صحفيون منسيون .. بلا رعاية ! / طارق الجبوري - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقائق وقت القراءة ( عدد الكلمات 453 ) .. ( من فضلك أكتب تعليقك في نهاية الموضوع )

صحفيون منسيون .. بلا رعاية ! / طارق الجبوري

يبتلي المواطن في مجتمعاتنا المأزومة بانظمة سياسية بائسة وفاسدة لا تطالبه الا بالواجبات وتتناسى ابسط حقوقه في العيش الكريم .. ومن هذه المجتمعات ما نعيشه في ما يسمونه تعسفا بالعراق الجديد الذي لم نعرف من جديده غير فنون الفساد.. لذا فالعراقي " ببركة وتقوى وعفة " سياسيو الصدفة محروم من ابسط الخدمات .. لانريد ان نعطي هنا امتيازا خارج المألوف للصحفي عن غيره من المواطنين لكننا هنا  ،وازاء عجز المؤسسات الحكومية ، وكغيرنا من اصحاب المهن الا خرى نجد من حقنا ان تتطلع قلوبنا قبل عيوننا الى نقابتنا ( نقابة الصحفيين ) في توفير شيء من الرعاية لصحفي افنى عمره في خدمة العراق بقلمه الملتزم الذي لم ينافق ويهادن وبقي يدافع عن حق العراق وشعبه ..  وعذرا للزميل حسين زيدان الزبيدي ان كنت قد تجرأت هنا لعرض بعض ما تعانيه منذ سنوات من دون ان تجد من يمد لك يد العون وانت منذ 2003 من دون راتب ولا عمل بسبب امراضك التي تكالبت عليك كلها من دون رحمة .. اعتذر منك لاني اعرف كم انت آبي نفس حيث تستحي حتى من الشكوى وتخجل ان تقدم طلبا للنقابة لتعينك على سد جزء بسيط من تكاليف العلاج والادوية وكنت تقول  دائما ان اعضاء في مجلس النقابة يعرفون طبيعة وضعي الصحي وحالتي المعاشية ويفترض لاعتبارات كثيرة ان يتبنوا مساعدتي من دون حاجة لتقديم طلب ! غير اني وانا ازورك في مستشفى بغداد التعليمي لم اتمالك نفسي فبكيت وانا ارى راقدا تصارع المرض و لم تكلف النقابة او احد اعضائها يوما نفسها بالسؤال عنك ..وتساءلت اذن ما الذي يعنيه مفهوم الاسرة الصحفية ؟ واين كل تلك قيم المحبة والمساعدة والمؤازة وو التي ندعو اليها ؟ وماذا قدمت نقابتنا للصحفيين ؟!وكم صحفي فصل او طرد او سرح من عمله من دون ان تسانده النقابة التي تقع هذه من اولويات مهامها ؟!

اسئلة يجب ان يطرحه كل صحفي على نفسه وارجو ان يتسع صدر نقابتنا لعتبنا ولا اقول نقدنا .. فما زلت كغيري من عدد من الصحفيين برغم ما لدينا من ملاحظات على النقابة نؤمن بانها بيتنا الكبير لذا فقد تحاشيت ان اكتب لئلا يساء فهم ما نكتب برغم ايماننا بان النقد هو الطريق لتصحيح الاخطاء وتقويم مسيرة اي مؤسسة او نقابة .. غير اننا مع الاسف نعيش زمن "التفريج " التي تعني بالفصحى النفاق وتمسيح اكتاف المسؤولين ..

لا نظن ان حالة الزميل حسين زيدان الوحيدة بل نعرف عشرات الحالات لزملاء اقعدهم المرض وبلا عمل ولا معيل غير الله وهم بلا رعاية ولا حتى سؤال .. لن اكتب هنا بعض ما اطلعت عليه من قوائم التحاليل والعلاج ولا ادعي انني متفاءل بالاستجابة من النقابة او سواها.. فالعذر جاهز بعدم وجود دعم حكومي متناسين الموارد التي تحصل عليها النقابة من استثمارات لانعرف الكثير عنها ، لكني اقول من المخجل والمعيب ان يكون رواد في الصحافة بلا اهتمام او رعاية ويعانون الامرين وغيرهم من التافهين متنعمون . واللهم اشهد اني قد بلغت .

عندما يكون الفن والأدب والثقافة رسالة للسلام / رائ
نفق وفانوس / اسراء الدهوي

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأحد، 16 حزيران 2019

مقالات ذات علاقة

ﻳﻌﻴﺶ ﺍﻟﻌﺮﺍﻕ ﺣﺎﻟﺔ ﻓﻮﺿﻰ ﻭﺃﺻﺒﺢ ﺍﻟﻮﺿﻊ ﻓﻴﻪ ﻣﺘﺄﺯﻡ ﺟﺪﺍ . ﻭﻧﺤﻦ ﺟﻤﻴﻌﺎ ﻧﺪﺭﻙ ﺇﻧﻪ ﻟﻴﺲ ﻣﻦ ﺣﻖ ﺃﺣﺪ ﺇﻳﻘﺎﻑ
734 زيارة 0 تعليقات
18 نيسان 2016
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -كشفت صحيفة “الإندبندنت” عن أنها ستنشر تقريراً، ينقل عن
4169 زيارة 0 تعليقات
تصعيد سياسي واضح تمارسه الإدارة الأمريكية ضد الدولة السورية و حلفاؤها قُبيل انطلاق معركة ت
601 زيارة 0 تعليقات
تعد المسرحیة ، نموذجاً کاملاً لأدب شامل ، تقوم على الحوار أساساً ،کما تكشف الشخصيات بنفسها
762 زيارة 0 تعليقات
15 تشرين2 2018
لعل من البديهيات السياسية ان تخسر الحكومة جمهورها مع استمرار توليها السلطة فتنشأ المعارضة
383 زيارة 0 تعليقات
08 كانون2 2017
لا تكتبي حرف العشق على شفتيولا تضعي اسمك بين حروفيفالحرف الاول اشعل ذاكرتيبشغف عينيك البحر
4361 زيارة 0 تعليقات
31 كانون1 2016
 حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانماركدان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة
4152 زيارة 0 تعليقات
17 أيار 2017
فِي كتابهِ الجديد (صور من الماضي البعيد.. ستون عاماً صحافة) يقودنا الصحفي المخضرم محسن حسي
3715 زيارة 0 تعليقات
يوم الوحدة الإسلاميةمازالت أسيرة الغدر والخيانة،والجبن والضعف،وهي أسيرة لدى الطغاة  المجرم
69 زيارة 0 تعليقات
في البداية اقدم اجمل التهاني وارقها مؤرجة بشذى عطر ورد الياسمين متمنياً للمراة العراقية ال
123 زيارة 0 تعليقات

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 02 حزيران 2019
  63 زيارة

اخر التعليقات

: - حجاوي العبيدات لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
15 حزيران 2019
المقال رصين وجميل وقضية الجسد لا تجد اي اهتمام والفكرة كانت هي ثقافة...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
وارجوا يااخي غازي ان لايكون هذا سبب لانقطاعكم عن الكتابه الصحفيه كلنا ...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
اتقدم بصادق الحزن والآسي لي اخي الغالي الكاتب غازي لوفاه والدتكم عظم ا...
: - SUL6AN لا شئ .. / غازي عماش
15 حزيران 2019
مقال جميل جدآ مقال من حس الخيال مقال ياخذك الي عالم آخر كم انت مبدع يا...
: - SUL6AN التربية بين متغيرات الزمان والمكان / غازي عماش
15 حزيران 2019
كاتب مرموق ومبدع دايما اتمني لك النجاح ياابوعماش تستاهل كل خير

مدونات الكتاب

حسره و آخ وسوالف على الموت من التسعين حد لليوم بيه ونار خيام تشبه نار الطفوف عادت لوعة اخت
سامي جواد كاظم
05 أيار 2017
من خلال ما حكى لي هذا الاخ السوري ومع مطابقتها مع ما حكى لي لبناني قريب جدا من حزب الله عل
عقدت المحكة الأخلاقية بنشاط سياسي أنساني من قبل الفيلسوف البريطاني ( برتراند رسل ) وتشكلت
تعليقاً على خطبة الجمعة لممثل المرجعية الذي دعا فيها الى وضع حد للتهاون مع الفاسدين والفاش
قاسم محمد الحساني
01 حزيران 2017
مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانماركفي أقبية التاريخ وملفاته حكايا وقصص كثيرة لا تعد ولا
حيدر الصراف
13 كانون2 2017
ادركت الأدارة الأمريكية و ان كان بصورة متأخرة او تحت الضغط العسكري الروسي المتزايد ان ( سو
أحمد الغرباوي
13 شباط 2017
آلهى..لمَ فى وجودهم غُشي علينا..؟ ولَمْ نروّض أرواحنا رَحْيلهم عنّا..؟يقينٌ يوما
علي بدوان
13 نيسان 2011
من الواضح بأن القيادة الروسية تعاني الآن من ارتباكات كبيرة بشأن موقفها الحقيقي المتعلق بال
د. عمران الكبيسي
07 حزيران 2014
تجتاح المنطقة العربية هذا الفصل حمى الانتخابات الرئاسية سواء أكانت مباشرة أو نيابية في الج
زيد الحلي
10 حزيران 2015
منذ الأربعاء الماضي وحتى كتابة هذا العمود ، وانا اعيش في تيه وقلق وحزن شاسع المدى .. وكلما

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق