق مشروع المترو, لكن تبخرت الأيام والأشهر ولم يتحقق شيء, مجرد كلام ومبالغ وتصريحات للعيساوي!  وفي عام 2008 عاد أمين بغداد العيساوي ليعلن من جديد انه تم تخصيص واحد مليار دولار لمشروع المترو, لكن مع الأيام تبين أن كلام العيساوي مجرد وهم, لا صلة له بالواقع! حيث لم يتحقق شيء.

وبقي الصمت طويلا, ليعود الكلام من جديد في عام 2013, حيث أعلنت أمانة بغداد أن شركة فرنسية اسمها سيستر قد باشرت بتطوير التصاميم القديمة لمشروع المترو, والتي ستنجز بنفس العام, وقد بلغت التكلفة التخمينية للمشروع 7,5 مليار دولار, أي بظرف خمس سنوات ارتفعت تكلفة المشروع من 1 مليار دولار الى 7,5 مليار دولار! فانظر لحجم التكاليف الجديدة, ولكن لم يتحقق شيء, مجرد كلام للضحك على الشعب البائس, وأموال تختفي!

وفي 28 أيار من العام 2016 كشف مقرر مجلس محافظة بغداد, أن تكلفة التصاميم المشروع بلغت 40 مليون دولار! وقال أن هناك اتفاق مع شركة فرنسية لكن المشروع يحتاج لأموال ضخمة, لذا تنفيذ المشروع متروك ألان, فانظر معي الى حجم التلاعب الذي حصل في السنوات السابقة!

 

·       تساؤلات حول اكاذيب العهد الجديد

لنترك أيام صدام وقد ذكرناه فقط لتبيان تاريخ المشروع, ولنتكلم عن ما بعد 2003, ترى لما كل هذه المماطلة, ولماذا لا يحاسب الكذابون؟ وما مصير التخصيصات المليار دولار ثم السبعة مليار دولار؟ وهل يعقل أن مجرد رسوم ومخططات المشروع تكلفتها أربعون ملايين دولار! ما هذا الرقم الغريب, أن الفساد يحيط بالمشروع ولا اعرف لماذا لحد ألان سكوت هيئة النزاهة أو ديوان الرقابة؟ بل حتى الإعلام العراقي لا يتابع ولا يهتم بالمبالغ التي ذهبت مع الريح.

ان ما جرى بشان مشروع المترو يعد استهانة كبيرة بالإنسان العراقي, لأنه كذب فج يمارس عبر أعوام, من دون أن يكون هنالك اهتمام بأي ردة فعل جماهيرية متوقعة, حيث يكذب السادة المسئولون وتخصص الأموال, وتنتهي السنوات ولا شيء , فيعودوا للكذب من جديد ثم يضاعفوا رقم التخصيص بشكل فاضح, ولا احد يسأل أو يستفهم عن السبب! ولكن الغريب في الأمر أن لا تكون هنالك ردة فعل جماهيرية لهؤلاء اللصوص الكذابون, مما يدلل على حالة سلبية يعيشها المجتمع, تتمثل باللامبالاة بما يحصل.

 

·       اخيرا:

هذا الأمر لو كان في بلد يحترم القيم والقوانين, لتم "سجن" كل من كذب وسرق, لان الكذب هنا كان على الأمة العراقية, والسرقة كانت للخزينة العراقية, وهو نوع من الإرهاب الذي يمارسه السادة المسئولون, لطعن العراق من الخلف بخنجر مسموم, لكنه بلد ضائع فلا يحاسب اللص الكبير, بل يكرم ويجزل له بالعطاء, واليوم كل من شارك بكذب وسرقات الأمس يستلمون رواتب خرافية, ويعيشون في قصور كبيرة, ولا احد يلاحقهم عن الأموال التي سرقوها.

ننتظر صحوة جماهيرية وإعلامية, وفتح لملفات الأمس, حتى يتم القصاص لكل من سرق أحلامنا.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الكاتب  اسعد عبدالله عبدعلي

صم بكم ../ عصمت شاهين دوسكي
رسالة الى القائد الصدر/ واثق الجابري

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الإثنين، 24 حزيران 2019

مقالات ذات علاقة

تناقلت وسائل الإعلام حديثاً لرئيس تحالف الإصلاح السيد عمار الحكيم عن وجود طرف ثالث يريد ال
38 زيارة 0 تعليقات
30 أيار 2019
العراقيين ماشاء الله عليهم كلهم صاروا خبرة و مفتحين باللبن ، هسه لبن مدخّن لبن عرب لبن كال
56 زيارة 0 تعليقات
منذ 16 عاما وقصص الفساد في العراق لا تنتهي, بل هي في تكاثر عجيب, حتى اصبح العراق فرصة للتن
60 زيارة 0 تعليقات
لم تكن الوحدة اليمنية طفرة فجائية بين عشية وضحاها حتى تضمحل وينطفي نورها الوضاء في غمضة طر
61 زيارة 0 تعليقات
16 آذار 2019
زيارة الرئيس الإيراني حسن روحاني للعراق تحمل مضامين دينية واقتصادية وتجارية وعسكرية وأمنية
62 زيارة 0 تعليقات
26 أيار 2019
هو اليراع..قد وضع حروفه الثقيله..على اديم السطور وعلى جثث الافكار...وهو يتلوى في بحور الصي
71 زيارة 0 تعليقات
14 أيار 2019
مقاطعتي للانتخابات ليس كان الغاية منها الإساءة للديمقراطية ، ولا التقليل من شأن الذين يحاو
78 زيارة 0 تعليقات
يؤكد المختصون في علم الإدارة بأنها علم وفن ومهارة متى ما افتقد لاحدى هذه المستلزمات تقل نس
80 زيارة 0 تعليقات
وقفت سلمى امام المرآة تنظر الى صورتها، وقد تسلل الشيب الى شعرها الأسود، وكأنه جناح غراب، و
104 زيارة 0 تعليقات
إذا + لو + مثلاً + فيما اذا  فكّرت القيادة العراقية " اولاً " وثمّ تجرّأت " ثانياً " لتمار
110 زيارة 0 تعليقات

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 11 حزيران 2019
  85 زيارة

اخر التعليقات

: - ناريمان بن حدو لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
16 حزيران 2019
تحليل مهم لفهم ماذا في اجسادنا وهي الوثائق التي لا نملك غيرها
: - حجاوي العبيدات لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
15 حزيران 2019
المقال رصين وجميل وقضية الجسد لا تجد اي اهتمام والفكرة كانت هي ثقافة...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
وارجوا يااخي غازي ان لايكون هذا سبب لانقطاعكم عن الكتابه الصحفيه كلنا ...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
اتقدم بصادق الحزن والآسي لي اخي الغالي الكاتب غازي لوفاه والدتكم عظم ا...
: - SUL6AN لا شئ .. / غازي عماش
15 حزيران 2019
مقال جميل جدآ مقال من حس الخيال مقال ياخذك الي عالم آخر كم انت مبدع يا...

مدونات الكتاب

غابات الليل عانقتْ نهر تفرع من صقيعِ متصدع بهوس أفق غادر غلق بوابة الشمس ورؤيا مشردة غرزتْ
د.عامر صالح
20 أيلول 2016
" لم ينجز شيء رائع إلا على أيدي أولئك الذين اعتقدوا بأن هنالك في داخلهم قوى تتفوق على الظر
نور الموسوي
25 نيسان 2016
أحبك حد الهلاك " قال بنبرة مُلؤها اللّوعةأتحبينني حقاً وتودّين القرب منّيأتفدينني بال
ماجد عزيز الحبيب
21 كانون2 2017
حقوق مشروعه .... ولكن ماجد عزيز الحبيب يقال ان الغيره عباره عن قطره, فأذا سقطت سقط معها ال
زكي رضا
08 آب 2017
موافقة البرلمان العراقي على إعتماد نسبة 1.7 الذي تقدّمت به الحكومة كقاسم إنتخابي بدل عن 1.
بشرى الهلالي
05 نيسان 2017
تظاهرات في البصرة ومطالب للمتظاهرين، قوات الأمن تتدخل لتفرقة المتظاهرين وأعمال عنف، وتصريح
حيدر الصراف
09 كانون2 2017
ليس هناك بلد او دولة في العالم لا يوجد فيها تنوع عرقي قومي او ديني و طائفي و اغلب تلك الد
سامي جواد كاظم
16 كانون2 2017
حديث الشارع عن الاصلاحات وهذه الاصلاحات ليست جديدة على الشارع العراقي في الفاظها فان البسط
عبد الباري عطوان
11 تشرين2 2016
الأسد وبوتين ابرز الرابحين من فوز ترامب وايران بين البينين.. والمعارضة السورية وحلفاؤها رب
البذل والعطاء والتضحية بالنفس, كلها صفات محمودة, والقادرين على إتيانها بالمعنى الحقيقي قلي

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق