المقالات المنوعة - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

جميع الاقسام
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

قسم يختص بالمقالات المنوعة

التخلص من الافكار السلبية / إسراء الدهوي

أثبتت الدراسات أنّ الإنسان يفكّر يومياً بـ 60000 فكرة تقريباً، بعضها أفكار إيجابية والبعض الآخر أفكار سلبيّة تؤرّقه إذا ما دارت في خُلدِه وقتاً طويلاً أو حلّلها أكثر من اللازم، لذلك فقد ركّز علماء النفسس والتنمية البشرية على ضرورة التخلص من الأفكار السلبية والتفكير بما هو إيجابي عوضاً عنها ليتمكّن كلّ شخص من السير وفق الخطّة الحياتية التي يرسمها لذاته، وفي مقالنا هذا سنتحدّث عن كيفية التخلّص من المعتقدات السلبية لتقود حياتك بالشكل الذي تريد.... ١/ اكتب أفكارك السلبية المتعلقة بجوانب حياتك المختلفة، مثلاً جانب الصحة، المال، العلاقات الاجتماعية، الشخصية، بعد تحديدك لتلك الأفكار فإنك تكون قد قطعت منصف الطريق. ٢/
متابعة القراءة
  49 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
49 زيارة
0 تعليقات

رسالة من الشهيد الى الرئيس / اسعد عبدالله عبدعلي

يا سيادة الرئيس ليلة الامس كنت احلم احلاما كثيرة متشعبة, احلام منبثقة من روحي الفقيرة, احلام قديمة بقدم العراق وجراحه التي ترفض الاندمال, يا سيادة الرئيس حلمت بعراق معافى, واعلم ان هذا الحلم صعب التحقق مع تواجد قافلة من اللصوص, الذين ماتت ضمائرهم, لصوص جبناء كل همهم تخريب وطنهم لمصلحة القوى الظلامية, وصليت ركعتين عند الفجر عسى ان يتحقق هذا الحلم الصعب. وقد حلمت بان احصل على وظيفة كبيرة كما يحصل ابنائكم المرفهين دوما, وكما قمتم بتزويج ابنائكم فنحن ايضا نحلم ان نتزوج في عرس كبير, واعزم فيه كل اصدقائي واقاربي, وقررت ان ارقص فيه طويلا انتصارا للحب, وكنت بشوق كبير
متابعة القراءة
  39 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
39 زيارة
0 تعليقات

الثورة المغدورة / هاشم حسن التميمي

لم   يخرج  بطرا مئات الالاف من الشباب ومعهم فئات    من اعمار متعددة  حتى الاطفال  من مختلف  المكونات  للشوارع ويواصلون الاحتجاج في ساحات الحرية   ليلا ونهارا  خرجوا  ونزلوا لاخذ حقهم في حياة حره كريمة  وعدهم بها الدستور لكنها لم تر النور.  وبعد مضي اكثر من اربعين يوما دامية قاسية  يكاد ان يخفت صوت الثورة ليس خوفا من  الرصاص الحي  والقنابل المسيلة للدموع والزاهقة للارواح والقنص الغادر الذي قتل  اكثر من 300  شاب بعمر الزهور واصاب الالاف وقمع واعتقل اعداد لا تحصى وليس تصديقا لوعود الرؤساء بل بسبب انانية المجتمع  ونخبة المثقفة من المفكرين والادباء والصحفيين  والاطباء والمهندسين والموظفين  بتصنيفاتهم كافة  لم يقدموا
متابعة القراءة
  36 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
36 زيارة
0 تعليقات

قدم السيد العبادي رئيس الوزراء السابق مبادرة من 16 نقطة/ سمير حنا خمورو

 العبادي يطرح مبادرة للاصلاح تتضمن إقالة الحكومة واصلاح القضاء 1. استنادا الى الماد 61 من الدستور يتولى مجلس النواب سحب الثقة عن الحكومة الحالية، بطلب من رئيس الجمهورية او بناء على استجوابها، ويتم تشكيل «حكومة مؤقتة» بوزارات محدودة وشخصيات مستقلة، ويتم تكليف شخصية مستقلة برئاستها ولا يرشح احد من اعضائها للانتخابات القادمة. الجواب الثورة لا تعترف بهذا البرلمان، الذي وصل أعضائه بالرشوة والتزوير وشراء الذمم، بالاضافة الى مقاطعة الشعب للانتخابات بنسبة 80% في المائة. من سيسحب الثقة عن الحكومة عادل عبد المهدي، هو الشارع العراقي هو الشعب العراقي ثوار تشرين في ساحة التحرير. 2. تتولى الحكومة المؤقتة بالاعداد لانتخابات مبكرة لا
متابعة القراءة
  28 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
28 زيارة
0 تعليقات

العقد الاجتماعي..بين : الدولة والمواطن ؟؟!!/ عكاب سالم الطاهر

متى تصبح الثورة واجبة ؟؟ يضع المفكر الفرنسي جان جاك روسو ، اساساً نظرياً وتطبيقياً للعلاقة بين الدولة والمواطن . وعلى النحو التالي : بين الدولة والمواطن هناك عقد متفق على بنوده . وبموجبه يلتزم المواطن بجملة واجبات ، مقابل واجبات تلتزم بها الدولة . فالمواطن يطيع القوانين..يدفع الضرائب..يؤدي خدمة العلم..الخ.. والدولة عليها واجبات محددة . وبالتزام الطرفين المتعاقدين بحقوقهم وواجباتهم ، تستقر العلاقة بينهما . الاخلال بالعقد.. لكن الدولة ، وهي الطرف المهم في هذا التعاقد ، في احيان كثيرة ، تريد من المواطن اداء واجباته ، دون ان تعطيه حقوقه. هنا تختفي العلاقة التفاعلية بين الحقوق والواجبات . ولان
متابعة القراءة
  41 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
41 زيارة
0 تعليقات

إشاعة مفاهيم إجتماعية / محمد صالح الجبوري

المجتمع بحاجة إلى تعزيز المفاهيم الإجتماعية الهادفة التي تؤدي إلى إشاعة السلم والتضامن والتعاون و الوحدة الوطنية والبناء والإعمار، و رفض المفاهيم التي تؤدي إلى التفرقة ، والتركيز على دور الفرد في المجتمع من خلال مساهمته في خدمة المجتمع  حسب قدرته و إختصاصه و عمله ، وترسيخ المحبة بين أفراد المجتمع، الوطن يعتمد على أبنائه(المخلصين) ، الذين يحرصون على تقدم البلاد و تطويرها ، و تنهض البلاد بإعمار المصانع والمراكز العلمية والطبية، و النهوض بالواقع الزراعي وتوفير الغذاء واستغلاء الارض الزراعية ، و استغلال ثروات البلاد في المشاريع العامة التي تخدم البلاد والعباد ، إشاعة مفاهيم الإيثاروالمواطنة وإقامةالعدل و المساواة ،
متابعة القراءة
  38 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
38 زيارة
0 تعليقات

هل سيكون هذا العام عام قتل العفريت / هادي حسن عليوي

 في أحد أيام صيف العام 1980 كنتُ (أنا هادي حسن عليوي) أسير على شاطئ أوستيا الجميل في وسط روما..حيث كان الجو حاراً..وقد امتلأ الشاطئ بعشرات الحسناوات..وهنً بالبكيني بعضهنً يزاولن لعبة الورق (القمار)..وأخريات مستلقيات على ظهورهن على رمال الشاطئ..وفي خضم استمتاعي بهذا الجو الرومانسي..وإذا بأحدٍ يصطدم بيً برفق..ويسحب يدي ويحدق في كفي..التفتُ إليه فإذا هي عجوزٌ..حدقت بوجهي ملياً..وقالت:سترشح إلى منصبٍ رفيع..فإن وافقت ستعدم..وان رفضتً تصل إلى الكيلو 86..(أي سيصل عمري الى 86 سنة). نظرتُ إليها وقلتٌ مع نفسي: إنها دجالة..وهؤلاء هم فتاحو الفال وقراء الكف يفتشون عمن يشكونً من هيأته وملابسه انه غنيُ ليوقعونه بحبالهم..مع ذلك سألتها:متى يتم ذلك؟..أعادت النظر بكفي وقالت:بعد
متابعة القراءة
  35 زيارة
  0 تعليقات
35 زيارة
0 تعليقات

المرجعية تمسك العصا من الوسط / زكي رضا

لم تختلف خطبة المرجعية اليوم عن خطبها السابقة من حيث المضمون، ولا من حيث الشكل لحدود بعيدة. فخطابها لا يزال يدور في نفس الحلقة المفرغة، دون أن تتقدم ولو خطوة واحدة للأمام من باب رفع العتب على الأقل. فهي تحاول في هذه الظروف العصيبة التي تمرّ بها البلاد مسك العصا من وسطها، مع ميل في أن تكون الى جانب السلطة وإن كان ذلك يجري بحذر هذه الأيام. فهي اليوم وقبل أن تتطرق الى نقاطها الخمس من خطبتها، بدت في واد وشعبنا في واد آخر. فالمرجعية أصّرت اليوم وبشكل غريب على تجاوز مطالب الجماهير، محاولة بشكل غير مباشر من فرض رأيها والذي
متابعة القراءة
  55 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
55 زيارة
0 تعليقات

الأمراض المنقولة جنسياً تتحيز ضد النساء !! / علاء القصراوي

هل الأمراض المنقولة جنسياً تهاجم النساء أكثر ؟ هل الإنحلال الجنسي يؤثر على الرجال والنساء بنفس القدر ؟ هل الفيروسات والبكتيريا ذكورية وتضطهد النساء ؟ - قال تعالى: {وَأَنْكِحُوا الْأَيَامَىٰ مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ ۚ إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ ۗ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ} [النور:32]. ويقول النبي ﷺ في الحديث الصحيح: تنكح المرأة لأربع: لمالها، ولجمالها، ولحسبها، ولدينها، فاظفر بذات الدين تربت يداك. رواه البخاري - ويؤكد الكتاب المقدس هذه الحقيقة أكثر بقوله "أما الزوجة المُتعقِّلة فمن عند الرب" (أم19: 14). وتقول الأمثال 30:31 :«الحسن غشّ والجمال باطل، أما المرأة المُتقية الرب فهي تُمدَح». في مقال نشر في
متابعة القراءة
  48 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
48 زيارة
0 تعليقات

الإعلامي الناجح علي الخالدي ....!؟ شهادة للتأريخ / حسين محمد العراقي

صاحب خبرة دوره الإعلامي فاعل وناشط مشهود له أقولها بكل اللغات ومثل يحتذى به قدم المفيد للوطن وأحدث طفرة  نوعية كبيرة خدم الجمهور العراقي حقاَ وسيبقى رائع لان في طبعه الوفاء للشعب ولم يتبدل وقد أكتسب الزمن إيداء إعلامه بالماضي  التليد عبر قناة البغدادية وبالحاضر  بثقافته الحضارية عبر  قناة الشرقية  وبات يمتلك جميع مقومات النجاح عبر برامجه إعلامياً واليوم المفروض أن  ينال ((جائزة أفضل إعلامي بالعراق وعالمنا العربي )) وهو أستحقاق رسمي بدون أدنى شك . أيها الصوت  الإعلامي الصادح بالحقيقة ولسان  المحرومين  (المعروف لا يُعرف ) فمكم عبر المايك منطق يصب لصالح الفقراء يقيناً بأهمية بالغة الأثر هذه شهادة تأريخية
متابعة القراءة
  73 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
73 زيارة
0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال