هناء الامين والانحراف عن القبلة !! / راضي المترفي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

هناء الامين والانحراف عن القبلة !! / راضي المترفي

يقال ان معمم كان يهوى امراة شخص اخر حد العشق لجمالها وكمالها لكن هذا الشخص لم يتح فرصة للمعمم ينفذ منها اذ كان يؤدي فروضه الدينية بانتظام وبشهادة الجميع فأخذ المعمم يتتبعه عله يمسكه بزلة او سقطة ينفذ منها الى امراته وحانت الفرصة ذات يوم اذ وجد المعمم غريمه يتبول في الخلاء فوقف عنده وانبه قائلا : كيف تتبول باتجاه القبلة ؟ الا تعرف ان هذا العمل المشين يجعل زوجتك بحكم الطالق منك وبما ان المعمم هو السلطة الدينية الوحيدة في المكان اجبره على طلاق زوجته بهذه الخدعة الرخيصة وما ان انقضت العدة حتى تزوجها المعمم واضطربت احوال المسكين زوجها الذي كان يحبها بصدق وهجم بيته الشيخ فهام على وجهه وبالصدفة المحضة وجد الرجل المسلوب الزوجة المعمم السالب يتبول باتجاه القبلة ففرح وصاح به : ياشيخ انت الان تتبول باتجاه القبلة واصبحت زوجتك بحكم الطالق ظنا منه ان المعمم صادق في الاولى وسيلتزم في الثانية ويطلقها لتعود له فرد عليه الشيخ بكل رهاوة : لا ابني انا حرفت رأسه وكان دهاء شيطاني وتخريج ملعون ولم يختلف المعمم او يتغيير في قضية هناء الامين لكن من اختلف هو هناء الامين التي شهدت بالحقيقة وقالت ان الجنوب يعاني من تخلف في كل المجالات ولم تلتفت للجنوب لا السلطة التنفيذية ولا السلطة الدينية منذ زمن ( العصملي ) حتى الان ومن يريد فتح الحساب عليه ان يسأل نفسه ولنبدأ اولا بالمرجعية وماذا قدمت للجنوب باعتبارها اعلى السلطات غير فتوى ( الجهاد الكفائي ) فعمدوا بدمائهم كل شبر دنسه داعش ولم يحصلوا الا على الكفاف وتسول ايتامهم واراملهم بعد استشهادهم الا تستطيع المرجعية اصدار فتوى تلزم الحكومة بأن تكون للجنوب حصة واضحة من الاعمار وميزانية مثل الشمال وهي التي يتمنى رضاها وعدم سخطها الحاكمون ؟ وبالنسبة للحكومات الشيعية المتعاقبة ماذا قدمت للجنوب ؟ وسبايكر لازلت وصمة عار في جبين هذه الحكومات والبصرة لازالت تشكو العطش حتى في الشتاء والكلام كثير كثير ويكفي ان نقارن بين مطار الناصرية ومطار اربيل . ان هناء الامين كانت صادقة مع نفسها وكانت متعاطفة بقوة مع الجنوب وتمنت ان يكون التعامل معه بحال افضل لكن المشكلة انها صادفت معمم كالذي تحدثنا عنه في البداية فاراد ان يؤلب عليها البسطاء ويتهمها بنفس تهمة سلفه الخادعة لكي يتخلص منها ومن تحريض الجنوب على المطالبة بحقوقه .

الصحفيون العراقيون وحلم حرية الصحافة / راضي المتر
سقوط الرئيس ومجاهدي البتاويين / راضي المترفي

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الجمعة، 24 أيار 2019

مقالات ذات علاقة

26 كانون2 2010
عن معاذ بن جبل قال أرسلني رسول الله ص ذات يوم إلى عبد الله بن سلام و عنده جماعة من أصحابه
7178 زيارة 0 تعليقات
وهذا القول هو كناية عن البدء بحكاية ، تقال للمعابثة او المبالغة ، وتعني ان مايقوله الحاكي
5378 زيارة 0 تعليقات
08 أيلول 2010
يترك الجنود الأمريكيون وراءهم عراقا هو أبعد ما يكون عن الأمن أو الاستقرار مع إنهائهم مهمة
5404 زيارة 0 تعليقات
06 تشرين1 2010
لا احد سيتهم وزير التخطيط بأنه ضد الحكومة، حين ينتقد سير العمل في الدولة. الرجل حليف لرئيس
5171 زيارة 0 تعليقات
02 تشرين2 2010
أثارت تسريبات موقع ويكيليكس الالكتروني لأكثر من 400 ألف وثيقة المزيد من الذعر والاستغراب و
5538 زيارة 0 تعليقات
لقد كان جيراني واحبتي وعلى مدى سنين عمري من المسيحيين وفي اغلب تلك السنين كانوا من مسيحيي
5486 زيارة 0 تعليقات
02 كانون1 2010
تهالك إلى فراش أرض غرفته الرّث...مرهقا متثاقلا بعد نهار عمل عضلي شاق ومضن..يدفع عربة خشبية
5371 زيارة 0 تعليقات
06 كانون1 2010
للموت ذئابية وأنياب وإفتراس وأذرعة منجلية ومقيت مواء وعواء،كلنا نعي ذاك ولااعلم لماذا تحوم
5608 زيارة 0 تعليقات
بعد الفشل الكبير الذي مني به المشروع العدواني لتفتيت العراق، وتمزيق وحدة شعبه الوطنية، ذلك
5696 زيارة 0 تعليقات
09 آذار 2011
" فاقد الإرادة هو أشقى البشر "                      أرسطوتتجه وجهة تشاؤمية, على الرغم من ص
5294 زيارة 0 تعليقات

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 11 أيار 2019
  34 زيارة

اخر التعليقات

: - عزيز الخزرجي ألصّدر لمْ يُعدم مرّةً واحدة! / عزيز حميد الخزرجي
16 أيار 2019
و يا حبذا لو يتمّ حذفها - حذف الكلمات التأبينية (المعنية) من قبل المشر...
: - عزيز الخزرجي ألصّدر لمْ يُعدم مرّةً واحدة! / عزيز حميد الخزرجي
16 أيار 2019
شكرا لجميع القراء .. و أحبّ أن أذكركم بأن الأبيات الأخيرة التي وردت ف...
: - tayfor1975 في إِستذكار مُحَقِقْ ( طَبَقات الصُوفية ) / طه جزاع
14 أيار 2019
جزاكم الله خيرًا على إحياء اسم هذا العَلَم الكبير من أعلام التحقيق وال...
شبكة الاعلام في الدانمارك وفد شبكة الاعلام في الدنمارك .. يلتقي امل مسعود نائب مدير اذاعة مصر العربية .. وشخصيات اخرى
08 نيسان 2019
زيارة وفد شبكة الاعلام في الدنمارك المتمثلة بالزميلين المبدعين اسعد كا...
شبكة الاعلام في الدانمارك وسـقط الضميــر(( مسرحية من فصل واحد )) / حامد حمودي عباس
10 آذار 2019
الاعزاء في شبكة الاعلام في الدنمارك مع فائق الاحترام تحية طيبة كان بو...

مدونات الكتاب

شكرا للنصر الألهي الذي عرف طريقه نحو صدور الابطال ، وشكرا للهزيمة الماحقة التي ايضا عرفت ط
النارُ لشواءِ الخبز, ليست إلا...الخبزُ نورٌ لبطونِ الجياع.الحروبُ في الارض, وجهٌ مشوه بالن
نزار الكناني
04 كانون2 2018
لو جئتني والدمعُ يعتبُ لائماً عذراً إذا بالدمعِ تسألُ لن أجيبْ.......أنا لا اسامحُ منْ تعا
لا شك أن أخطر ما يهدد العراق اليوم هو الإرهاب والفساد. والأشد خطورة أن لكل من هذين الشرين
محمود الربيعي
03 أيار 2017
 إستنباط لحقيقة لفظ الصلاة على محمد وآل محمد في الصحيفة الكاملة السجادية للإمام زين ا
صباح اللامي
08 آذار 2015
موت "أمير الحلو"، أحد أعمدة الصحافة العراقية، نبأ لم يكن سهلاً على جيل من الصحفيين، والكتا
د. نضير الخزرجي
25 نيسان 2016
كنا نتساءل وتساءل غيرنا وسيظل التساؤل قائما في سريرة كل من يدب على وجه البسيطة، فما دمنا ن
د. عائض القرني
17 آذار 2017
ما دمنا لم نستطع حل الخلاف بين السنة والشيعة، وقد مضت عليه عشرات القرون، فعلينا أن نعترف ب
غازي عماش
17 تموز 2017
إلى نبض المشاعر إلى جمال العالم إلى أمي المقدسة إلى من أعياها المرض انكسرتي ونكسر معكي قل
نعم يجب تقسيم العراق للخلاص العراق هذا الاسم الجميل الغالي على نفوسنا جميعا والذي محبته فر

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق